ب) الأخطاء المرتبطة بالمرأة

مفاتيح الألوان

الأخضر : آيات قرآنية 

الأحمر : آيات من الكتاب المقدس 

الأزرق : مصادر إسلامية أخرى 

البرتقالي : روابط تستطيع الضغط عليها للوصول إلى المصدر الأصلي 

 

 

1) جواز اغتصاب المسبية

كتاب الرضاع 17 باب جواز وطء المسبية بعد الاستبراء وإن كان لها زوج انفسخ نكاحها بالسبي :
1456 حدثنا عبيد الله بن عمر عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حنين بعث جيشا إلى أوطاس فلقوا عدوا فقاتلوهم فظهروا عليهم وأصابوا لهم سبايا فكأن ناسا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم تحرجوا من غشيانهن من أجل أزواجهن من المشركين فأنزل الله عز وجل في ذلك والمحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم أي فهن لكم حلال إذا انقضت عدتهن وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة … عن أبي الخليل … أن أبا سعيد الخدري حدثهم أن نبي الله صلى الله عليه وسلم بعث يوم حنين سرية بمعنى حديث يزيد بن زريع غير أنه قال إلا ما ملكت أيمانكم منهن فحلال لكم ولم يذكر إذا انقضت عدتهن وحدثنيه يحيى بن حبيب الحارثي حدثنا خالد يعني ابن الحارث حدثنا شعبة عن قتادة بهذا الإسناد نحوه

 

شرح وتعليق 
يحكي مسلم في صحيحه أن المسلمين سبوا سبايا (نساء) وبعضهم تحرجوا أن يجامعهن جنسيًا لأن هؤلاء السبايا كن متزوجات ، فأنزل الله إلا ما ملكت أيمانكم بمعنى هن حلال لكم فهؤلاء النساء اللاتي فقدن كل شيء  فجأة وسط هذه الظروف المريعة الله يأمر أن يقوم الرجال الذين هزموا أزوجهن باغتصابهن .

 

عزيزي المسلم هل تقبل أن تأخذ زوجتك من أمامك وتسبى وتتعرى أمام الجميع كما يبيح الإسلام ذلك لأنها أصبحت مسبية ويشتريها الرجل الذي هزمك في المعركة،  وقد يشتريك أنت أيضًا وتراه يغتصب زوجتك أمام عينك كل يوم ، ويحق للسيد أن يعطي زوجتك لعبد آخر ثم إذا أراد أن يغتصبها ثانيةً يحق له أن ينتزعها من العبد مرة أخرى وأنت أيضًا تتحول إلى عبد يمتلكه يفعل بك ما يشاء 

 

                    

ونقارن ذلك بما ورد في الكتاب المقدس حزقيال 18 : 5-13 . 5وَالإِنْسَانُ الَّذِي كَانَ بَارًّا وَفَعَلَ حَقًّا وَعَدْلاً …. ،لمْ يَظْلِمْ إِنْسَانًا، بَلْ رَدَّ لِلْمَدْيُونِ رَهْنَهُ، وَلَمْ يَغْتَصِبِ اغْتِصَابًا بَلْ بَذَلَ خُبْزَهُ لِلْجَوْعَانِ، وَكَسَا الْعُرْيَانَ ثَوْبًا …. وَأَجْرَى الْعَدْلَ الْحَقَّ بَيْنَ الإِنْسَانِ وَالإِنْسَانِ، 9وَسَلَكَ فِي فَرَائِضِي وَحَفِظَ أَحْكَامِي لِيَعْمَلَ بِالْحَقِّ فَهُوَ بَارٌّ. حَيَاةً يَحْيَا، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ. «فَإِنْ وَلَدَ ابْنًا مُعْتَنِفًا سَفَّاكَ دَمٍ، فَفَعَلَ شَيْئًا مِنْ هذِهِ، … أَكَلَ عَلَى الْجِبَالِ، وَنَجَّسَ امْرَأَةَ قَرِيبِهِ، 12وَظَلَمَ الْفَقِيرَ وَالْمِسْكِينَ، وَاغْتَصَبَ اغْتِصَابًا، وَلَمْ يَرُدَّ الرَّهْنَ، وَقَدْ رَفَعَ عَيْنَيْهِ إِلَى الأَصْنَامِ وَفَعَلَ الرِّجْسَ، 13وَأَعْطَى بِالرِّبَا وَأَخَذَ الْمُرَابَحَةَ، أَفَيَحْيَا؟ لاَ يَحْيَا! قَدْ عَمِلَ كُلَّ هذِهِ الرَّجَاسَاتِ فَمَوْتًا يَمُوتُ. دَمُهُ يَكُونُ عَلَى نَفْسه .

للمزيد حول هذا الموضوع انظر الفصل السابع – المرأة في الإسلام  الباب الخامس : اغتصاب النساء في الإسلام

 

2) المرأة المطلقة ثلاثاً لا تستطيع أن ترجع لمطلقها إلا بعد أن تتزوج زوجًا آخر ويجب أن الزوج الآخر يجامعها جنسيًا حتى تعود لمطلقها

كتاب النكاح 16 باب لا تحل المطلقة ثلاثا لمطلقها حتى تنكح زوجا غيره ويطأها ثم يفارقها وتنقضي عدتها :
1433 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة عن عائشة قالت جاءت امرأة رفاعة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت كنت عند رفاعة فطلقني فبت طلاقي فتزوجت عبد الرحمن بن الزبير وإن ما معه مثل هدبة الثوب فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أتريدين أن ترجعي إلى رفاعة لا حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك …
1433 حدثني أبو الطاهر وحرملة بن يحيى 000 أن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أخبرته أن رفاعة القرظي طلق امرأته فبت طلاقها فتزوجت بعده عبد الرحمن بن الزبير فجاءت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إنها كانت تحت رفاعة فطلقها آخر ثلاث تطليقات فتزوجت بعده عبد الرحمن بن الزبير وإنه والله ما معه إلا مثل الهدبة وأخذت بهدبة من جلبابها قال فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم ضاحكا فقال لعلك تريدين أن ترجعي إلى رفاعة لا حتى يذوق عسيلتك وتذوقي عسيلته …

 

الشروح
قولها : ( فبت طلاقي ) أي طلقني ثلاثا .
قوله صلى الله عليه وسلم : لا حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك … عسلة وهي كناية عن الجماع شبه لذته بلذة العسل وحلاوته ،
وفي هذا الحديث أن المطلقة ثلاثا لا تحل لمطلقها حتى تنكح زوجا غيره ، ويطأها ثم يفارقها ، وتنقضي عدتها . فأما مجرد عقده عليها فلا يبيحها للأول . وبه قال جميع العلماء من الصحابة والتابعين فمن بعدهم ،
… واتفق العلماء على أن تغييب الحشفة في قبلها كاف في ذلك من غير إنزال المني .. .

 

شرح وتعليق 
يحكي الحديث أن امرأة جاءت للنبي وهي زوجة رفاعة ، وكان رفاعة قد طلقها وتزوجت رجل آخر ، وهي تريد أن ترجع لرفاعة مرة أخرى لأن زوجها الحالي لا يعاشرها جنسيًا ، فقال لها {لا يجوز بل يجب أولًا أن يعاشرك جنسيًا ، حتى يُسمح له أن يطلقك لترجعي لرفاعة مرة أخرى} ، وهذا المبدأ المذكور هتا هو المعتمد في القانون المصري وفي دول إسلامية أخرى ، والتشريع هو إذا طلق رجل امرأة ثلاث طلقات لا يستطيع أن يردها إليه إلا إذا تزوجت رجل آخر ، ويجب على الرجل الآخر أن يعاشرها جنسيًا على الأقل مرة واحدة حتى يُسمح لهذه المرأة أن تطلق منه وتعود للزوج الأول ، وأنا شخصيًا من حكم إقامتي في القاهرة سمعت عن أمثلة من هذه القصص ، مسكينة المرأة المسلمة فهي ضحية حقيقية فعندما تتزوج رجل سييء وعصبي ويقوم على أتفه سبب بتطليقها ثم ردها مرة أخرى حتى الطلقة الثالثة ، هنا يستلزم التشريع أن تتزوج وتعاشر جنسيًا رجل آخر ، وفي أحيان كثيرة يكون الزوج الجديد هو أحد أصدقاء الزوج حتى يتأكد للزوج القديم أنه سيطلقها بعد المعاشرة الجنسية ولن يطمع في استمرار الزواج ، وفي أحيان أخرى يكون هذا الزوج الجديد هو رجل هذه هي مهنته ويدعي المحلل كما قام الفنان عادل إمام في تمثيله في أحد أفلامه ، ولنعود للمرأة المطلقة المسكينة فهي تزوجت رجل عصبي يسيئ إليها ، وعندما طلقها أجبرها أن تغتصب من قبل صديقه(الزوج الجديد) حتى يحق له أن يعود إليها ، لماذا شرع الرسول بذلك هل كان يلهو ؟ هل كان يعلم أن ملايين النساء ستعاني من هذه الفكرة التي ربما تكون وليدة اللحظة ؟ ألا يعكس ذلك ذهن مشغول بأمور جنسية ؟ أم يعكس ذهن حاكم يحب رعيته ويهتم بشئون شعبه ؟ كنت أتمنى أن يقول الرسول لن تعودي إليه إلا عندما يتعهد إنه سيحسن معاملتك .

نعرض مقطع فيديو يوضح مهنة المحلل :

 

، ونقارن ذلك برد السيد المسيح عندما سُئل عن الطلاق : 3وَجَاءَ إِلَيْهِ الْفَرِّيسِيُّونَ لِيُجَرِّبُوهُ قَائِلِينَ لَهُ:«هَلْ يَحِلُّ لِلرَّجُلِ أَنْ يُطَلِّقَ امْرَأَتَهُ لِكُلِّ سَبَبٍ؟» 4فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ:«أَمَا قَرَأْتُمْ أَنَّ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْبَدْءِ خَلَقَهُمَا ذَكَرًا وَأُنْثَى؟ 5وَقَالَ: مِنْ أَجْلِ هذَا يَتْرُكُ الرَّجُلُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَيَلْتَصِقُ بِامْرَأَتِهِ، وَيَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا. 6إِذًا لَيْسَا بَعْدُ اثْنَيْنِ بَلْ جَسَدٌ وَاحِدٌ. فَالَّذِي جَمَعَهُ اللهُ لاَ يُفَرِّقُهُ إِنْسَانٌ».متى 19 : 3-6 .

المزيد حول الطلاق انظر الفصل السابع (المرأة في الإسلام)  والفصل التاسع (البخاري 2) تحت باب الأخطاء المرتبطة بالمرأة >المطلقة لا تعود …).

3) الإسلام يبيح الممارسات الجنسية الشاذة مثل الجنس مع حيوان أو ذكر مع ذكر والجنس مع طفل أو طفلة وأيضاً الجنس مع ميت أو ميتة

صحيح مسلم » كتاب الحيض » باب نسخ الماء من الماء ووجوب الغسل بالتقاء الختانين :
348 … عن أبي رافع عن أبي هريرة أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب عليه الغسل وفي حديث مطر وإن لم ينزل 
قال زهير من بينهم بين أشعبها الأربع … عن قتادة بهذا الإسناد مثله غير أن في حديث شعبة ثم اجتهد ولم يقل وإن لم ينزل .

 

الشروح :
قوله – صلى الله عليه وسلم – : ( إذا قعد بين شعبها الأربع ثم جهدها ) وفي رواية ( أشعبها ) …واختار القاضي عياض أن المراد شعب الفرج الأربع ، .. ( أشعبها ) ، ..بمعنى ( جهدها ) حفرها .. بمعنى بلغ جهده في العمل فيها ..
ومعنى الحديث أن إيجاب الغسل لا يتوقف على نزول المني بل متى غابت الحشفة في الفرج وجب الغسل على الرجل والمرأة
قال أصحابنا : ولو غيب الحشفة في دبر امرأة ، أو دبر رجل ، أو فرج بهيمة ، أو دبرها ، وجب الغسل سواء كان المولج فيه حيا أو ميتا ، صغيرا أو كبيرا ، وسواء كان ذلك عن قصد أم عن نسيان ، وسواء كان مختارا أو مكرها ، أو استدخلت المرأة ذكره وهو نائم ، وسواء انتشر الذكر أم لا ، وسواء كان مختونا أم أغلف ، فيجب الغسل في كل هذه الصور على الفاعل والمفعول به إلا إذا كان الفاعل أو المفعول به صبيا أو صبية فإنه لا يقال وجب عليه لأنه ليس مكلفا ، ولكن يقال صار جنبا فإن كان مميزا وجب على الولي أن يأمره بالغسل كما يأمره بالوضوء ، فإن صلى من غير غسل لم تصح صلاته ، وإن لم يغتسل حتى بلغ وجب عليه الغسل ، وإن اغتسل في الصبى ثم بلغ لم يلزمه إعادة الغسل .
قال أصحابنا : … وأما إذا كان الذكر مقطوعا فإن بقي منه دون الحشفة لم يتعلق به شيء من الأحكام …ولو استدخلت المرأة ذكر بهيمة وجب عليها الغسل ، ولو استدخلت ذكرا مقطوعا فوجهان أصحهما يجب عليها الغسل .

 

شرح وتعليق :

يمكن أن نستخلص الآتي من تفسير الإمام النووي للحديث :أن هذه الأمور حلال فى الإسلام ،إدخال الرجل ذكره فى فرج بهيمة حلال ،أو إدخال الرجل ذكره فى دبر رجل آخر حلال ،أو إدخال الرجل ذكره فى دبر امرأة حلال ، إدخال الرجل ذكره فى دبر امرأة ميتة حلال ،إدخال الرجل ذكره فى فرج امرأة ميتة حلال ،إدخال الرجل ذكره فى دبر طفل صغير أو دبر طفلة صغيرة أو فى فرج طفلة صغيرة حلال إدخال المرأة ذكر بهيمة حية فى فرجها أو دبرها حلال ،إدخال المرأة ذكر بهيمة مقطوع فى فرجها حلال ولكن وجب غسل العضو الجنسي للرجل أو المرأة فقط لا غير وإذا كان المفعول به جنسيًا طفل أو طفلة فلا يجب علي هذا الطفل أن يغتسل وأترك معكم ما ذُكر في الكتاب المقدس حول هذه النجاسات : 24لِذلِكَ أَسْلَمَهُمُ اللهُ أَيْضًا فِي شَهَوَاتِ قُلُوبِهِمْ إِلَى النَّجَاسَةِ، لإِهَانَةِ أَجْسَادِهِمْ بَيْنَ ذَوَاتِهِمِ. 25الَّذِينَ اسْتَبْدَلُوا حَقَّ اللهِ بِالْكَذِبِ، وَاتَّقَوْا وَعَبَدُوا الْمَخْلُوقَ دُونَ الْخَالِقِ، الَّذِي هُوَ مُبَارَكٌ إِلَى الأَبَدِ. آمِينَ. 26لِذلِكَ أَسْلَمَهُمُ اللهُ إِلَى أَهْوَاءِ الْهَوَانِ، لأَنَّ إِنَاثَهُمُ اسْتَبْدَلْنَ الاسْتِعْمَالَ الطَّبِيعِيَّ بِالَّذِي عَلَى خِلاَفِ الطَّبِيعَةِ، 27وَكَذلِكَ الذُّكُورُ أَيْضًا تَارِكِينَ اسْتِعْمَالَ الأُنْثَى الطَّبِيعِيَّ، اشْتَعَلُوا بِشَهْوَتِهِمْ بَعْضِهِمْ لِبَعْضٍ، فَاعِلِينَ الْفَحْشَاءَ ذُكُورًا بِذُكُورٍ، وَنَائِلِينَ فِي أَنْفُسِهِمْ جَزَاءَ ضَلاَلِهِمِ الْمُحِقَّ. 28وَكَمَا لَمْ يَسْتَحْسِنُوا أَنْ يُبْقُوا اللهَ فِي مَعْرِفَتِهِمْ، أَسْلَمَهُمُ اللهُ إِلَى ذِهْنٍ مَرْفُوضٍ لِيَفْعَلُوا مَا لاَ يَلِيقُ. رومية 1 : 24 – 28 .

للمزيد انظر الفصل الثاني عشر  تحت باب {الشذوذ الجنسي في الإسلام} وأيضًا انظر  الفصل السابع – المرأة في الإسلام > الباب الرابع : زواج الطفلات في الإسلام.

4) المرأة خُلقت من ضلع أعوج إذا أردت أن تعدله كسرته

كتاب الرضاع » باب الوصية بالنساء:
1468 حدثنا عمرو الناقد 000 عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن المرأة خلقت من ضلع لن تستقيم لك على طريقة فإن استمتعت بها استمتعت بها وبها عوج وإن ذهبت تقيمها كسرتها وكسرها طلاقها

 

الشروح 
قوله صلى الله عليه وسلم : إن المرأة خلقت من ضلع لن تستقيم لك على طريقة فإن استمتعت بها استمتعت بها وبها عوج وإن ذهبت تقيمها كسرتها وكسرها طلاقها ، العوج ضبطه بعضهم بفتح العين وضبطه بعضهم بكسرها ولعل الفتح أكثر ، وضبطه الحافظ أبو القاسم بن عساكر وآخرون .
وفيه دليل لما يقوله الفقهاء أو بعضهم أن حواء خلقت من ضلع آدم ، قال الله تعالى : خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبين النبي صلى الله عليه وسلم أنها خلقت من ضلع ، وفي هذا الحديث ملاطفة النساء والإحسان إليهن والصبر على عوج أخلاقهن واحتمال ضعف عقولهن ، وكراهة طلاقهن بلا سبب وأنه لا يطمع باستقامتها ، والله أعلم .

 

تعليق
يعكس هذا الحديث احتقار محمد للمرأة ، واعتبارها معوجة وذلك لكونها من ضلع معوج ، ويرى محمد استحالة تقويم المرأة فهي معوجة وستبقى معوجة ، ما عليك سوى الاستمتاع بها وهي معوجة وهذا يعكس نظرته للمرأة كمجرد وسيلة لمتعة الرجل ،  وقارن ذلك بالتعاليم في الكتاب المقدس : 18وَقَالَ الرَّبُّ الإِلهُ: «لَيْسَ جَيِّدًا أَنْ يَكُونَ آدَمُ وَحْدَهُ، فَأَصْنَعَ لَهُ مُعِينًا نَظِيرَهُ». 21فَأَوْقَعَ الرَّبُّ الإِلهُ سُبَاتًا عَلَى آدَمَ فَنَامَ، فَأَخَذَ وَاحِدَةً مِنْ أَضْلاَعِهِ وَمَلأَ مَكَانَهَا لَحْمًا. 22وَبَنَى الرَّبُّ الإِلهُ الضِّلْعَ الَّتِي أَخَذَهَا مِنْ آدَمَ امْرَأَةً وَأَحْضَرَهَا إِلَى آدَمَ. 23فَقَالَ آدَمُ: «هذِهِ الآنَ عَظْمٌ مِنْ عِظَامِي وَلَحْمٌ مِنْ لَحْمِي. هذِهِ تُدْعَى امْرَأَةً لأَنَّهَا مِنِ امْرِءٍ أُخِذَتْ». 24لِذلِكَ يَتْرُكُ الرَّجُلُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَيَلْتَصِقُ بِامْرَأَتِهِ وَيَكُونَانِ جَسَدًا وَاحِدًا .تكوين 2 : 18 ، 21 – 23 نظير بمعنى مساوية تمامًا لآدم ونرى هنا تقدير آدم لها ونرى أيضًا تقدير الله لمعنى الزواج منذ الخلق ورؤية الله من البداية أن لكل رجل زوجة واحدة فيصيران جسدًا واحدًا
للمزيد حول المرأة ضلع انظر الفصل التاسع (البخاري 2))> تحت باب الأخطاء المرتبطة بالمرأة > 3)الرسول يقول أن المرأة معوجة مثل الضلع .

5) من ترفض الجماع تلعنها الملائكة

كتاب الرضاع 17 باب تحريم امتناعها من فراش زوجها :
1436 وحدثنا محمد بن المثني عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا باتت المرأة هاجرة فراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح وحدثنا يحيى بن حبيب حدثنا خالد يعني ابن الحارث حدثنا شعبة بهذا الإسناد وقال حتى ترجع .

 

الشروح
قوله صلى الله عليه وسلم : إذا باتت المرأة هاجرة فراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح وفي رواية ( حتى ترجع ) هذا دليل على تحريم امتناعها من فراشه لغير عذر شرعي – المرأة تمتنع عن فراش زوجها – وليس الحيض بعذر .

 

شرح وتعليق 
يحكي الحديث أن الرسول قال إذا لم تسمح المرأة للرجل ، بأن يعاشرها جنسيًا حتى لو حائض هذا ليس بعذر للمرأة المسكينة ، لعنتها الملائكة طوال الليل ، فهي مجبرة أن تشبع رغبة الزوج المسلم ، وهذا أيضًا تكريس لاحتقاره للمرأة ولإرادتها الحرة وتكريس لإرضاء الرجل الذي يقاتل من أجل الرسول، مسكينة المرأة المسلمة فقد انتُهكت تمامًا وعندما لا تريد المعاشرة لأي سبب وهذا حقها الكامل فهي بهذا لا تغضب رجلها فقط ولكن تغضب الملائكة أيضًا فتشعر بالذنب .

 

صورة تعبر عن مأساة الزوجة المسلمة في كل زمان ومكان 

ودعونا نقارن ذلك بما ورد في الكتاب المقدس ونرى هنا العلاقة كما خلقها الله علاقة عميقة والحقوق متساوية والاحترام والتقدير متبادل ولا يوجد عنف ولا تهديد ولا إجبار لِيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدٍ امْرَأَتُهُ، وَلْيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدَةٍ رَجُلُهَا. 3لِيُوفِ الرَّجُلُ الْمَرْأَةَ حَقَّهَا الْوَاجِبَ، وَكَذلِكَ الْمَرْأَةُ أَيْضًا الرَّجُلَ. 4لَيْسَ لِلْمَرْأَةِ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهَا، بَلْ لِلرَّجُلِ. وَكَذلِكَ الرَّجُلُ أَيْضًا لَيْسَ لَهُ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهِ، بَلْ لِلْمَرْأَةِ. 5لاَ يَسْلُبْ أَحَدُكُمُ الآخَرَ، إِلاَّ أَنْ يَكُونَ عَلَى مُوافَقَةٍ، إِلَى حِينٍ، لِكَيْ تَتَفَرَّغُوا لِلصَّوْمِ وَالصَّلاَةِ، ثُمَّ تَجْتَمِعُوا أَيْضًا مَعًا 1كورنثوس 7 : 2-5 .
للمزيد حول هذا الموضوع انظر الفصل السابع المرأة في الإسلام .

نورد هنا مقطع شيخ وهابي يؤيد اغتصاب الزوج لزوجته:

  اغتصاب الزوجة و ضربها مذكور في القرآن والأحاديث:

6) أكثر أهل النار من النساء

كتاب الرقاق باب أكثر أهل الجنة الفقراء وأكثر أهل النار النساء وبيان الفتنة بالنساء :
2736 حدثنا هداب بن خالد … عن أسامة بن زيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قمت على باب الجنة فإذا عامة من دخلها المساكين وإذا أصحاب الجد محبوسون إلا أصحاب النار فقد أمر بهم إلى النار وقمت على باب النار فإذا عامة من دخلها النساء .

 

الشروح 
… قوله صلى الله عليه وسلم : ( وإذا أصحاب الجد محبوسون ) … قيل : المراد به أصحاب البخت والحظ في الدنيا ، والغنى والوجاهة بها … ويسبقهم الفقراء بخمسمائة عام كما جاء في الحديث .

 

شرح وتعليق :
ورد في الحديث بابين (باب الجنة وباب النار) ففي باب الجنة الذي يدخله من عامة المساكين ، فماذا تقصد بالمساكين هل هي المسكنة الروحية أم هي مسكنة الفقر والعوز ؟ ونجد أن النار أكثرها نساء  وهناك معضلة وهي تعارض هذا الحديث مع الحديث الصحيح الذي يقول  أن الجنة تحت أقدام الأمهات -الراوي: أنس المحدث: محمد جار الله الصعدي – المصدر: النوافح العطرة – الصفحة أو الرقم: 117 خلاصة حكم المحدث: صحيح فكيف تكون النار أكثرها نساء والأمهات وهن شريحة كبيرة من النساء في الجنة؟ ، فنجد أن النساء مظلومين في الدنيا والآخرة (أكثرهم يدخلون النار وفي الميراث للذكر مثل حظ الانثيين) .

 

                                                    صورة توصح النار الإسلامية وهي مليئة بالنساء 

 

نقارن ذلك بالسيد المسيح عندما التقى بامرأة سامرية زانية وهو بمقام المعلم اليهودي واليهود لا يخاطبوا السامريين كيف ترفق بها وشجعها لمجرد أنها قالت ليس لها زوج . فإذ  كَانَ يَسُوعُ قَدْ تَعِبَ مِنَ السَّفَرِ، جَلَسَ هكَذَا عَلَى الْبِئْرِ، وَكَانَ نَحْوَ السَّاعَةِ السَّادِسَةِ. 7فَجَاءَتِ امْرَأَةٌ مِنَ السَّامِرَةِ لِتَسْتَقِيَ مَاءً، فَقَالَ لَهَا يَسُوعُ: «أَعْطِينِي لأَشْرَبَ» 8لأَنَّ تَلاَمِيذَهُ كَانُوا قَدْ مَضَوْا إِلَى الْمَدِينَةِ لِيَبْتَاعُوا طَعَامًا. 9فَقَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ السَّامِرِيَّةُ: «كَيْفَ تَطْلُبُ مِنِّي لِتَشْرَبَ، وَأَنْتَ يَهُودِيٌّ وَأَنَا امْرَأَةٌ سَامِرِيَّةٌ؟» لأَنَّ الْيَهُودَ لاَ يُعَامِلُونَ السَّامِرِيِّينَ. 10أَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهاَ: «لَوْ كُنْتِ تَعْلَمِينَ عَطِيَّةَ اللهِ، وَمَنْ هُوَ الَّذِي يَقُولُ لَكِ أَعْطِينِي لأَشْرَبَ، لَطَلَبْتِ أَنْتِ مِنْهُ فَأَعْطَاكِ مَاءً حَيًّا»…. 13أَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهاَ:«كُلُّ مَنْ يَشْرَبُ مِنْ هذَا الْمَاءِ يَعْطَشُ أَيْضًا. 14وَلكِنْ مَنْ يَشْرَبُ مِنَ الْمَاءِ الَّذِي أُعْطِيهِ أَنَا فَلَنْ يَعْطَشَ إِلَى الأَبَدِ، بَلِ الْمَاءُ الَّذِي أُعْطِيهِ يَصِيرُ فِيهِ يَنْبُوعَ مَاءٍ يَنْبَعُ إِلَى حَيَاةٍ أَبَدِيَّةٍ». 15قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«يَا سَيِّدُ أَعْطِنِي هذَا الْمَاءَ، لِكَيْ لاَ أَعْطَشَ وَلاَ آتِيَ إِلَى هُنَا لأَسْتَقِيَ». 16قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«اذْهَبِي وَادْعِي زَوْجَكِ وَتَعَالَيْ إِلَى ههُنَا» 17أَجَابَتِ الْمَرْأَةُ وَقَالتْ:«لَيْسَ لِي زَوْجٌ». قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«حَسَنًا قُلْتِ: لَيْسَ لِي زَوْجٌ، 18لأَنَّهُ كَانَ لَكِ خَمْسَةُ أَزْوَاجٍ، وَالَّذِي لَكِ الآنَ لَيْسَ هُوَ زَوْجَكِ. هذَا قُلْتِ بِالصِّدْقِ». 19قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«يَا سَيِّدُ، أَرَى أَنَّكَ نَبِيٌّ! 20آبَاؤُنَا سَجَدُوا فِي هذَا الْجَبَلِ، وَأَنْتُمْ تَقُولُونَ إِنَّ فِي أُورُشَلِيمَ الْمَوْضِعَ…. 21قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«يَا امْرَأَةُ، صَدِّقِينِي أَنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ، لاَ فِي هذَا الْجَبَلِ، وَلاَ فِي أُورُشَلِيمَ تَسْجُدُونَ لِلآبِ. 22أَنْتُمْ تَسْجُدُونَ لِمَا لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ، أَمَّا نَحْنُ فَنَسْجُدُ لِمَا نَعْلَمُ ..ِ. 23وَلكِنْ تَأْتِي سَاعَةٌ، وَهِيَ الآنَ، حِينَ السَّاجِدُونَ الْحَقِيقِيُّونَ يَسْجُدُونَ لِلآبِ بِالرُّوحِ وَالْحَقِّ، لأَنَّ الآبَ طَالِبٌ مِثْلَ هؤُلاَءِ السَّاجِدِينَ لَهُ. 24اَللهُ رُوحٌ. وَالَّذِينَ يَسْجُدُونَ لَهُ فَبِالرُّوحِ وَالْحَقِّ يَنْبَغِي أَنْ يَسْجُدُوا». 25قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«أَنَا أَعْلَمُ أَنَّ مَسِيَّا، الَّذِي يُقَالُ لَهُ الْمَسِيحُ، يَأْتِي… 26قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«أَنَا الَّذِي أُكَلِّمُكِ هُوَ»27وَعِنْدَ ذلِكَ جَاءَ تَلاَمِيذُهُ، وَكَانُوا يَتَعَجَّبُونَ أَنَّهُ يَتَكَلَّمُ مَعَ امْرَأَةٍ…. 28فَتَرَكَتِ الْمَرْأَةُ جَرَّتَهَا وَمَضَتْ إِلَى الْمَدِينَةِ وَقَالَتْ لِلنَّاسِ: 29«هَلُمُّوا انظروا إِنْسَانًا قَالَ لِي كُلَّ مَا فَعَلْتُ. أَلَعَلَّ هذَا هُوَ الْمَسِيحُ؟». 30فَخَرَجُوا مِنَ الْمَدِينَةِ وَأَتَوْا إِلَيْهِ. يوحنا 4 : 6-30 .

                       صورة للسيد يسوع المسيح وهو يتحدث مع المرأة السامرية 

                       

 

للمزيد حول النار والنساء انظر الفصل التاسع (بخاري 2)) > الأخطاء المرتبطة بالمرأة 2)النار أكثرها من النساء) .

7) التحليل بإرضاع الكبير

كتاب الرضاع 17 باب رضاعة الكبير:
1453 حدثنا عمرو الناقد 000 عن عائشة قالت جاءت سهلة بنت سهيل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إني أرى في وجه أبي حذيفة من دخول سالم وهو حليفه فقال النبي صلى الله عليه وسلم أرضعيه قالت وكيف أرضعه وهو رجل كبير فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال قد علمت أنه رجل كبير زاد عمرو في حديثه وكان قد شهد بدرا وفي رواية ابن أبي عمر فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 كتاب الرضاع » باب رضاعة الكبير:
1453 وحدثنا إسحق بن إبراهيم الحنظلي 000 عن عائشة أن سالما مولى أبي حذيفة كان مع أبي حذيفة وأهله في بيتهم فأتت تعني ابنة سهيل النبي صلى الله عليه وسلم فقالت إن سالما قد بلغ ما يبلغ الرجال وعقل ما عقلوا وإنه يدخل علينا وإني أظن أن في نفس أبي حذيفة من ذلك شيئا فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم أرضعيه تحرمي عليه ويذهب الذي في نفس أبي حذيفة فرجعت فقالت إني قد أرضعته فذهب الذي في نفس أبي حذيفة .

 كتاب الرضاع » باب رضاعة الكبير:

1453 وحدثنا إسحق بن إبراهيم أن عائشة أخبرته أن سهلة بنت سهيل بن عمرو جاءت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن سالما لسالم مولى أبي حذيفة معنا في بيتنا 
وقد بلغ ما يبلغ الرجال وعلم ما يعلم الرجال قال أرضعيه تحرمي عليه

تعليق
يشرح الحديث أن هذه المرأة تقوم بإرضاع هذا الرجل الكبير ،كيف يحدث هذا مع كونه رجل كبير الحديث ذكره أيضًا ابن كثير في تفسير سورة الأحزاب وقد ذكرت الأحاديث أن سالمًا بلغ ما يبلغ الرجال ومحاولة النووي الهروب من هذا المأزق الرهيب بقوله : لعلها حلبته ثم شربه من غير أن يمس ثديها ، يثير الشفقة على المفسرين الإسلاميين الذين يحاولوا تفسير ما يعجز أي عالم أن يفسره ، فكيف يقول الرسول إذ اجتمع رجل وامرأة فالشيطان ثالثهما ويأمر المرأة أن تلبس الحجاب حتى لا تثير الرجل ثم يسمح لامرأة بإرضاع رجل بالغ ، أليس ذلك هو إلقاء الرجل والمرأة في حضن الشيطان ويفتح على أمته أبواب الجحيم ، عندما يطبق هذا الحديث في العصر الحالي ، فتصدر فتوى بالسماح بإرضاع الكبار في حالة توافر ظروف الخلوة الشرعية بمعنى رجل وامرأة معًا في غرفة والمفتاح من الداخل فترضعه المرأة حتى يصير كابنها بالرضاعة ، فتحرم عليه ، أيها العقلاء أجيبوني بالله عليكم كيف في حالة وجودهما معًا في غرفة مغلقة فتقوم المرأة بكشف صدرها وإرضاعه ماذا نتوقع الذي سيحدث بعد ذلك بينهما والمرأة عندما ترضعه يصبح محرم تستطيع أن تظهر أمامه بعض عورتها والبعض فسر العورات المسموح بكشفها للذي أرضعته هي الصدر وآخرين قالوا الوجه والشعر انظر سنن ابي داود في الفصل الثاني عشر صفحة 52 و53

 

نعرض مقطع فيديو للشيخ الحويني يشرح القصة و يوضح كيفية رضاع الكبير: الرضاعة هي مص الثدي :

 

شريط للشيخ الألباني يقول فيه أنه يجوز للرجل الكبير أن يرضع من المرأة لكي تحرم عليه حتى لو مص من ثديها مباشرة

 

القرضاوي يعترف أن رضاعة الكبير في الإسلام

 

الألباني يقر بإرضاع عائشة للرجال

 

شيخ وهابي يقول أن عائشة مخطئة في إرضاعها للكبار 

 

نقارن ذلك بما ورد في الكتاب المقدس : 28وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَنْظُرُ إِلَى امْرَأَةٍ لِيَشْتَهِيَهَا، فَقَدْ زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ. 29فَإِنْ كَانَتْ عَيْنُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْلَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. 30وَإِنْ كَانَتْ يَدُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْطَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. متى 5: 28 -30 وأيضًا 15أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أَجْسَادَكُمْ هِيَ أَعْضَاءُ الْمَسِيحِ؟ أَفَآخُذُ أَعْضَاءَ الْمَسِيحِ وَأَجْعَلُهَا أَعْضَاءَ زَانِيَةٍ؟ حَاشَا! 16أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ:«يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 18اُهْرُبُوا مِنَ الزِّنَا. كُلُّ خَطِيَّةٍ يَفْعَلُهَا الإِنْسَانُ هِيَ خَارِجَةٌ عَنِ الْجَسَدِ، لكِنَّ الَّذِي يَزْنِي يُخْطِئُ إِلَى جَسَدِهِ. 19أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَسَدَكُمْ هُوَ هَيْكَلٌ لِلرُّوحِ الْقُدُسِ الَّذِي فِيكُمُ، الَّذِي لَكُمْ مِنَ اللهِ، وَأَنَّكُمْ لَسْتُمْ لأَنْفُسِكُمْ؟ 20لأَنَّكُمْ قَدِ اشْتُرِيتُمْ بِثَمَنٍ. فَمَجِّدُوا اللهَ فِي أَجْسَادِكُمْ وَفِي أَرْوَاحِكُمُ الَّتِي هِيَ من للهِ 1 كورنثوس 6 : 15 -20 .
للمزيد حول إرضاع الكبير انظر الفصل الثاني عشر موضوعات متنوعة  >الباب السادس : إرضاع الكبير في الأحاديث الإسلامية.  وانظر التطبيق المعاصر في الفصل الرابع عشر >المجتمعات الإسلامية وتأثرها بمحمد .

8) الرسول يشرع بسبي النساء وربطهن من رقابهن كالحيوانات وإغتصابهن

ما ورد في صحيح مسلم من فظائع إسلامية في هذه الغزوة من سبي النساء والقبض عليهم ، واستخدم تعبير (ساقهم) كأنهم حيوانات ثم استخدام تعبير (كشف ثوبها) بمعنى اغتصبها ،ويوضح الإمام النووي أن  هذا الحديث درس مفيد وهو جواز تفريق المرأة وبنتها .

صحيح مسلم » كتاب الجهاد والسير » باب التنفيل وفداء المسلمين بالأسارى :
1755 حدثنا زهير بن حرب …. حدثني أبي قال غزونا فزارة وعلينا أبو بكر أمره رسول الله …. أمرنا أبو بكر فعرسنا ثم شن الغارة فورد الماء فقتل من قتل عليه وسبى وأنظر إلى عنق من الناس فيهم الذراري فخشيت أن يسبقوني إلى الجبل فرميت بسهم بينهم وبين الجبل فلما رأوا السهم وقفوا فجئت بهم أسوقهم وفيهم امرأة من بني فزارة … معها ابنة لها من أحسن العرب فسقتهم حتى أتيت بهم أبا بكر فنفلني أبو بكر ابنتها فقدمنا المدينة وما كشفت لها ثوبا فلقيني رسول الله صلى الله عليه وسلم في السوق فقال يا سلمة هب لي المرأة فقلت يا رسول الله والله لقد أعجبتني وما كشفت لها ثوبا ثم لقيني رسول الله صلى الله عليه وسلم من الغد في السوق فقال لي يا سلمة هب لي المرأة لله أبوك فقلت هي لك يا رسول الله فوالله ما كشفت لها ثوبا فبعث بها رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل مكة ففدى بها ناسا من المسلمين كانوا أسروا بمكة

 

صحيح البخاري » كتاب تفسير القرآن » سورة آل عمران » باب كنتم خير أمة أخرجت للناس سورة أل عمران 3 : 110 .

 

شرح النووي :
… قوله : ( أمرنا أبو بكر – رضي الله عنه – فعرسنا ثم شن الغارة ) التعريس : النزول آخر الليل . وشن الغارة : فرقها .
قوله : ( وانظر إلى عنق من الناس ) أي : جماعة .
قوله : ( فيهم الذراري ) يعني : النساء والصبيان .
… قوله : ( فنفلني أبو بكر – رضي الله عنه – ابنتها ) … قوله : ( وما كشفت لها ثوبا ) فيه استحباب الكناية عن الوقاع بما يفهمه .
قوله صلى الله عليه وسلم : ( يا سلمة هب لي المرأة لله أبوك ، فقلت : هي لك يا رسول الله ، فبعث بها رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل مكة ففدى بها ناسا من المسلمين كانوا أسروا بمكة ) فيه جواز المفاداة ، وجواز فداء الرجال بالنساء الكافرات .
وفيه جواز التفريق بين الأم وولدها البالغ ، ولا خلاف في جوازه عندنا .
وفيه جواز استيهاب الإمام أهل جيشه بعض ما غنموه ليفادي به مسلما ، أو يصرفه في مصالح المسلمين ، أو يتألف به من في تألفه مصلحة ، كما فعل صلى الله عليه وسلم هنا ، وفي غنائم حنين .

تعليق : 

قصة توضح قسوة الإسلام  فهذا المسلم نظر إلى النساء والصبيان وخاف أن يهربوا قبل أن يسبيهم فضرب سهم ناحيتهم فلما رأوا السهم خافوا ووقفوا مكانهم فقبض عليهم ، واستخدم الراوي تعبير (ساقهم) كأنهم حيوانات وكانا امرأة وبنتها وكانت بنتها جميلة فأعطى أبو بكر بنتها له ثم لقيه الرسول وطلب منه أن يعطيه البنت الجميلة وكان هذا المسلم يقول له لم اكشف ثوبها بعد بمعنى لم اغتصبها بعد ، وأصر الرسول أن يأخذها وبدلها الرسول بأسرى من المسلمين ، ويوضح الإمام النووي أن في هذا الحديث درس مفيد وهو جواز تفريق المرأة وبنتها ، الحديث يوضح تكالب وشغف وحماس المحاربون على الغنائم ونرى طريقة القبض على النساء  وهي للأسف تشبه طرق صيد الحيوانات في الغابة وساقهم كأنهم حيوانات (ومن المعروف  أن وسيلة نقل السبايا من النساء والأطفال كان بربطهم بسلاسل من رقابهم كالحيوانات كما ذكر صحيح البخاري » كتاب تفسير القرآن » سورة آل عمران » باب كنتم خير أمة أخرجت للناسسورة آل عمران 3 : 110 …. تأتون بهم في السلاسل في أعناقهم ) . للمزيد انظر  الفصل الثاني عشر موضوعات متنوعة  > الباب الثاني والعشرون : الأدلة أن الإسلام أنزل الإنسان إلى مكانة الحيوان .

أربع مراحل للتعامل مع الأسرى ذُكر في هذا الموضوع :

1)كيفية أسرهم كالحيوانات بسلاسل من رقابهم :

                         ee-mod-5-img

2)كيفية ابقائهم في الخيمة (بالطبع إذا تم أسرهم بسلاسل في رقابهم فكيف سيبقوا في الخيمة أحرارا):

3)كيفية التصرف فيهم ، فهنا الرجل يرسلها للرسول وكما ذكرنا عورتها بعد الأسرى أصبحت فقط من السرة للركبة :

4)جواز التفريق بين الأم وولدها البالغ فتباع على حدة عن ولدها البالغ الذي يراها عارية تباع للاستخدام الجنسي وهو لا يستطيع أن يفعل شيء لحمايتها :

 

   

9)النبي يحرم إزالة شعر ‏الحاجبين لترقيقهما

صحيح مسلم » كتاب اللباس والزينة » باب تحريم فعل الواصلة والمستوصلة والواشمة والمستوشمة والنامصة والمتنمصة والمتفلجات والمغيرات خلق الله

2125 حدثنا إسحق بن إبراهيم وعثمان بن أبي شيبة واللفظ لإسحق أخبرنا جرير عن منصور عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال لعن الله الواشمات والمستوشمات والنامصات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله قال فبلغ ذلك امرأة من بني أسد يقال لها أم يعقوب وكانت تقرأ القرآن فأتته فقالت ما حديث بلغني عنك أنك لعنت الواشمات والمستوشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله فقال عبد الله وما لي لا ألعن من لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في كتاب الله فقالت المرأة لقد قرأت ما بين لوحي المصحف فما وجدته فقال لئن كنت قرأتيه لقد وجدتيه قال الله عز وجل وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا فقالت المرأة فإني أرى شيئا من هذا على امرأتك الآن قال اذهبي فانظري قال فدخلت على امرأة عبد الله فلم تر شيئا فجاءت إليه فقالت ما رأيت شيئا فقال أما لو كان ذلك لم نجامعها حدثنا محمد بن المثنى وابن بشار قالا حدثنا عبد الرحمن وهو ابن مهدي حدثنا سفيان ح وحدثنا محمد بن رافع حدثنا يحيى بن آدم حدثنا مفضل وهو ابن مهلهل كلاهما عن منصور في هذا الإسناد بمعنى حديث جرير غير أن في حديث سفيان الواشمات والمستوشمات وفي حديث مفضل الواشمات والموشومات وحدثناه أبو بكر بن أبي شيبة ومحمد بن المثنى وابن بشار قالوا حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن منصور بهذا الإسناد الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم مجردا عن سائر القصة من ذكر أم يعقوب وحدثنا شيبان بن فروخ حدثنا جرير يعني ابن حازم حدثنا الأعمش عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم بنحو حديثهم

لعـــن اللـــه النامصة والمتنمصة

للمزيد المرأة في الإسلام انظر الفصل السابع – المرأة في الإسلام.

و أيضاً انظر الفصل التاسع – أخطاء البخاري – الجزء الثاني  >  ح) الأخطاء المرتبطة بالمرأة.

 

أيضًا انظر الفصل الرابع عشر لتري التطبيق المعاصر لهذا التعليم والسلوك تحت باب تدمير المرأة في الإسلام

 

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات