2صموئيل 11: 3 اسم أم الملك سليمان

قال المعترض: «ورد في 2صموئيل 11: 3 اسم أم الملك سليمان «بثشبع بنت أليعام« ويناقضه ما ورد في 1أخبار 3: 5 «بثشوع بنت عميئيل».

وللرد نقول: بثشوع هي بثشبع، وواضحٌ أن بين هاتين اللفظتين تشابهاً. وقد كان أبوها يسمَّى تارة عميئيل وأخرى أليعام، فإنه يجوز  تسمية الإنسان تارة باسمه وأخرى بلقبه أو كنيته، كما هو المعهود في كل لغة. وكثيراً ما يتغير اسم الإنسان عند حدوث حادثة مهمة، كما تغيِّر اسم يعقوب إلى إسرائيل.

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات