1أخبار 6: 16-27 ألقانة، أفرايمي أم لاوي؟

 اعتراض على 1أخبار 6: 16-27 – ألقانة، أفرايمي أم لاوي؟

وللرد نقول: ألقانة لاوي من جهة سبطه، وأفرايمي من جهة محل إقامته، كما كان الأمر مع اللاوي المتغرب الذي أقام مع ميخا في بيت لحم (قضاة 17: 7-13).

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات