الباب التاسع : أقوال الرسول ودلالتها

مفاتيح الألوان :

الأخضر : آيات قرآنية .

الأحمر : آيات من الكتاب المقدس .

الأزرق : مصادر إسلامية أخرى .

البرتقالي : روابط تستطيع الضغط عليها للوصول إلى المصدر الأصلي .

ملحوظة : إذا أردت التأكد بنفسك اضغط على اسم التفسير أو الحديث وسينقلك إلى مصدر إسلامي معتمد لهذا التفسير أو الحديث .

 

 

1) قول دال على عنصرية الرسول واستهزائه واحتقاره للسود وتقيمه للبشر على أساس الشكل وحتمية خضوع المسلم للحاكم حتى لو أسود وشكله بشع بحسب وصف الرسول

صحيح البخاري  » كتاب الأحكام  » باب السمع والطاعة للإمام ما لم تكن معصية:

6723 حدثنا مسدد حدثنا يحيى بن سعيد عن شعبة عن أبي التياح عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمعوا وأطيعوا وإن استعمل عليكم عبد حبشي كأن رأسه زبيبة

 

شرح فتح الباري : …قوله ( حبشي ) … منسوب إلى الحبشة …قوله : كأن رأسه زبيبة ) واحدة الزبيب المأكول المعروف الكائن من العنب إذا جف ، وإنما شبه رأس الحبشي بالزبيبة لتجمعها ولكون شعره أسود ، وهو تمثيل في الحقارة وبشاعة الصورة وعدم الاعتداد بها …لو تغلب عبد حقيقة بطريق الشوكة فإن طاعته تجب إخمادا للفتنة ما لم يأمر بمعصية

2) قول دال على حتمية خضوع المسلم للحاكم حتى لو ظالم وحتى لو شيطان في جثمان إنس

قلت : يا رسول الله ! إنا كنا بشر . فجاء الله بخير . فنحن فيه . فهل من وراء هذا الخير شر ؟ قال ( نعم ) قلت : هل من وراء ذلك الشر خير ؟ قال ( نعم ) قلت : فهل من وراء ذلك الخير شر ؟ قال ( نعم ) قلت : كيف ؟ قال ( يكون بعدي أئمة لا يهتدون بهداي ، ولا يستنون بسنتي . وسيقوم فيهم رجال قلوبهم قلوب الشياطين في جثمان إنس ) قال قلت : كيف أصنع ؟ يا رسول الله ! إن أدركت ذلك ؟ قال ( تسمع وتطيع للأمير . وإن ضرب ظهرك . وأخذ مالك . فاسمع وأطع ) .

الراوي: حذيفة بن اليمان خلاصة الدرجة: صحيح المحدث: مسلم المصدر: المسند الصحيحالصفحة أو الرقم: 1847:

3) قول دال على رفض الرسول تطبيق تعاليمه المجحفة للمرأة على ابنته حين رفض أن يتزوج زوجها عليها

 – إن بني هشام بن المغيرة استأذنوني أن ينكحوا ابنتهم ، علي بن أبي طالب . فلا آذن لهم . ثم لا آذن لهم . ثم لا آذن لهم . إلا أن يحب ابن أبي طالب أن يطلق ابنتي وينكح ابنتهم . فإنما ابنتي بضعة مني يريبني ما راباها ، ويؤذيني ما آذاها

الراوي: المسور بن مخرمة المحدث: مسلم – المصدر: صحيح مسلم – الصفحة أو الرقم: 2449 خلاصة حكم المحدث: صحيح

أيضًا قول دال على رفض الرسول تطبيق تعاليمه المجحفة للمرأة على ابنته حين رفض أن تتزوج صغيرة مع أنه تزوج عائشة وهي عمرها ست سنوات وعاشرها معاشرة جنسية كاملة وهي تسع سنوات 

   خطبَ أبو بكرٍ وعمرُ – رضيَ اللَّهُ عنهما – فاطمةَ ، فقالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ : إنَّها صغيرةٌ ، فخطبَها عليٌّ فزوَّجها منهُ   الراوي:  بريدة بن الحصيب الأسلمي المحدث:الألباني – المصدر: التعليقات الرضية – الصفحة أو الرقم: 151/2

خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح 

تعليق : السندي في شرحه للحديث يقول أن الدرس المستفاد هو أن  المقاربة في السن بين الزوج والزوجة مهم وماذا عن فارق السن بين الرسول وعائشة زوجتة فقد كان عمره 55 عام وهي ستة أعوام أي الفارق كان 49 سنة ؟؟

 

4) أقوال دالة على عنف وقسوة وانتقام مما يتعارض مع طبيعة الأنبياء

من أقوال الرسول { قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يومَ حُنَينٍ : ( مَن له بَيِّنَةٌ على قَتيلٍ قتَله فله سَلَبَه )} .

الراوي :  أبو قتادة الأنصاري | المحدث : البخاري  | المصدر : صحيح البخاري  خلاصة الحكم: صحيح.

 

 

من أقوال الرسول {يا معشر قريش أما والذي نفس محمد بيده لقد جئتكم بالذبح}

نص الحديث يقول: فأقبل يمشي حتى استلم الركن ثم مر بهم طائفا بالبيت فلما أن مر بهم غمزوه ببعض ما يقول قال فعرفت ذلك في وجهه ثم مضى فلما مر بهم الثانية غمزوه بمثلها فعرفت ذلك في وجهه ثم مضى ثم مر بهم الثالثة فغمزوه بمثلها فقال تسمعون يا معشر قريش أما والذي نفس محمد بيده لقد جئتكم بالذبح

الراوي: عروة بن الزبير المحدث: أحمد شاكر – المصدر: مسند أحمد – الصفحة أو الرقم: 11/203خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

نص الحديث يقول : ( لقد جئتكم بالذبح ) وقد ترجم الحديث من قبل الشيخ : عبد السلام الشامي ‏قال ‏يعقوب ، ‏حدثنا ‏أبي ، ‏عن ‏ابن إسحاق … عن عبد الله بن عمرو بن العاص ، قال : قلت له : ما أكثر ما رأيت قريشاً أصابت من رسول الله فيما كانت تظهر من عداوته ؟ … إذ طلع عليهم رسول الله ‏‏صلى الله عليه وسلم ، ‏فأقبل يمشي حتى استلم الركن ، ثم مر بهم طائفاً ‏بالبيت ، ‏فلما أن مر بهم غمزوه ببعض ما يقول …. ، فقال رسول الله صلعم: تسمعون يا معشر‏ ‏قريش ، ‏أما والذي نفس‏ ‏محمد ‏ ‏بيده‏ ‏لقد جئتكم بالذبح ؛رواه الإمام أحمد بن حنبل في مسنده .

 

-من أقوال الرسول {بعثت بين يدي الساعة بالسيف ، حتى يعبد الله تعالى وحده لا شريك له ، و جعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجعل الذل و الصغار على من خالف أمري ، و من تشبه بقوم فهو منهم }

الراوي:  عبدالله بن عمر المحدث:الألباني – المصدر: صحيح الجامع – الصفحة أو الرقم: 2831 خلاصة حكم المحدث: صحيح

-من أقوال الرسول :{واعلَموا أنَّ الجنَّةَ تحتَ ظلالِ السُّيوفِ} الراوي: عبدالله بن أبي أوفى المحدث: البخاري – المصدر: صحيح البخاري – الصفحة أو الرقم: 2818 خلاصة حكم المحدث: [صحيح].

5) قول دال على عدم عفة اللسان

 

مقطع فيديو للدكتور عبد الله بدر وهو يؤكد أن الرسول وأبي بكر يستخدمان أفظغ الألفاظ ويسبان ويلعنان:

 

 

نعرض مقطع فيديو للشيخ أبو إسلام يشتم باسم يوسف ويقول الله يشتم والقرآن يشتم والرسول يشتم ومن أقوال الرسول :{فأَعِضُّوهُ بهَنِ أبيه} ومن أقوال أبو بكر {امصص ببظر اللات} وبن الخطاب أيضًا يشتم:

 

وجدي غنيم يشتم ويقول أن هذا من الله والرسول 

 

أ)من أقوال الرسول {فأعضوه بهن أبيه}:

الحديث:

عن أُبَيِّ بنِ كعبٍ أنه سمع رجلًا يقول : يا آلَ فلانٍ فقال له اعضُضْ بهَنِ أبيك ولم يكنْ فقال له : يا أبا المُنذرِ ما كنتَ فاحشًا فقال : إني سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يقول : من تعزَّى بعزَى الجاهليةِ فأَعِضُّوهُ بهَنِ أبيه ولا تكنُوا   الراوي: أبي بن كعب المحدث: الألباني – المصدر: تخريج مشكاة المصابيح – الصفحة أو الرقم: 4828 خلاصة حكم المحدث: صحيح .

الشرح :
قال الكسائي : يعني : انتسب وانتمى ، كقولهم ، يا لفلان ، ويا لبنى فلان ، فقوله : عزاء الجاهلية ، الدعوى للقبائل أن يقال : يا لتميم ، ويا لعامر ، وأشباه ذلك .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية في منهاج السنة: قال أهل العلم: يجوز التصريح باسم العورة للحاجة والمصلحة.
وقال في مجموع الفتاوى: ومعنى قوله (من تعزى بعزاء الجاهلية) يعنى يعتزى بعزواتهم وهي الانتساب إليهم في الدعوة مثل قوله يا لقيس يا ليمن ويا لهلال ويا لأسد فمن تعصب لأهل بلدته أو مذهبه أو طريقته أو قرابته أو لأصدقائه دون غيرهم كانت فيه شعبة من الجاهلية حتى يكون المؤمنون كما أمرهم الله تعالى معتصمين بحبله وكتابه وسنة رسوله فإن كتابهم واحد ودينهم واحد ونبيهم واحد وربهم إله واحد لا إله إلا هو له الحمد في الأولى والآخرة وله الحكم وإليه ترجعون”. انتهى.
وذكر ابن القيم الحكمة من ذكر هن الأب، فقال في زاد المعاد: ذكر هن الأب لمن تعزى بعزاء الجاهلية فيقال له: اعضض هن أبيك، وكان ذكر هن الأب ها هنا أحسن تذكيرا لهذا المتكبر بدعوى الجاهلية بالعضو الذي خرج منه، وهو هن أبيه، فلا ينبغي له أن يتعدى طوره وما هذا إلا لشدة تحريم التعصب للقوميات الجاهلية .
قال الشنقيطي في أضواء البيان : فانظر كيف سمى النبي صلى الله عليه وسلم ذلك النداء « عزاء الجاهلية » وأمر أن يقال للداعي به «اعضض على هن أبيك» أي فرجه، وأن يصرح له بذلك ولا يعبر عنه بالكناية. فهذا يدل على شدة قبح هذا النداء، وشدة بغض النبي صلى الله عليه وسلم له.
ويضيف بن تيمية في كتابه منهاج السنة النبوية المليء بالهجوم على الشيعة
ولهذا قال من قال من العلماء إن هذا يدل على جواز التصريح باسم العورة للحاجة والمصلحة وليس من الفحش المنهى عنه كما في حديث أبي بن كعب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من سمعتموه يتعزى بعزاء الجاهلية فاعضضوه هن أبيه ولا تكنوا رواه أحمد فسمع أبي بن كعب رجلا يقول يا فلان فقال اعضض أير أبيك فقيل له في ذلك فقال بهذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم
يقول الشنقيطي في أضواء البيان
لاحظ قول الشنقيطي ( وأن يصرح له بذلك ولا يعبر عنه بالكناية ) ( أي أنه يذكر اسم العضو الذكري صراحة كما يسميه العامة وليس تكنية .

تعليق وشرح :
الحديث والشرح واضح تمامًا أن شخص سمع أبا منذر يقول أعضض هن أبوك ولم يكني أي قال لها بلغة قذرة مباشرة قبيحة فقال له :{لم أعهدك فحاشا} أي قبيح اللسان فقال {لقد سمعت الرسول يقول { … الحديث} بمعنى من تعصب لأهل بلدته أو مذهبه قل له عض العضو الذكري لوالدك ومعنى لا تكنوا أي قولها واضحة صريحة قبيحة بلا أي مواربة ، وهنا يتضح تمامًا تأثير الرسول على المسلمين ، فهنا نجد شخص لم يكن قبيح السان ولكن عندما رأى القدوة كما يقال في القرآن عنه أسوة حسنة يقول كلام قبيح تجرأ وتغير عن أدبه وتحول إلى فاحشًا وقيس على ذلك تأثير الرسول على المسلمين في جميع المجالات وهذا الحديث مذكور على موقع الإسلام ويب https://www.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=71170
فتوى رقم 71170 في سياق الرد على شاب قرر أن يتدين ويقرأ في الإسلام ففوجئ بمعلومات وبأمور عجيبة جعلته يسأل منها هذا الحديث ورد الموقع الذي أكد الحديث وسوف سنسرد هنا رسالة هذا الشاب وحيرته ففعلًا أغلب المسلمين غير ملمين بالأهوال المذكورة في الإسلام وعندما يبدوا يقرأوا في الإسلام تظهر الشكوك
{أنا شاب بدأت في الالتزام منذ حوالي 3 سنين و منذ ذلك الوقت بدأت أقرأ في الدين و لكن كلما قرأت وجدت أن هناك أشياء تدعو إلى الشك وأغلبها مرتبط ببعض أحاديث الرسول وسوف أذكر بعضها بالمعنى
من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا
أيعقل أن يصدر هذا اللفظ “هن” من الرسول (صلى الله عليه وسلم ) و يأمر أصحابه بعدم التكنية؟ لقد وجدت فتوى عن نفس الموضوع على الشبكة ولكن الجواب لم يكن شافيًا لأنه ربط التلفظ به بالضرورة و حديث الرسول لا يبدو فيه الضرورة فرسول الله ذكر أحاديث تنهى عن أشياء أكثر قبحًا دون ذكر هذا اللفظ}

 

ب)كلمة القبيحة المستخدمة بين عامة الشعب للتعبير عن المعاشرة الجنسية كان بستخدمها النبي 

 صحيح البخاري » كتاب الحدود » باب هل يقول الإمام للمقر لعلك لمست أو غمزت

6438 حدثنا عبد الله بن محمد الجعفي حدثنا وهب بن جرير حدثنا أبي قال سمعت يعلى بن حكيم عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال لا يا رسول الله قال أنكتها لا يكني قال فعند ذلك أمر برجمه

شرح فتح الباري :   قوله : ( أنكتها ) بالنون والكاف ( لا يكني ) أي تلفظ بالكلمة المذكورة ولم يكن عنها بلفظ آخر ، وقد وقع في رواية خالد بلفظ : ” أفعلت بها ” وكأن هذه الكناية صدرت منه أو من شيخه للتصريح في رواية الباب بأنه لم يكن ، وقد تقدم في حديث أبي هريرة الذي تقدمت الإشارة إلى أن أبا داود أخرجه في ” باب لا يرجم المجنون “

 

ج)أيضًا قد سمعته عائشة يسب ويشتم ويلعن على أحد المسلمين :

حينما سألته أجابها قائلًا أو ما علمتي ما شرطُ عليه ربي قلت اللهم أنما أنا بشر فأي المسلمون لعنته أو سببته فأجعله له زكاة وأجرا”  صحيح مسلم > كتاب البر والصلة والآداب باب من لعنه النبي صلى الله عليه وسلم أو سبه أو دعا عليه وليس هو أهلا لذلك كان له زكاة وأجرا ورحمة.

2600 حدثنا زهير بن حرب ….عن عائشة قالت دخل على رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلان فكلماه بشيء لا أدري ما هو فأغضباه فلعنهما وسبهما فلما خرجا قلت يا رسول الله من أصاب من الخير شيئا ما أصابه هذان قال وما ذاك قالت قلت لعنتهما وسببتهما قال أو ما علمت ما شارطت عليه ربي قلت اللهم إنما أنا بشر فأي المسلمين لعنته أو سببته فاجعله له زكاة وأجرا حدثناه أبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب قالا حدثنا أبو معاوية ح وحدثناه علي بن حجر السعدي وإسحق بن إبراهيم وعلي بن خشرم جميعا عن عيسى بن يونس كلاهما عن الأعمش بهذا الإسناد نحو حديث جرير وقال في حديث عيسى فخلوا به فسبهما ولعنهما وأخرجهما.

د)محمد أيضًا لعن اليهود والنصارى حينما كان على فراش موته حيث قال لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد :  صحيح البخاري > كتاب المغازي > باب مرض النبي .

1265 حدثنا عبيد الله بن موسى عن شيبان عن هلال هو الوزان عن عروة عن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال في مرضه الذي مات فيه لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مسجدا قالت ولولا ذلك لأبرزوا قبره غير أني أخشى أن يتخذ مسجدا.

ه)النبي يكني عمرو بن هشام بأبي جهل وهو الذي كانت الناس تدعوه بأبي الحكم:  

موقع إسلام ويب :

فأبو جهل كنية لعدو الله عمرو بن هشام كناه بها النبي صلى الله عليه وسلم، بعد أن كان يكنى بأبي الحكم. قال ابن القيم – رحمه الله – وهو يتحدث عن الكنية التي كناه بها النبي صلى الله عليه وسلم: وكذلك تكنيته لأبي الحكم بأبي جهل، كنية مطابقة لوصفه ومعناه، وهو أحق الخلق بهذه الكنية.

 

و)أيضًا القول القبيح جدًا الشهير لأبي بكر {أمصص بظر اللات} :

 

الحيوني بؤكد أن قول ابي بكر {أمصص بظر اللات}  وهي شتيمة قذرة هو حديث صحيح باقوي الاسانيد 

 

(معنى القول أمصص العضو الجنسي الأنثوي لآلهتك وهي اللات)

خرج رسول الله في ذي القعدة سنة ست من الهجرة يريد زيارة البيت الحرام وقد ثارت ثائرة قريش وحلفوا أن لايدخل الرسول ( مكة عنوة ثم قامت المفاوضات بين أهل مكة ورسول الله )
ثم جاءت وفود قريش لمفاوضة النبي فدار هذا الحوار بين النبي ( وعروة بن مسعود الثقفي واشترك في هذا الحوار أبو بكر 
قال عروة: يا محمد أجمعت أوباش الناس ثم جئت بهم إلى بيضتك لتفضها بهم؟ إنها قريش قد خرجت معها (العوذ المطافيل)- أي خرجت رجالاً ونساءً صغاراً وكباراً- قد لبسوا جلود النمور يعاهدون الله ألا تدخلها عليهم عنوة وايم الله لكأني بهؤلاء يقصد أصحاب النبي ( قد انكشفوا عنك!!
فقال أبو بكر: أمصص بظر اللات -وهي صنم ثقيف- أنحن نفرُّعنه وندعه؟

الراوي:  – المحدث:الألباني – المصدر: فقه السيرة – الصفحة أو الرقم: 327 خلاصة حكم المحدث: رواه البخاري بنحوه     قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه عضضت بظر اللات    » السيرة » المغـازي للواقـدي » غزوة الحديبية :

 

 

ز)أيضًا عمر بن الخطاب لم يؤكد هذه السنة فحسب بل أضاف إليها اضافة غريبة جدًا وأشد قبحًا من قول محمد فأضاف عمر بن الخطاب إلى قول محمد اعضض بهن أبيك ، امصص ……. أمك ! وطبعا مكان النقاط الكلمة الأشد قبحًا ، فمثلًا أن قال لك أحد أن قبيلتنا قبيلة عظيمة فقل له امصص ……… أمك . فما أقبح هذه السنة النبوية ، وإليكم ما قاله بن الخطاب منقول من السلسلة الصحيحة للألباني

و قد عمل بهذا الحديث الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال : ” من اعتز بالقبائل فأعضوه ، أو فأمصوه ” ) المصدر السلسلة الصحيحة.

 

نعرض مقطع فيديو للشيخ أبو إسلام يشتم باسم يوسف ويقول الله يشتم والقرآن يشتم والرسول يشتم وأبو بكر يشتم وبن الخطاب أيضًا” 

 

6) قول يؤكد أن تعاليم الرسول تعتمد على كتمان أي علاقات جنسية خارج إطار الزواج

عن زيدِ بنِ أسلمَ أن رجلًا اعترف على نفسِه بالزنا على عهدِ رسولِ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فدعا له رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ بسوطٍ ، فأتي بسوطٍ مكسورٍ ، فقال : فوق هذا ، فأتي بسوطٍ جديدٍ لم تُقطعْ ثمرتُه ، فقال : دون هذا ، فأتي بسوطٍ قد ركب به ولان ، فأمر به رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فجلد ، ثم قال : أيها الناسُ قد آن لكم أن تنتهوا عن حدودِ اللهِ ، فمن أصاب من هذه القاذوراتِ شيئًا فليستترْ بسترِ اللهِ ، فإنه من يبدِ لنا صفحتَه نُقِمْ عليه كتابَ اللهِ

الراوي:  زيد بن أسلم المحدث:الإمام الشافعي – المصدر: البدر المنير – الصفحة أو الرقم: 8/617 خلاصة حكم المحدث: منقطع

 

مع أن الولد ابن زنى ، النبي حسمها فالولد يُنسب للزوج

 

 إذا شاهد المسلم زوجته تخونه مع أخر لا تُعتبر خيانة إلا بشهادة أربعة رجال 

 

مبروك عطية إذا خانت المرأة زوجها فليس من حق الزوج أن يعرف

 

من نتاج الإسلام الصحيح انتشار الخيانة الزوجية في مصر

 

8)أقوال دالة على تخطيط وتساهل الرسول مع خيانة الزوجة ومع الزني

أ)الرسول يمنع الرجال إذا طال غيابهم أن يطرق أهله ليلا” :

أ)1)صحيح البخاري » كتاب النكاح » باب لا يطرق أهله ليلا إذا أطال الغيبة مخافة أن يخونهم أو يلتمس عثراتهم:

4946 حدثنا محمد بن مقاتل أخبرنا عبد الله أخبرنا عاصم بن سليمان عن الشعبي أنه سمع جابر بن عبد الله يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أطال أحدكم الغيبة فلا يطرق أهله ليلا
فتح الباري في شرح صحيح البخاري :
وقوله في طريق عاصم عن الشعبي عن جابر ( إذا أطال أحدكم الغيبة فلا يطرق أهله ليلا ) التقييد فيه بطول الغيبة … إما أن يجد أهله على غير أهبة من التنظف والتزين المطلوب من المرأة فيكون ذلك سبب النفرة بينهما ، وقد أشار إلى ذلك بقوله في حديث الباب الذي بعده بقوله ” كي تستحد المغيبة ، وتمتشط الشعثة ” …. وقد صرح بذلك ابن خزيمة في صحيحه ، ثم ساق من حديث ابن عمر قال ” قدم النبي صلى الله عليه وسلم من غزوة فقال : لا تطرقوا النساء ، وأرسل من يؤذن الناس أنهم قادمون ” قال ابن أبي جمرة نفع الله به : فيه النهي عن طروق المسافر أهله على غرة من غير تقدم إعلام منه لهم بقدومه ، والسبب في ذلك ما وقعت إليه الإشارة في الحديث قال : وقد خالف بعضهم فرأى عند أهله رجلا فعوقب بذلك على مخالفته اهـ . وأشار بذلك إلى حديث أخرجه ابن خزيمة عن ابن عمر قال ” نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تطرق النساء ليلا ، فطرق رجلان كلاهما وجد مع امرأته ما يكره ” وأخرجه من حديث ابن عباس نحوه وقال فيه ” فكلاهما وجد مع امرأته رجلا ” …

 

أ)2)السيرة » المغـازي للواقـدي » غزوة خيبر » انصراف رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر إلى المدينة:

فحدثني يعقوب بن محمد عن عبد الرحمن بن عبد الله بن أبي صعصعة عن الحارث بن عبد الله بن كعب عن أم عمارة قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وهو بالجرف  – ص 713 – لا تطرقوا النساء  بعد صلاة العشاء . قالت فذهب رجل من الحي فطرق أهله فوجد ما يكره فخلى سبيله ولم يهجه وضن بزوجته أن يفارقها وكان له منها أولاد وكان يحبها ، فعصى رسول الله صلى الله عليه وسلم ورأى ما يكره

 

أ)3)البداية والنهاية » سنة سبع من الهجرة النبوية » غزوة خيبر:

قال الواقدي : حدثني يعقوب بن محمد ، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن أبي صعصعة ، عن الحارث بن عبد الله بن كعب ، عن أم عمارة ، قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجرف وهو يقول : لا تطرقوا النساء بعد صلاة العشاء قالت : فذهب رجل من الحي ، فطرق أهله فوجد ما يكره ، فخلى سبيله ولم يهجه ، وضن بزوجته أن يفارقها ، وكان له منها أولاد ، وكان يحبها ، فعصى رسول الله صلى الله عليه وسلم فرأى ما يكره . 

 

أ)4)سنن الترمذي > كتاب الاستئذان والآداب > باب ما جاء في كراهية طروق الرجل أهله ليلا :

2712 أخبرنا أحمد بن منيع … عن جابر ثم أن النبي صلى الله عليه وسلم نهاهم أن يطرقوا النساء ليلا وفي الباب عن أنس وابن عمر وابن عباس قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وقد روي وجه عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم وقد روي عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم نهاهم أن يطرقوا النساء ليلا قال فطرق رجلان بعد نهي النبي صلى الله عليه وسلم فوجد كل واحد منهما مع امرأته رجلا.

أ)5)سنن الدارمي  » بَاب تَعْجِيلِ عُقُوبَةِ مَنْ بَلَغَهُ عَنْ النَّبِيِّ …: 444 أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَزِيدَ الرِّفَاعِيُّ حَدَّثَنَا أَبُو عَامِرٍ الْعَقَدِيُّ عَنْ زَمْعَةَ عَنْ سَلَمَةَ بْنِ وَهْرَامٍ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَا تَطْرُقُوا النِّسَاءَ لَيْلًا قَالَ وَأَقْبَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَافِلًا فَانْسَاقَ رَجُلَانِ إِلَى أَهْلَيْهِمَا فَكِلَاهُمَا وَجَدَ مَعَ امْرَأَتِهِ رَجُلًا.

أ)6)الرسول يرسل مرسال إلي أهل المسافر ليبلغهم برجوع أزواجهم في الغد > الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني – المصدر: السلسلة الصحيحة – خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح على شرط الشيخين:

 أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما قدم من غزوة قال لا تطرقوا النساء وأرسل من يؤذن بالناس أنه قادم في بالغداة.

تعليق :
لماذا حذر الرسول على الرجال أن يُدخلوا بيوتهم ليلًا ، ولماذا حدد إذا أطال الغيبة (في البخاري) ؟ وهل مصادفة أن يجد الرجلان اللذان خالفا تعليمات الرسول رجلان مع زوجتهما ؟ لماذا الرسول يرسل مرسال إلى أهل المسافر ليبلغهم برجوع أزواجهم في الغد؟ وعندما تربط ذلك بمدة الحمل في الإسلام وهي أربع سنوات ، وعندما تربط ذلك بتشريع الرسول {أن الولد للفراش} بمعنى إذا حملت امرأة فالولد للزوج بغض النظر إذا كان مسافر لسنوات ، ومن الممكن أن تستنج مما سبق أن الرسول تساهل مع خيانة الزوجة وفي قولًا آخر خطط لها كتعويض جنسي للحرس الباقون في المدينة للحراسة ، وهل يعقل أن الزوجة التي تعلم أن زوجها سيتسرى بكل هؤلاء النساء وستكون راغبة في البقاء مخلصه وما هو تعويض الحراس وهم يعلمون أن المحاربون يستمتعون بكل هؤلاء النساء من السبايا ؟
نترك معكم هذا الشاهد  : أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ: «يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 1 كورنثوس 6 : 16 – 17

شاهد مقطع فيديو للمفتي يؤكد تمامًا كل ما ذكرناه وأن هدف عدم الطرق ليلًا هو أن كان هناك رجل يعاشر الزوجة يخرج ويؤكد أيضًا موضوع الولد للفراش .

 

علي جمعة إذا رجعت إلى المنزل مباشرةً دون إبلاغ زوجتك بقدومك ستجدها مع رجلًا آخر

 

 

ب)من أقوال الرسول أيضًا في سياق التساهل مع الخيانة الزوجية :{{ثم قال أيها الناس قد آن لكم أن تنتهوا عن حدود الله من أصاب من هذه القاذورات شيئا فليستتر بستر الله}

 

عن زيدِ بنِ أسلمَ أن رجلًا اعترف على نفسِه بالزنا على عهدِ رسولِ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فدعا له رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ بسوطٍ ، فأتي بسوطٍ مكسورٍ ، فقال : فوق هذا ، فأتي بسوطٍ جديدٍ لم تُقطعْ ثمرتُه ، فقال : دون هذا ، فأتي بسوطٍ قد ركب به ولان ، فأمر به رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فجلد ، ثم قال : أيها الناسُ قد آن لكم أن تنتهوا عن حدودِ اللهِ ، فمن أصاب من هذه القاذوراتِ شيئًا فليستترْ بسترِ اللهِ ، فإنه من يبدِ لنا صفحتَه نُقِمْ عليه كتابَ اللهِ   الراوي:  زيد بن أسلم المحدث:الإمام الشافعي – المصدر: البدر المنير – الصفحة أو الرقم: 8/617 خلاصة حكم المحدث: منقطع

 

ج)محمد يأمر أحد أتباعه بالاستمتاع بزوجته رغم أنها تخونه مع أي عابر سبيل :

جاءَ رجلٌ إلى النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقالَ : إنَّ امرَأتي لا تمنَعُ يدَ لامسٍ فقالَ : غرِّبْها إن شئتَ قالَ : إنِّي أخافُ أن تتَّبعَها نَفسي ، قالَ : استمتِعْ بِها.

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألبانيالمصدر: صحيح النسائي – الصفحة أو الرقم: 3464 خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح .

( لا تمنع يد لامس ) : أي لا تمنع نفسها عمن يقصدها بفاحشة ، أو لا تمنع أحدا طلب منها شيئا من مال زوجها ( قال ) : أي النبي – صلى الله عليه وسلم – ( غربها ) : أي يريد الطلاق .  وفي رواية النسائي بلفظ طلقها ( قال ) : أي الرجل ( أخاف أن تتبعها نفسي ) : أي تتوق إليها نفسي ( قال فاستمتع بها ) : وفي رواية النسائي فأمسكها ، خاف النبي – صلى الله عليه وسلم – إن أوجب عليه طلاقها أن تتوق نفسه إليها فيقع في  الحرام .

د)الرسول مع علمه أن الصبي ابن زنى يلحقه بالزوج وليس بالزاني : 

مع أن الولد ابن زنى ، النبي حسمها فالولد يُنسب للزوج

 

 إذا شاهد المسلم زوجته تخونه مع آخر لا تُعتبر خيانة إلا بشهادة أربعة رجال 

 

مبروك عطية إذا خانت المرأة زوجها فليس من حق الزوج أن يعرف

 

من نتاج الإسلام الصحيح انتشار الخيانة الزوجية في مصر

 

من أقوال الرسول {الولد للفراش وللعاهر الحجر}

د)1)صحيح البخاري » كتاب الفرائض » باب الولد للفراش حرة كانت أو أمة :
6368 حدثنا عبد الله بن يوسف …. عن عائشة رضي الله عنها قالت كان عتبة عهد إلى أخيه سعد أن ابن وليدة زمعة مني فاقبضه إليك فلما كان عام الفتح أخذه سعد فقال ابن أخي عهد إلي فيه فقام عبد بن زمعة فقال أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فتساوقا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال سعد يا رسول الله ابن أخي قد كان عهد إلي فيه فقال عبد بن زمعة أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فقال النبي صلى الله عليه وسلم هو لك يا عبد بن زمعة الولد للفراش وللعاهر الحجر ثم قال لسودة بنت زمعة احتجبي منه لما رأى من شبهه بعتبة فما رآها حتى لقي الله
شرح فتح الباري :
[قوله : ( أن ابن وليدة زمعة ) … ابن أمة زمعة ” ، والوليدة في الأصل المولودة ، وتطلق على الأمة ،
قوله : ( فلما كان عام الفتح أخذه سعد فقال ابن أخي ) … ” فلما كان يوم الفتح رأى سعد الغلام فعرفه بالشبه فاحتضنه وقال : ابن أخي ورب الكعبة ” ، وفي رواية الليث ” فقال سعد : يا رسول الله ، هذا ابن أخي عتبة بن أبي وقاص عهد إلي أنه ابنه “
قوله : ( فقام عبد بن زمعة فقال : أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه ) … : ” فجاء عبد بن زمعة فقال : بل هو أخي ولد على فراش أبي من جاريته ” ، وفي رواية يونس : ” يا رسول الله ، هذا أخي هذا ابن زمعة ولد على فراشه ” ، زاد في رواية الليث : ” انظر إلى شبهه يا رسول الله ” ، وفي رواية يونس : ” فنظر رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فإذا هو أشبه الناس بعتبة بن أبي وقاص ” ، وفي رواية الليث : ” فرأى شبها بينا بعتبة ” .
…… أصابها عتبة سرا من زنا وهما كافران ، فحملت وولدت ولدا يشبهه فغلب على ظنه أنه منه ، فبغته الموت قبل استلحاقه ، فأوصى أخاه أن يستلحقه ، فعمل سعد بعد ذلك تمسكا بالبراءة الأصلية .
…والذي يظهر من سياق القصة ما قدمته أنها كانت أمة مستفرشة لزمعة ، فاتفق أن عتبة زنى بها كما تقدم … احتمال أن يكون النبي – صلى الله عليه وسلم – اطلع على ذلك بوجه من الوجوه كاعتراف زمعة بالوطء ، ولأنه إنما حكم بالفراش ; لأنه قال بعد قوله : هو لك الولد للفراش لأنه لما أبطل الشرع إلحاق هذا الولد بالزاني لم يبق صاحب الفراش .
…وعن الحنفية يكفي مجرد العقد فتصير فراشا ويلحق الزوج الولد
قوله : ( الولد للفراش وللعاهر الحجر … وقيل : المراد بالحجر هنا أنه يرجم .
قوله : ( ثم قال لسودة احتجبي منه ) …. … ووجه الدلالة أمر سودة بالاحتجاب بعد الحكم بأنه أخوها لأجل الشبه بالزاني .

د)2)صحيح مسلم :

الراوي:  عائشة أم المؤمنين المحدث:مسلم – المصدر: صحيح مسلم – الصفحة أو الرقم: 1457خلاصة حكم المحدث: صحيح

اختصم سعدُ بنُ أبي وقاصٍ وعبدُ بنُ زَمعةَ في غلامٍ . فقال سعدٌ : هذا يا رسولَ اللهِ ابنُ أخي عُتبةَ بنِ أبي وقاصٍ . عهِد إليَّ أنه ابنُه . انظر إلى شبهِه . وقال عبدُ بنُ زَمعةَ : هذا أخي ، يا رسولَ اللهِ ! وُلِدَ على فراش أبي . من وليدتِه . فنظر رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إلى شبهِه ، فرأى شبهًا بيِّنًا بعُتبةَ . فقال ” هو لك يا عبدُ . الولدُ للفراشِ وللعاهرِ الحجرُ . واحتجبي منه يا سودةُ بنتَ زمعةَ ” . قالت : فلم يرَ سودةَ قطُّ . ولم يذكر محمد بن رمح قوله ” يا عبد ” . وفي رواية : بهذا الإسناد ، نحوه . فيه ” الولدُ للفراشِ ” ولم يذكرا ” وللعاهرِ الحَجَرُ ” .

د)3)موطأ مالك » كتاب الأقضية » باب القضاء بإلحاق الولد بأبيه

1449 قال يحيى عن مالك عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت  كان عتبة بن أبي وقاص عهد إلى أخيه سعد بن أبي وقاص أن ابن وليدة زمعة مني فاقبضه إليك قالت فلما كان عام الفتح أخذه سعد وقال ابن أخي قد كان عهد إلي فيه فقام إليه عبد بن زمعة فقال أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فتساوقا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال سعد يا رسول الله ابن أخي قد كان عهد إلي فيه وقال عبد بن زمعة أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هو لك يا عبد بن  – ص 562 – زمعة ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الولد للفراش وللعاهر الحجر ثم قال لسودة بنت زمعة احتجبي منه لما رأى من شبهه بعتبة بن أبي وقاص قالت فما رآها حتى لقي الله عز وجل 

شرح :
خلاف حول أحقية غلام بين طرفين الطرف الأول هو سعد بن أبي وقاص يَدعي أن الغلام ابن أخيه عتبة بن أبي وقاص من امرأة تدعي زمعة من علاقة غير شرعية ، والطرف الثاني هو عبد ابن زمعة الذي يَدعي أن الغلام أخيه ، فاحتكموا للرسول الطرف الأول قال أنه أحق بالغلام لأن أخيه سعد أوصاه أن يأخذ الطفل لأنه ثمرة علاقة زني مع أمه زمعة والطرف الثاني يقول أن الغلام أخيه لأن زمعة أمه ولدته أثناء زواجها من أبيه وعلي فراش أبيه ، فحسم الرسول القضية بمقوله {الولد للفراش} بمعني هو للزوج الشرعي بغض النظر هل هو نتاج العلاقة الزوجية أم نتيجة علاقة زني وهذا يؤكده أن الرسول لاحظ أن الغلام يشبه عتبة الزاني لأن الرسول كان يعرفه ولذلك قال لسودة وهي أخت الغلام وأخت عبد ابن زمعة الذي ادعي أن الغلام أخيه احتجبي منه ، بمعني أن الرسول يعلم أن الغلام نتيجة علاقة الزني وبالتالي هو يشبه سعد الزاني وبالتالي سودة ليست اخت الغلام محل الخلاف ولكنه يقيموا في نفس المنزل لذا طلب الرسول منها أن تحتجب عنه وأضاف أيضا الرسول {وللعاهر الحجر} بمعني من سيصمم علي أن الولد ابنه من علاقة غير شرعية فيجب أن يرجم .

تعليق :
لاحظ الطبيعية والعفوية التي يُدار بها الحديث مع الرسول مما يؤكد أن الزنى والعلاقات الغير شرعية كان أمر معتاد وقتها ومقبول من الرسول وأن خيانة الزوجة للزوج كان أمر مقبول من الرسول أيضًا ، ولاحظ أن الرسول أدرك أن الغلام ابن علاقة زنى ولكن تغاضى عن ذلك حتى لا تتعقد الأمور في أمته ، لأنه لو أعطي الابن للزاني سيفتح باب لن يستطيع اغلاقه على أمته لكل الأطفال الذين نتاج علاقات غير شرعية ، فقد اكتفى بتوجيه أخت الغلام محل الخلاف لهذه الحقيقة .

 

د)4)أتى رجل إلى عثمان وقال له أن زوجته اعترفت أنه ليس والد الطقل لكنه من علاقة زنى بينها وبين يوحنس وتأكد عثمان من الواقعة فطبق تعاليم النبي بأن جلدهما ولكن ألحق الطفل بالزوج مع أنه ليس الأب الحقيقي :

مسند أحمد » مسند العشرة المبشرين بالجنة: 

469 حدثنا عفان حدثنا جرير بن حازم قال سمعت محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب يحدث عن رباح قال زوجني أهلي أمة لهم رومية ولدت لي غلاما أسود فعلقها عبد رومي يقال له يوحنس فجعل يراطنها بالرومية فحملت وقد كانت ولدت لي غلاما أسود مثلي فجاءت بغلام وكأنه وزغة من الوزغات فقلت لها ما هذا فقالت هو من يوحنس فسألت يوحنس فاعترف فأتيت عثمان بن عفان رضي الله عنه فذكرت ذلك له فأرسل إليهما فسألهما ثم قال سأقضي بينكما بقضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم الولد للفراش وللعاهر الحجر فألحقه بي قال فجلدهما فولدت لي بعد غلاما أسود.

مسند أحمد » مسند العشرة المبشرين بالجنة: 822 حدثنا عفان حدثنا حماد بن سلمة أنبأنا الحجاج عن الحسن بن سعد عن أبيه أن يحنس وصفية كانا من سبي الخمس فزنت صفية برجل من الخمس فولدت غلاما فادعاه الزاني ويحنس فاختصما إلى عثمان فرفعهما إلى علي بن أبي طالب فقال علي أقضي فيهما بقضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم الولد للفراش وللعاهر الحجر وجلدهما خمسين خمسين.

تعليق : 

ونقارن ذلك بما ورد في الكتاب المقدس : 28وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَنْظُرُ إِلَى امْرَأَةٍ لِيَشْتَهِيَهَا، فَقَدْ زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ. 29فَإِنْ كَانَتْ عَيْنُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْلَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. 30وَإِنْ كَانَتْ يَدُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْطَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ.  متى : 28 -30 وأيضًا  15أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أَجْسَادَكُمْ هِيَ أَعْضَاءُ الْمَسِيحِ؟ أَفَآخُذُ أَعْضَاءَ الْمَسِيحِ وَأَجْعَلُهَا أَعْضَاءَ زَانِيَةٍ؟ حَاشَا! 16أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ:«يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 18اُهْرُبُوا مِنَ الزِّنَا. كُلُّ خَطِيَّةٍ يَفْعَلُهَا الإِنْسَانُ هِيَ خَارِجَةٌ عَنِ الْجَسَدِ، لكِنَّ الَّذِي يَزْنِي يُخْطِئُ إِلَى جَسَدِهِ. 19أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَسَدَكُمْ هُوَ هَيْكَلٌ لِلرُّوحِ الْقُدُسِ الَّذِي فِيكُمُ، الَّذِي لَكُمْ مِنَ اللهِ، وَأَنَّكُمْ لَسْتُمْ لأَنْفُسِكُمْ؟ 20لأَنَّكُمْ قَدِ اشْتُرِيتُمْ بِثَمَنٍ. فَمَجِّدُوا اللهَ فِي أَجْسَادِكُمْ وَفِي أَرْوَاحِكُمُ الَّتِي هِيَ من للهِ 1 كورنثوس 6 : 15 –20 .

للمزيد حول تساهل الرسول مع الخيانة الزوجية انظر  الفصل الثالث – أخطاء قرآنية  – الجزء الثاني > ١٨ – القرآن يحدد مدة الحمل بعدة سنوات . 

ه)النبي رخص الكذب بين الزوجين مما يتيح أن تخونه وتكذب عليه:

ليس الكذَّابُ الَّذي يُصلحُ بين النَّاسِ ، ويقولُ خيرًا ويُنمي خيرًا . قال ابنُ شهابٍ : ولم أسمعْ يرخِّصُ في شيءٍ ممَّا يقولُ النَّاسُ كذِبٌ إلَّا في ثلاثٍ : الحربُ ، والإصلاحُ بين النَّاسِ ، وحديثُ الرَّجلِ امرأتَه وحديثُ المرأةِ زوجَها . وفي روايةٍ : بهذا الإسنادِ . إلى قولِه ونمَّى خيرًا ولم يذكرْ ما بعدَه .

الراوي: أم كلثوم بنت عقبة المحدث: مسلم – المصدر: صحيح مسلم – الصفحة أو الرقم: 2605

خلاصة حكم المحدث: صحيح.

9) أقوال يتوهم كثيرون أن الرسول قالها وهو لم يقولها

أ){الناس كأسنان المشط} :  

رتبة حديث “الناس كأسنان المشط”  من موقع إسلام ويب 

“الناس سواسية كأسنان المشط الواحد لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى” هل القول السابق من احاديث الرسول -ص- وما سنده؟
الإجابــة
فحديث: الناس كأسنان المشط،
رواه ابن عدي في الضعفاء، وحكم عليه بالوضع -أي أنه مكذوب- وأخرجه ابن الجوزي في الموضوعات، وتعقبه السيوطي بذكر طريق أخرى له، ولكنها ضعيفة جداً، كما قال العلامة الألباني.
وخلاصة القول فيه أنه ضعيف جداً، ومن أراد طرقه وأسانيده فلينظرها مجموعة في سلسلة الأحاديث الضعيفة للألباني تحت الحديث رقم: 596 .

ب){الدين المعاملة }

هذا الكلام ليس حديثاً عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا أصل له في كتب السنة .
وقد ذكره الشيخ الألباني رحمه الله في مقدمة المجلد الخامس من “سلسة الأحاديث الضعيفة” ص 11، وقال عنه : “لا أصل لذلك ، ولا في الأحاديث الموضوعة!” انتهى .
وسئل عنه الشيخ ابن باز رحمه الله ، فقال :
“هذا ليس بحديث ، إنما هو من كلام الناس” انتهى .

ج){هل يكذب المؤمن قال لا }
-سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم , فقلت : يا رسول الله هل يزني المؤمن ؟ قال : قد يكون ذلك قال : يا نبي الله , هل يكذب المؤمن ؟ قال صلى الله عليه وسلم : لا ثم أتبعها صلى الله عليه وسلم بقول الله تعالى : {   إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ  } [ النحل : 105 ] .
الراوي: عبدالله بن جراد العامري (صحابي) المحدث: العراقي – المصدر: تخريج الإحياء – الصفحة أو الرقم: 3/167
خلاصة حكم المحدث: إسناده ضعيف 

 د){ لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها ثم قطع تلك المرأة }

استعارت امرأة على ألسنة أناس يعرفون وهي لا تعرف حليا فباعته وأخذت ثمنه فأتي بها النبي صلى الله عليه وسلم فسعى أهلها إلى أسامة بن زيد فكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها فتلون وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يكلمه ثم قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أتشفع [ إلي ] في حد من حدود الله فقال أسامة استغفر لي يا رسول الله ثم قام رسول الله صلى الله عليه وسلم عشيتئذ فأثنى على الله ( عز وجل ) بما هو أهله ثم قال أما بعد فإنما هلك الناس قبلكم أنهم كانوا إذا سرق الشريف فيهم تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف فيهم أقاموا عليه الحد والذي نفس محمد بيده لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها ثم قطع يد تلك المرأة
الراوي: عائشة المحدث: النسائي – المصدر: السنن الكبرى – الصفحة أو الرقم: 7344
خلاصة حكم المحدث: تابعه الليث على قوله: سرقت (بمعنى غير مؤكد).

ه){ اذهبوا فأنتم الطُّلَقاءُ}

اذهبوا فأنتم الطُّلَقاءُ

الراوي : بعض أهل العلم المحدث : الألباني

المصدر : السلسلة الضعيفة الصفحة أو الرقم: 1163 خلاصة حكم المحدث : ضعيف

 

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات