شبهات وهميَّة حول رسالة غلاطية

غلاطية 2: 16 – هل الناموس كامل؟
غلاطية 2: 11 – هل الرسول بطرس مُلهَم؟
غلاطية 2: 20 و21 فما أحياه الآن في الجسد فإنما أحياه في الإيمان، إيمان ابن الرب الذي أحبني وأسلم نفسه لأجلي. لست أُبطل نعمة الرب، لأنه إن كان بالناموس برّ، فالمسيح إذاً مات بلا سبب . وورد في غلاطية 3: 10 لأن جميع الذين هم من أعمال الناموس هم تحت لعنة، لأن
غلاطية 1:3 “أَيُّهَا الْغَلاَطِيُّونَ الأَغْبِيَاءُ”: كيف يقول الرسول بولس إلى أهل غلاطية: “أَيُّهَا الْغَلاَطِيُّونَ الأَغْبِيَاءُ
غلاطية 3: 13 – المسيح صار خطية ولعنة
غلاطية 3: 17 إن الناموس الذي صار بعد أربعمئة وثلاثين سنة لا ينسَخ عهداً قد سبق فتمكَّن من الرب نحو المسيح . وهذا يعني أن بين عهد الرب لإبراهيم وشريعة موسى كان 430 سنة. ولكن وعد الرب لإبراهيم في تكوين 12: 1-3 كان نحو عام 2000ق م، وإعطاء الشريعة لموسى كان ع
غلاطية 4:4 أن الرب أرسل ابنه مولوداً من امرأة، فهل تتفق ولادة الرب من امرأة مع قداسته؟
غلاطية 4: 10 و11 – هل نُقض الناموس؟
غلاطية 4: 24 لأن هاتين هما العهدان: أحدهما من جبل سيناء، الوالد للعبودية« وهذا يعني أن الناموس الموسوي ناموس عبودية. لكن جاء في يعقوب 1: 25 أنه ناموس الحرية
غلاطية 5: 3-6 – هل الناموس أبدي؟
غلاطية 6: 2 احملوا بعضكم أثقال بعض« لكنه يمضي فيقول في آية 5 »كل واحد سيحمل حمل نفسه
غلاطية 6: 7 إن الرب لا يُشمخ عليه، لكن في لوقا 22: 63 نجد أن المسيح شُمخ عليه. وهذا يعني أنه ليس الرب
غلاطية 6: 10 فإذاً حسبما لنا فرصة فلنعمل الخير للجميع ولا سيما لأهل الإيمان. ولكن هذا يناقضه ما جاء في رسالة يوحنا الثانية 10 و11 إن كان أحد يأتيكم ولا يجيء بهذا التعليم فلا تقبلوه في البيت ولا تقولوا له سلام. لأن من يسلِّم عليه يشترك في أعماله الشريرة
غلاطية 6: 15 – هل التبرير بالناموس؟

فهرس الشبهات


» شبهات وهمية حول آيات الكتاب المقدس

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات