عدد 3: 10 و16: 40 كهنوت سبط لاوى فقط

قال المعترض: «جاء في العدد 3: 10 و16: 40 أن يكون الكهنة من نسل هارون فقط، وأن الغريب عنهم الذي يتقدم لخدمة الكهنوت يُقتل. ولكننا نقرأ في 2صموئيل 8: 18 أن بني داود كانوا كهنة».

وللرد نقول: الكلمة العبرية المترجمة «كهنة» في 2صموئيل 8: 18 لا تعني فقط «كاهن» بل خادم وناصح ومُقدِّم خدمات. وبهذا يكون بنو داود مقدِّمي خدمات دينية، وكان مركزهم شرفياً ودينياً كالكهنة.

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات