شبهات وهميَّة حول رسالة أفسس

أفسس 1: 17 يعطيكم إله ربنا يسوع المسيح أبو المجد روح الحكمة والإعلان في معرفته . ولكن جاء في 1تيموثاوس 3: 16 عظيم هو سر التقوى: الرب ظهر في الجسد«. فالآية الأولى تنفي ألوهية المسيح، بينما تؤيدها الثانية!
أفسس 2: 3 – هل الكل خطاة؟
أفسس 2: 15 و20 ونقض (المسيح).. العداوة، مبطلاً بجسده ناموس الوصايا في فرائض، لكي يخلق الاثنين في نفسه إنساناً واحداً جديداً صانعاً سلاماً.. مبنيّين على أساس الرسل والأنبياء، ويسوع المسيح نفسه حجر الزاوية
أفسس 2: 19 فلستم بعد غرباء ونُزُلاً، بل رعيّة مع القديسين وأهل بيت الرب . ولكن جاء في عبرانيين 11: 13 أن المؤمنين أقرّوا أنهم غرباء ونزلاء على الأرض، كما جاء في 1بطرس 2: 11 أننا غرباء ونزلاء
أفسس 4 : 9-10 “وَأَمَّا أَنَّهُ «صَعِدَ»، فَمَا هُوَ إِلاَّ إِنَّهُ نَزَلَ أَيْضًا أَوَّلاً إِلَى أَقْسَامِ الأَرْضِ السُّفْلَى. 10اَلَّذِي نَزَلَ هُوَ الَّذِي صَعِدَ أَيْضًا َّ”،هل نزل المسيح إلى أَقْسَامِ الأَرْضِ السُّفْلَى؟ وكيف؟ ومتى؟ ولماذا؟
أفسس 4: 26 اغضبوا ولا تخطئوا. ولكن جاء في نفس الرسالة 4: 31 ليُرفَع من بينكم كل مرارة وسخط وغضب وصياح وتجديف مع كل خُبث . وهذا تناقض، لأنه يطالب بالغضب وينهى عنه
أفسس 6: 2 و3 – هل العمر محدد؟

فهرس الشبهات


» شبهات وهمية حول آيات الكتاب المقدس

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات