و) الأخطاء حول سلوك محمد الذي يتناقض مع كونه نبي

مفاتيح الألون

الأحمر : آيات من الكتاب المقدس 

الأخضر : آيات قرآنية 

الأزرق : مصادر إسلامية أخرى 

البرتقالي : روابط تستطيع الضغط عليها للوصول إلى المصدر الأصلي

 ملحوظة : إذا أردت التأكد بنفسك اضغط على اسم الحديث وسينقلك إلى مصدر إسلامي معتمد لهذا الحديث .

مقدمة :

كثيرًا ما تشدقنا بعظمة الرسول أنه أتى بمكارم الأخلاق ، وكثيرًا ما تشدقنا بشهامة العرب ونبل أخلاقهم ولكن ما ستقرأه في هذا الكتاب عن الرسول لهو كلام يندي له الجبين من العار والخزي ، فأين مكارم الأخلاق وشهامة العرب في أن يقتل الرسول قبيلة صفية بنت حيي؟ ومنهم زوجها كنانة الذي عذبه بالنار حتى أوشك على الموت ثم قتله وبعد ذلك وفي نفس الليلة قبل أن يصل إلى منزله وهو في منتصف الطريق يغتصبها

(انظر غزوة خيبر > النبي يُعذب رجل حتى الموت ويغتصب زوجته في نفس اليوم )

وأين نبل الأخلاق في أن تأخذ أم ابنتها من الأرجوحة وهي ذات الأعوام الست ثم تضعها في حجر الرسول؟ الذي يغتصبها بعد ذلك بثلاثة أعوام

(انظر الأدلة المعتمدة أن النبي اغتصب طفلة )

وأين احترام الموتى عندما يأتي رجل برأس أبي جهل للرسول مربوطة بخيط ؟ فيضحك الرسول ويقول: { أذن بأذن والرأس زيادة }

(انظر الأدلة أن النبي يعشق الرؤس المذبوحة )

وأين العدالة في أن الرسول يقتل 700 رجل ويسبي ويبيع النساء والأطفال لأجل خطأ بسيط قام به بعض قادتهم
(انظرغزوة بني قريظة أول مذبحة جماعية ارتكبها النبي في الإسلام ).

 وأين كرم الأخلاق في أن يذهب أب ليزور ابنه بعد الزواج فلا يجده في المنزل ويجد زوجته متحصرة (مكشوفة) فيصرخ وهو ينصرف ويقول :{ سبحان الله مغير القلوب}؟ ، ثم يضع الخطة الجهنمية من إلغاء التبني وإمعانًا في القهر والذل لزيد الذي كان ابنه قبل إلغاء التبني وكان زوج زينب قبل أن يجبره على تطليقها ، أمر زيد أن يذهب إلى زينب ويخطبها له ، وذكر ذلك القرطبي في سياق تفسيره لسورة الأحزاب{ فقوله عليه السلام لزيد : ( فاذكرها علي ) أي اخطبها , وهذا امتحان لزيد واختبار له , حتى يظهر صبره وانقياده وطوعه } (انظر الأدلة القرآنية أن النبي اشتهى زوجة ابنه ) ، معذرة أيها الرسول فهذا لم يكن لاختبار طاعته ولكنه يعكس طبيعة شخصيتك السيادية المستمتعة بالقهر ، والمثير للدهشة أن في هذه السورة يُذكر أن الرسول قدوة حسنة .
لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة (سورة الأحزاب 21 )، وأيضًا من عجب العجاب قصة غزوة بني المصطلق الذي فيه غزا الرسول عرب مثله كل جريمتهم أنهم لم يسلموا ، وكما شرح الإمام النووي في سياق تفسيره للحديث المذكور في صحيح مسلم {وفي هذا الحديث : جواز استرقاق العرب ; لأن بني المصطلق عرب من خزاعة ، وهذا قول الشافعي} ثم أخذ الرسول بنت سيدهم جارية لاغتصابها جنسيًا ، كما قال ابن حجر العسقلاني في سياق تفسيره للحديث المذكور في صحيح البخاري {( وأصاب يومئذ جويرية ) بنت الحارث بن أبي ضرار وكان أبوها سيد قومه (انظر غزوة بني المصطلق >أباح الرسول استعباد العرب الذين لم يسُلموا )
ولو طبقنا ذلك هل يجوز مثلًا أن يطلب محافظ القاهرة من سكان مدينة الإسكندرية أن يؤمنوا بما يؤمن وإذا لم يؤمنوا يهاجم الإسكندرية ويستعبد أهلها ويأخذ بنت محافظ الإسكندرية جارية له ليغتصبها ثم بعد ذلك يقوم هذا المحافظ المفتري المغتصب الذي يحمل تاريخ هائل في القهر والاغتصاب بإطعام طفل فقير فيشتهر هذا الأمر في طول المحافظة وعرضها ويتأثر الشعب جدًا بهذا الموقف النبيل من المحافظ ، ومن فرط تأثر الشعب يطلقوا على هذا المحافظ  ألقاب مثل المحافظ العظيم النبيل الذي أتى بمكارم الأخلاق والمحافظ القدوة وأكرم ما خلق الله ومن فرط اعجابهم بهذا المحافظ يطلقوا اسمه على أولادهم ،وإذا أردت أن تناقشهم بالحجة والدليل حول سجل جرائم هذا المحافظ من واقع السجلات الرسمية تجد وابل من العنف والسباب والتكفير .
أفيقوا أيها العرب فهذه هي حقيقة الرسول وهل كان يعلم الرسول أنه في طريقه لتسديد شهوته وإلغاءه للتبني حرم ملايين الأيتام من فرص التبني ، وتستمر المهزلة في أن الرسول أعطى لنفسه صلاحيات جنسية هائلة مخالفة لكل المسلمين وكان الرسول ينظر للمرأة كبضاعة تشتري وتباع بلا أي قيمة ، إذن الرسول لم يعتن بأمته ولم يعنيه غير شهواته وملذاته حتي لو ورط الأمة في مشاكل لقرون متتابعة ، ونقارن ذلك بالسيد المسيح الذي في لحظة القبض عليه يصر أن أتباعه ليس لهم علاقة ويطلب من الذين قبضوا عليه أن يطلقوهم ». 8أَجَابَ يَسُوع:«قَدْ قُلْتُ لَكُمْ: إِنِّي أَنَا هُوَ. فَإِنْ كُنْتُمْ تَطْلُبُونَنِي فَدَعُوا هؤُلاَءِ يَذْهَبُونَ». 9لِيَتِمَّ الْقَوْلُ الَّذِي قَالَهُ: «إِنَّ الَّذِينَ أَعْطَيْتَنِي لَمْ أُهْلِكْ مِنْهُمْ أَحَدًا». يوحنا 18 : 8 – 9 .

 صور توضح السيرة الذاتية للرسول من اغتصابه لصفية في نفس اليوم الذي قتل زوجها وأهلها لزواجه من الطفلة عائشة لتهليله فرحًا ورأس أبو جهل بين يديه لذبحه بني قريظة :

 

جدول يوضح ترتيب زوجات النبي وفارق العمر بين النبي وبينهن >اثنتين منهن الفارق في العمر أكثر من أربعين سنة وأربعة الفارق في العمر أكثر من ثلاثين سنة:

 العدد

اسم الزوجة

عمرها وقت الزواج

عمر الرسول وقت الزواج

الفارق في العمر

1)

خديجة بنت خويلد

40 عام

25 عام

15 عام

2)

سودة بنت زمعة

56 عام

50 عام

6 أعوام

3)

عائشة بنت أبي بكر

6 أعوام وعاشرها وهي 9 أعوام

51 عام

45 عام

4)

حفصة بنت عمر بن الخطاب

19 عام

56 عام

37 عام

5)

زينب بنت خزيمة

30 عام

 56 عام

26 عام

6)

أم سلمة واسمها هند بنت أبي أمية

65 عام

56 سنة

9 أعوام

7)

زينب بنت جحش

25 عام

56 عام

31 عام

8)

جويرية بنت الحارث

20 عام

58 عام

38 عام

9)

صفية بنت حيي

17 عام

60 عام

43 عام

10)

أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان

40 عام

60 عام

20 عام

11)

ميمونة بنت الحارث

26 عام

60 عام

34 عام

ملكات يمين الرسول للمتعة الجنسية :

1-ماريا القبطية كان عمرها وقت أن امتلكها الرسول حوالي 25 عام وعمر الرسول كان 60 عام

2- ريحانة بنت عمرو

الموضوعات

1) الرسول سُحر

كتاب بدء الخلق 63 باب صِفَةِ ابليس وجنودهِ 11 :

الحديث‏:‏
3095 حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُوسَى ….ِ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ سُحِرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ …. عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ سُحِرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى كَانَ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ أَنَّهُ يَفْعَلُ الشَّيْءَ وَمَا يَفْعَلُهُ حَتَّى كَانَ ذَاتَ يَوْمٍ دَعَا وَدَعَا ثُمَّ قَالَ أَشَعَرْتِ أَنَّ اللَّهَ أَفْتَانِي فِيمَا فِيهِ شِفَائِي أَتَانِي رَجُلَانِ فَقَعَدَ أَحَدُهُمَا عِنْدَ رَأْسِي وَالْآخَرُ عِنْدَ رِجْلَيَّ فَقَالَ أَحَدُهُمَا لِلْآخَرِ مَا وَجَعُ الرَّجُلِ قَالَ مَطْبُوبٌ قَالَ وَمَنْ طَبَّهُ قَالَ لَبِيدُ بْنُ الْأَعْصَمِ قَالَ فِيمَا ذَا قَالَ فِي مُشُطٍ وَمُشَاقَةٍ وَجُفِّ طَلْعَةٍ ذَكَرٍ قَالَ فَأَيْنَ هُوَ قَالَ فِي بِئْرِ ذَرْوَانَ فَخَرَجَ إِلَيْهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ رَجَعَ فَقَالَ لِعَائِشَةَ حِينَ رَجَعَ نَخْلُهَا كَأَنَّهُ رُءُوسُ الشَّيَاطِينِ فَقُلْتُ اسْتَخْرَجْتَهُ فَقَالَ لَا أَمَّا أَنَا فَقَدْ شَفَانِي اللَّهُ وَخَشِيتُ أَنْ يُثِيرَ ذَلِكَ عَلَى النَّاسِ شَرًّا ثُمَّ دُفِنَتْ الْبِئْرُ .

كتاب الطب 79 باب هَلْ يَسْتَخْرِجُ السِّحْرَ 48

الحديث‏:
‏5432 حَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ …. عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سُحِرَ حَتَّى كَانَ يَرَى أَنَّهُ يَأْتِي النِّسَاءَ وَلَا يَأْتِيهِنَّ قَالَ سُفْيَانُ وَهَذَا أَشَدُّ مَا يَكُونُ مِنْ السِّحْرِ إِذَا كَانَ كَذَا فَقَالَ يَا عَائِشَةُ أَعَلِمْتِ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَفْتَانِي فِيمَا اسْتَفْتَيْتُهُ فِيهِ أَتَانِي رَجُلَانِ فَقَعَدَ أَحَدُهُمَا عِنْدَ رَأْسِي وَالْآخَرُ عِنْدَ رِجْلَيَّ فَقَالَ الَّذِي عِنْدَ رَأْسِي لِلْآخَرِ مَا بَالُ الرَّجُلِ قَالَ مَطْبُوبٌ قَالَ وَمَنْ طَبَّهُ قَالَ لَبِيدُ بْنُ أَعْصَمَ رَجُلٌ مِنْ بَنِي زُرَيْقٍ حَلِيفٌ لِيَهُودَ كَانَ مُنَافِقاً قَالَ وَفِيمَ قَالَ فِي مُشْطٍ وَمُشَاقَةٍ قَالَ وَأَيْنَ قَالَ فِي جُفِّ طَلْعَةٍ ذَكَرٍ تَحْتَ رَاعُوفَةٍ فِي بِئْرِ ذَرْوَانَ قَالَتْ فَأَتَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْبِئْرَ حَتَّى اسْتَخْرَجَهُ فَقَالَ هَذِهِ الْبِئْرُ الَّتِي أُرِيتُهَا وَكَأَنَّ مَاءَهَا نُقَاعَةُ الْحِنَّاءِ وَكَأَنَّ نَخْلَهَا رُءُوسُ الشَّيَاطِينِ قَالَ فَاسْتُخْرِجَ قَالَتْ فَقُلْتُ أَفَلَا أَيْ تَنَشَّرْتَ فَقَالَ أَمَّا اللَّهُ فَقَدْ شَفَانِي وَأَكْرَهُ أَنْ أُثِيرَ عَلَى أَحَدٍ مِنْ النَّاسِ شَرّاً .

الشرح‏:‏ 
ذكر حديث عائشة في قصة سحر النبي صلى الله عليه وسلم وقد سبق شرحه مستوفى تقريبا‏.‏
وقوله فيه ‏”‏ قال سفيان‏:‏ وهذا أشد ما يكون من السحر ‏”
قوله‏:‏ ‏(‏في جف طلعة ذكر تحت رعوفة‏)‏ … ‏”‏ راعوفة ‏”‏ والراعوفة حجر يوضع على رأس البئر لا يستطاع قلعه يقوم عليه المستقي‏.‏……قوله‏:‏ ‏(‏فأتى النبي صلى الله عليه وسلم البئر حتى استخرجه إلى أن قال فاستخرج‏)‏….‏وفي رواية عيسى بن يونس ‏”‏ قلت؛ يا رسول الله أفلا استخرجته ‏”‏ ….‏ قال‏:‏ لا ‏”‏….الاستخراج المثبت في رواية سفيان، فالمثبت هو استخراج الجف والمنفي استخراج ما حواه، قال‏:‏ وكأن السر في ذلك أن لا يراه الناس فيتعلمه من أراد استعمال السحر‏.‏
قلت‏:‏ وقع في رواية عمرة ‏”‏ فاستخرج جف طلعة من تحت راعوفة ‏”‏ … ‏”‏ فأخرجوه فرموا به ‏”‏
‏قال النووي‏:‏ كلا الروايتين صحيح، كأنها طلبت أنه يخرجه ثم يحرقه‏.‏…وأغرب القرطبي … قال‏:‏ واستفهمته عائشة عن ذلك عقوبة له على ما صنع من السحر، فأجابها بالامتناع، ونبه على سببه وهو خوف وقوع شر بينهم وبين اليهود لأجل العهد، فلو قتله لثارت فتنة‏.‏…….. ‏”‏ فقالت عائشة‏:‏ لو أنك ‏”‏ تعني تنشر … ويحتمل أن يكون من النشر بمعنى الإخراج … بلفظ ‏”‏ فهلا أخرجته ‏”‏ ولكون لفظ هذه الرواية ‏”‏ هلا استخرجت ‏”‏… المراد بالمخرج ما حواه الجف لا الجف نفسه، …‏.‏
‏… السحر الذي هو من تأثيرات الأرواح الخبيثة …. فالقلب إذا كان ممتلئا من الله معمورا بذكره وله ورد من الذكر والدعاء والتوجه لا يخل به كان ذلك من أعظم الأسباب المانعة من إصابة السحر له‏
قال‏:‏ وسلطان تأثير السحر هو في القلوب الضعيفة، ولهذا غالب ما يؤثر في النساء والصبيان والجهال، لأن الأرواح الخبيثة إنما تنشط على أرواح تلقاها مستعدة لما يناسبها‏.‏
ويعكر عليه حديث الباب، وجواز السحر على النبي صلى الله عليه وسلم مع عظيم مقامه وصدق توجهه وملازمة ورده…‏.‏

فيديو لشيوخ يؤكدون أن النبي سُحر : 

 

شرح وتعليق :
يحكي البخاري ويفسر ابن حجر العسقلاني عن عائشة أن النبي سُحر أشد أنواع السحر ، وكان يخيل له أنه يأتي نساءه وهو لم يكن مع نساءه ، وقال النبي لعائشة أن الله قال له من خلال رجلان أتيا إليه أن الذي سحره هو شخص حليف اليهود ، ووضع السحر في بئر فأخرج محمد وعائشة السحر من البئر وأحرقاه ، ويشرح ابن حجر العسقلاني أن السحر هو من تأثيرات الأرواح الخبيثة ، فالقلب إذا كان ممتلئا من الله معمورًا بذكره كان ذلك من أعظم الأسباب المانعة من إصابة السحر له ، وأضاف أيضًا أن تأثير السحر هو في القلوب الضعيفة ، ولهذا غالبًا ما يؤثر في النساء والصبيان والجهال ، لأن الأرواح الخبيثة إنما تنشط على أرواح ضعيفة مستعدة لتلقي السحر ، ولكن يضيف أيضًا جواز شخص بمقام النبي أن يسحر ، ونعلق نحن هنا بما أن الإسلام يؤكد أن السحر من الشيطان ويصيب القلوب الضعيفة ، فكيف يُسحر نبي من المفروض أنه قريب جدا من الله فلا يستطيع الشيطان أن يقترب منه ! وبما أن إذا كان القلب ممتلئا من الله ذلك من أعظم الأسباب المانعة للسحر ، وهل قلب الرسول لم يكن ممتلئا بالله حتى يُسحر! أسئلة تبحث عن إجابة ونقارن ذلك عندما التقى السيد المسيح بشخص به روح شيطان : 31وَانْحَدَرَ إِلَى كَفْرِنَاحُومَ، مَدِينَةٍ مِنَ الْجَلِيلِ، وَكَانَ يُعَلِّمُهُمْ فِي السُّبُوتِ. 32فَبُهِتُوا مِنْ تَعْلِيمِهِ، لأَنَّ كَلاَمَهُ كَانَ بِسُلْطَانٍ. 33وَكَانَ فِي الْمَجْمَعِ رَجُلٌ بِهِ رُوحُ شَيْطَانٍ نَجِسٍ، فَصَرَخَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ 4قِائِلاً:«آهِ! مَا لَنَا وَلَكَ يَا يَسُوعُ النَّاصِرِيُّ؟ أَتَيْتَ لِتُهْلِكَنَا! أَنَا أَعْرِفُكَ مَنْ أَنْتَ: قُدُّوسُ اللهِ!». 35فَانْتَهَرَهُ يَسُوعُ قَائِلاً:«اخْرَسْ! وَاخْرُجْ مِنْهُ!». فَصَرَعَهُ الشَّيْطَانُ فِي الْوَسْطِ وَخَرَجَ مِنْهُ وَلَمْ يَضُرَّهُ شَيْئًا. 36فَوَقَعَتْ دَهْشَةٌ عَلَى الْجَمِيعِ، وَكَانُوا يُخَاطِبُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا قَائِلِينَ:«مَا هذِهِ الْكَلِمَةُ؟ لأَنَّهُ بِسُلْطَانٍ وَقُوَّةٍ يَأْمُرُ الأَرْوَاحَ النَّجِسَةَ فَتَخْرُجُ!». 37وَخَرَجَ صِيتٌ عَنْهُ إِلَى كُلِّ مَوْضِعٍ فِي الْكُورَةِ الْمُحِيطَةِ. لوقا 4 : 31 -37 .

  صورة توصح القصة : السيد المسيح يأمر الأرواح النجسة أن تخرج من الرجل وتدخل في الخنازير 

                         
للمزيد حول موضوع الرسول عندما سُحر 42- أحاديث صحيحة حول أن النبي سُحر من البخاري ومسلم  

2) الرسول بعد قتل عائلة امرأة (صفية) يعطيها لرجل ثم يشتهيها ويأخذها لنفسه ويغتصبها في نفس الليلة قصة زواج الرسول من صفية بنت حيي

صحيح البخاري ، كتاب الجهاد و السير ، باب من غزا بصبي للخدمة :

‏2736 حدثنا ‏ ‏قتيبة ‏ ‏…‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏رضي الله عنه ‏‏أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏لأبي طلحة ‏ ‏التمس غلاما من غلمانكم يخدمني حتى أخرج إلى ‏ ‏خيبر ‏ ‏فخرج بي …. ثم قدمنا ‏ ‏خيبر ‏ ‏فلما فتح الله عليه الحصن ذكر له جمال ‏ ‏صفية بنت حيي بن أخطب ‏ ‏وقد قتل زوجها وكانت عروسا فاصطفاها رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لنفسه فخرج بها حتى بلغنا ‏ ‏سد الصهباء ‏حلت فبنى بها (اغتصبها)… ثم قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏آذن من حولك فكانت تلك وليمة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على ‏ ‏صفية ‏ …

كتاب الصلاة » باب ما يذكر في الفخذ :

الحديث :
364 حدثنا يعقوب بن إبراهيم …. عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم غزا خيبر …. فلما دخل القرية قال الله أكبر خربت خيبر …. قال فأصبناها عنوة فجمع السبي فجاء دحية الكلبي رضي الله عنه فقال يا نبي الله أعطني جارية من السبي قال اذهب فخذ جارية فأخذ صفية بنت حيي فجاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا نبي الله أعطيت دحية صفية بنت حيي سيدة قريظة والنضير لا تصلح إلا لك قال ادعوه بها فجاء بها فلما نظر إليها النبي صلى الله عليه وسلم قال خذ جارية من السبي غيرها قال فأعتقها النبي صلى الله عليه وسلم وتزوجها … النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَتَزَوَّجَهَا …. أَصْدَقَهَا قَالَ نَفْسَهَا أَعْتَقَهَا وَتَزَوَّجَهَا حَتَّى إِذَا كَانَ بِالطَّرِيقِ جَهَّزَتْهَا لَهُ أُمُّ سُلَيْمٍ فَأَهْدَتْهَا لَهُ مِنْ اللَّيْلِ فَأَصْبَحَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَرُوسًا ….

الشروح :
قوله : ( فلما دخل القرية قال : الله أكبر ، خربت خيبر ) قيل مناسبة ذلك القول أنهم استقبلوا الناس بمساحيهم ومكاتلهم ، وهي من آلات الهدم …. قوله : ( عنوة ) … أي قهرا قوله : ( أعطني جارية ) …. من أصل الغنيمة قوله : ( فأخذ ) أي فذهب فأخذ قوله : ( فجاء رجل) …قوله : ( خذ جارية من السبي غيرها ) … أن النبي – صلى الله عليه وسلم – أعطاه أخت كنانة بن الربيع بن أبي الحقيق . انتهى . وكان كنانة زوج صفية ، فكأنه – صلى الله عليه وسلم – طيب خاطره لما استرجع منه صفية بأن أعطاه أخت زوجها …
ووقع في رواية لمسلم أن النبي – صلى الله عليه وسلم – اشترى صفية منه بسبعة أرؤس ، وإطلاق الشراء على ذلك على سبيل المجاز ، وليس في قوله ” سبعة أرؤس ” ما ينافي قوله هنا ” خذ جارية ” إذ ليس هنا دلالة على نفي الزيادة . وسنذكر بقية هذا الحديث في غزوة خيبر من كتاب المغازي .
قوله‏:‏ ‏(‏فأهدتها‏)‏ أي زفتها‏.‏

صحيح البخاري » كتاب المغازي » باب غزوة خيبر :

3974 حدثنا عبد الغفا بن داود …. عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قدمنا خيبر فلما فتح الله عليه الحصن ذكر له جمال صفية بنت حيي بن أخطب وقد قتل زوجها وكانت عروسا فاصطفاها النبي صلى الله عليه وسلم لنفسه فخرج بها حتى بلغنا سد الصهباء حلت فبنى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم صنع حيسا في نطع صغير ثم قال لي آذن من حولك فكانت تلك وليمته على صفية ….

فتح الباري بشرح صحيح البخاري :
…قوله : ( فلما فتح الله عليه الحصن ذكر له جمال صفية بنت حيي وقد قتل عنها زوجها وكانت عروسا ) …. واسم زوجها كنانة بن الربيع بن أبي الحقيق … وكان سبب قتله ما أخرجه البيهقي بإسناد رجاله ثقات من حديث ابن عمر أن النبي – صلى الله عليه وسلم – لما ترك من ترك من أهل خيبر على أن لا يكتموه شيئا من أموالهم فإن فعلوا فلا ذمة لهم ولا عهد ، قال : فغيبوا مسكا فيه مال وحلي لحيي بن أخطب كان احتمله منه إلى خيبر ، فسألهم عنه فقالوا : أذهبته النفقات . فقال : العهد قريب ، والمال أكثر من ذلك . قال : فوجد بعد ذلك في خربة ، فقتل النبي – صلى الله عليه وسلم – ابني أبي الحقيق وأحدهما زوج صفية وقد تقدمت الإشارة إلى بعض هذا الحديث في الحديث الذي قبله .
قوله : ( فاصطفاها لنفسه ) روى أبو داود وأحمد وصححه ، وابن حبان والحاكم من طريق أبي أحمد الزبيدي عن سفيان الثوري عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قال : ” كانت صفية من الصفي ”
قوله : ( فخرج بها حتى بلغنا سد الصهباء ) … مكان قريب من المدينة بينهما نيف وثلاثون ميلا من جهة مكة.

صحيح البخاري » كتاب النكاح » باب اتخاذ السراري ومن أعتق جاريته ثم تزوجها :

4797 حدثنا قتيبة حدثنا إسماعيل بن جعفر عن حميد عن أنس رضي الله عنه قال أقام النبي صلى الله عليه وسلم بين خيبر والمدينة ثلاثا يبنى عليه بصفية بنت حيي فدعوت المسلمين إلى وليمته … فقال المسلمون إحدى أمهات المؤمنين أو مما ملكت يمينه فقالوا إن حجبها فهي من أمهات المؤمنين وإن لم يحجبها فهي مما ملكت يمينه فلما ارتحل وطى لها خلفه ومد الحجاب بينها وبين الناس.

فتح الباري :
…. فقال الناس : لا ندري أتزوجها أم اتخذها أم ولد ” وشاهد الترجمة منه تردد الصحابة في صفية هل هي زوجة أو سرية …. دل تردد الصحابة في صفية هل هي زوجة أو سرية على أن عتقها لم يكن نفس الصداق … . واستدل به على صحة النكاح بغير شهود لأنه لو حضر في تزويج صفية شهود لما خفي عن الصحابة حتى يترددوا ، وذلك مذكور من خصائصه صلى الله عليه وسلم أنه يتزوج بلا ولي ولا شهود كما وقع في قصة زينب بنت جحش ….

تعليق : 

الرسول يسمح باغتصاب العذارى دون انتظار حيضة واحدة ويسمح بمعاشرة المسبيات الحوامل ما عدا الفرج ، وأما هو فيضرب عرض الحائط بكل تعاليمه المجحفة ويغتصب صفية في نفس اليوم الذي قتل فيه زوجها ولم ينتظر حيضة واحدة كما شرع هو ذلك للمسبيات المتزوجات : 
صحيح البخاري » كتاب البيوع » باب هل يسافر بالجارية قبل أن يستبرئها:
باب هل يسافر بالجارية قبل أن يستبرئها ولم ير الحسن بأسا أن يقبلها أو يباشرها وقال ابن عمر رضي الله عنهما إذا وهبت الوليدة التي توطأ أو بيعت أو عتقت فليستبرأ رحمها بحيضة ولا تستبرأ العذراء وقال عطاء لا بأس أن يصيب من جاريته الحامل ما دون الفرج وقال الله تعالى إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم
2120 حدثنا عبد الغفار بن داود …. عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قدم النبي صلى الله عليه وسلم خيبر فلما فتح الله عليه الحصن ذكر له جمال صفية بنت حيي بن أخطب وقد قتل زوجها وكانت عروسا فاصطفاها رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه فخرج بها حتى بلغنا سد الروحاء حلت فبنى بها
شرح فتح الباري (ابن حجر العسقلاني) :
قوله : ( ولم ير الحسن بأسا أن يقبلها أو يباشرها ) عن الحسن قال : يصيب ما دون الفرج ، …
قوله : ( وقال ابن عمر : إذا وهبت الوليدة التي توطأ أو بيعت أو عتقت فليستبرأ رحمها بحيضة ، ولا تستبرأ العذراء )

صحيح مسلم » كتاب النكاح » باب فضيلة إعتاقه أمته ثم يتزوجها :

1365 حدثني زهير بن حرب … عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم غزا خيبر قال …. فلما دخل القرية قال الله أكبر خربت خيبر …. وجمع السبي فجاءه دحية فقال يا رسول الله أعطني جارية من السبي فقال اذهب فخذ جارية فأخذ صفية بنت حيي فجاء رجل إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم فقال يا نبي الله أعطيت دحية صفية بنت حيي سيد قريظة والنضير ما تصلح إلا لك قال ادعوه بها قال فجاء بها فلما نظر إليها النبي صلى الله عليه وسلم قال خذ جارية من السبي غيرها قال وأعتقها وتزوجها فقال له ثابت يا أبا حمزة ما أصدقها قال نفسها أعتقها وتزوجها حتى إذا كان بالطريق جهزتها له أم سليم فأهدتها له من الليل فأصبح النبي صلى الله عليه وسلم عروسا فقال من كان عنده شيء فليجئ به قال وبسط نطعا قال فجعل الرجل يجيء بالأقط وجعل الرجل يجيء بالتمر وجعل الرجل يجيء بالسمن فحاسوا حيسا فكانت وليمة رسول الله صلى الله عليه وسلم

شرح الإمام النووي :
… قوله : ( فلما دخل القرية قال : الله أكبر خربت خيبر ) …. أنه إخبار بخرابها على الكفار وفتحها للمسلمين .
قوله : … ( أعطيت دحية صفية بنت حيي سيد قريظة والنضير ، ما تصلح إلا لك قال : ادعوه بها قال : فجاء بها فلما نظر إليها النبي صلى الله عليه وسلم قال : خذ جارية من السبي غيرها ) قال المازري وغيره يحتمل ما جرى مع دحية وجهين : أحدهما أن يكون رد الجارية برضاه وأذن له في غيرها ، والثاني أنه إنما أذن له في جارية له من حشو السبي لا أفضلهن . فلما رأى النبي صلى الله عليه وسلم أنه أخذ أنفسهن وأجودهن نسبا وشرفا في قومها وجمالا استرجعها لأنه ؛ لأنه لم يأذن فيها … مع مرتبتها وكونها بنت سيدهم فيها … ومع هذا فعوض دحية عنها . وقوله في الرواية الأخرى : إنها وقعت في سهم دحية فاشتراها رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبعة أرؤس …. وحكى القاضي معنى بعضه ، ثم قال : والأولى عندي أن تكون صفية فيئا لأنها كانت زوجة كنانة بن الربيع ، وهو وأهله من بني أبي الحقيق كانوا صالحوا رسول الله صلى الله عليه وسلم وشرط عليهم أن لا يكتموه كنزا ، فإن كتموه فلا ذمة لهم . وسألهم عن كنز حيي بن أخطب فكتموه ، وقالوا : أذهبته النفقات ، ثم عثر عليه عندهم ، فانتقض عهدهم فسباهم . ذكر ذلك أبو عبيد وغيره . فصفية من سبيهم فهي فيء (معني فيء هو كل ما حصل عليه المسلمون من ممتلكات الحربيين بدون قتال)لا يخمس ، بل يفعل فيه الإمام ما رأى . هذا كلام القاضي ، وهذا تفريع منه على مذهبه أن الفيء لا يخمس ، ومذهبنا أنه يخمس كالغنيمة والله أعلم .
قوله : (… ما أصدقها ؟ قال : نفسها أعتقها وتزوجها ) فيه أنه يستحب أن يعتق الأمة ويتزوجها كما قال في الحديث الذي بعده ( له أجران ) . وقوله : ( أصدقها نفسها ) اختلف في معناه فالصحيح الذي اختاره المحققون أنه أعتقها تبرعا بلا عوض ولا شرط ، ثم تزوجها برضاها بلا صداق ، وهذا من خصائصه صلى الله عليه وسلم أنه يجوز نكاحه بلا مهر لا في الحال ، ولا فيما بعد بخلاف غيره . وقال بعض أصحابنا : معناه أنه شرط عليها أن يعتقها ويتزوجها فقبلت فلزمها الوفاء به …. يجوز أن يعتقها على أن تتزوج به ، ويكون عتقها صداقها ، ويلزمها ذلك

تعليق :

الإمام النووي قال أنهم كتموا كنزهم عن الرسول فبذلك نقض العهد بينهم  وبين الرسول فسباهم وأصبحت صفية ملكًا له ، كما ذكرنا لا يستطيع أي مسلم أن يدعي أنها أعجبت بالرسول وتزوجته لأنها لم يكن لها أي اختيار كما يشرح الإمام النووي أن الرسول اشترط عليها أنه إذا أعتقها يجب أن تتزوجه فقبلت ، ولصفية كلا الاختياران مُر فإما أن تظل أمة (جارية) للرسول أو تصير زوجة للذي قتل أباها وكل قومها فاختارت الأقل ضررًا.

صحيح مسلم » كتاب النكاح » باب فضيلة إعتاقه أمته ثم يتزوجها  :
1365 وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة …. عن أنس …. قال صارت صفية لدحية في مقسمه وجعلوا يمدحونها عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ويقولون ما رأينا في السبي مثلها قال فبعث إلى دحية فأعطاه بها ما أراد ثم دفعها إلى أمي فقال أصلحيها قال ثم خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر حتى إذا جعلها في ظهره نزل ثم ضرب عليها القبة فلما أصبح قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان عنده فضل زاد فليأتنا به … فقال أنس فكانت تلك وليمة رسول الله صلى الله عليه وسلم عليها …

تعليق : 

الرسول اختلى بها واغتصبها  ثم أصبح في الصباح وتزوجها .

السيرة النبوية لابن هشام ، باب ذكر المسير إلى خيبر في المحرم سنة سبع > أمر صفية أم المؤمنين :

(سيرة ابن هشان هي السيرة النبوية الأولي بحسب موقع إسلام ويب وهو أكبرموقع إسلامي)

قال ابن إسحاق : ولما افتتح رسول الله – صلى الله عليه وسلم – القموص ، حصن بني أبي الحقيق ، أتي رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بصفية بنت حيي بن أخطب ، وبأخرى معها ، فمر بهما بلال ، وهو الذي جاء بهما على قتلى من قتلى يهود ؛ فلما رأتهم التي مع صفية صاحت . وصكت وجهها وحثت التراب على رأسها ؛ فلما رآها رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال : أعزبوا عني هذه الشيطانة وأمر بصفية فحيزت خلفه . وألقى عليها رداءه ؛ فعرف المسلمون أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قد اصطفاها لنفسه .

فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – لبلال ، فيما بلغني ، حين رأى بتلك اليهودية ما رأى : أنزعت منك الرحمة يا بلال ، حين تمر بامرأتين على قتلى رجالهما ؟ .

 السيرة النبوية لابن هشام » ذكر المسير إلى خيبر في المحرم سنة سبع >بقية أمر خيبر >عقوبة كنانة بن الربيع :

وأتي رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بكنانة بن الربيع وكان عنده كنز بني النضير فسأله عنه . فجحد أن يكون يعرف مكانه فأتى رسول الله – صلى الله عليه وسلم – رجل من يهود فقال لرسول الله – صلى الله عليه وسلم – : إني رأيت كنانة يطيف بهذه الخربة كل غداة فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – لكنانة أرأيت إن وجدناه عندك ، أأقتلك قال نعم .

فأمر رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بالخربة فحفرت فأخرج منها بعض كنزهم ثم سأله عما بقي فأبى أن يؤديه فأمر به رسول الله – صلى الله عليه وسلم – الزبير بن العوام ، فقال عذبه حتى تستأصل ما عنده فكان الزبير يقدح بزند في صدره حتى أشرف على نفسه ثم دفعه رسول الله – صلى الله عليه وسلم – إلى محمد بن مسلمة فضرب عنقه بأخيه محمود بن مسلمة .

السيرة النبوية لابن هشام » ذكر المسير إلى خيبر في المحرم سنة سبع > بناء الرسول بصفية وحراسة أبي أيوب للقبة :

قال ابن إسحاق : ولما أعرس رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بصفية . بخيبر أو ببعض الطريق ، وكانت التي جملتها لرسول الله – صلى الله عليه وسلم – ومشطتها [ ص: 340 ] وأصلحت من أمرها أم سليم بنت ملحان أم أنس بن مالك . فبات بها رسول الله – صلى الله عليه وسلم – في قبة له .

وبات أبو أيوب خالد بن زيد ، أخو بني النجار متوشحا سيفه ، يحرس رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ويطيف بالقبة ، حتى أصبح رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فلما رأى مكانه قال : ما لك يا أبا أيوب ؟ قال : يا رسول الله ، خفت عليك من هذه المرأة ، وكانت امرأة قد قتلت أباها وزوجها وقومها ، وكانت حديثة عهد بكفر ، فخفتها عليك . فزعموا أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ، قال : اللهم احفظ أبا أيوب كما بات يحفظني

‏شرح وتعليق :
يحكي البخاري ويفسر ابن حجر وأيضًا تؤكد ذلك مصادر أخرى ذكرناها سابقًا أن الرسول بعد ما انتصر في غزوة خيبر أتى بكنانة زوج صفية وهو يعلم أن لدى كنانة كنز من الحلي فطلب الرسول من كنانة أن يرشده لمكان الكنز فقال له كنانة أنه أنفقه ولم يعد لديه أي كنز ، فأتى يهودي وقال للرسول أنه كان يرى كنانة يتردد على خربة معينة فتوقع الرسول أنها قد يكون بها الكنز ؛ فذهب وحفر فوجد جزء من الكنز فلب من كنانة أن يرشده على باقي الكنز ، فرفض كنانة فسلمه الرسول إلى الزبير بن عوام وأمره أن يعذبه حتى يعرف أين يخبيء كنانة بقية الكنز ، فأخذ الزبير يعذبه بأن يحرق صدره بالنار حتى أشرف على الموت فسلمه الرسول إلى بن مسلمة فقتله ، ويضيف برهان الدين الحلبي في السيرة الحلبية  جواز التعذيب لمن يتهم ليقر بالحق فهو من السياسة الشرعية ، وهذا يفسر التساهل الشديد في الأنظمة العربية مع أي تعذيب لمعارض بدون أي شعور بالذنب ، وقد ذكر البخاري أيضًا قصة قتل الرسول لكنانة زوج صفية ، ثم أعطى الرسول صفية زوجة كنانة لدحية  ثم أتى رجل إلى الرسول وقال له أن صفية هي سيدة بني قريضة والنضير ووصف جمالها للرسول وقال له هي لا تليق إلا بك ، فطلب الرسول أن يراها وكما ذكر في السيرة النبوية لابن هشام والطبقات الكبرى لابن سعد أن بلال أتى بصفية للرسول ومعها امرأة أخرى وأن بلال مر بهما على مصرعهما (أي علي قتلاها وهم كنانة زوجها ووالدها وقومها) فقال له نبي الله صلى الله عليه وسلم لم فعلت ؟ فقال أحببت يا رسول الله أن أغيظها !!  والمرأة التي كانت مع صفية لما رأت جثث أهلها لطمت ووضعت التراب على رأسها فأمر الرسول أن يبعدوا هذه المرأة عنه ، و أما صفية  فلما رآها الرسول أعجب بها ولم ينتظر حتى أن يصل إلى المدينة بل بمجرد وصوله إلى سد الصهباء اغتصبها في نفس الليلة ، ولك أن تتخيل وضع صفية والرسول قتل زوجها وأباها وقومها وأجبروها أن تمر وتنظر قتلاها ثم يغتصبها ورائحة دم أهلها مازالت في ملابسه  وأعطى دحية امرأة أخرى ويقال أو استبدلها بسبعة أخريات .

الأحاديث حاولت أن تجد مخرج لهذا المأزق بأن تسرد أن الرسول اعتقها وتزوجها ولكن كيف تزوجها الرسول بدون فترة عدة ؟ فمن المعروف في الإسلام أن عدة الأرملة أربعة أشهر وعشرة أيام وعدة المطلقة ثلاثة أشهر وعدة الأمة حيضة واحدة فكيف يعاشرها في نفس اليوم ويسمونه زواج ؟ .

للمزيد حول غزوة خيبر وقصة صفية انظر النبي يُعذب رجل حتى الموت ويغتصب زوجته في نفس اليوم .

قد تكون هذه الصور مفزعة ولكن مما لا شك فيه أن ما حدث مع صفية كان أفظع من هذا المشهد ، فهل يتخيل أي عاقل أن صفية بعد تعذيب الرسول لزوجها حتى الموت أمامها وقتل الرسول لأهلها بالإضافة إلى أن الرجل الذي جاء بها مر بها على قتلاها وهم كنانة زوجها ووالدها وقومها ولما رأت المرأة التي معها منظر الجثث لطمت ووضعت التراب على رأسها ثم في نفس الليلة اختلى بها ليغتصبها ، فهل بعد كل هذا يتخيل عاقل أنها كانت سعيدة وراضية ؟؟

                         

                            

ونقارن ذلك بالمسيحية التي حرمت تجارة الرقيق :  5وَأَمَّا غَايَةُ الْوَصِيَّةِ فَهِيَ الْمَحَبَّةُ مِنْ قَلْبٍ طَاهِرٍ، وَضَمِيرٍ صَالِحٍ، وَإِيمَانٍ بِلاَ رِيَاءٍ. 6الأُمُورُ الَّتِي إِذْ زَاغَ قَوْمٌ عَنْهَا، انْحَرَفُوا إِلَى كَلاَمٍ بَاطِل. 7يُرِيدُونَ أَنْ يَكُونُوا مُعَلِّمِي النَّامُوسِ، وَهُمْ لاَ يَفْهَمُونَ مَا يَقُولُونَ، وَلاَ مَا يُقَرِّرُونَهُ. 8وَلكِنَّنَا نَعْلَمُ أَنَّ النَّامُوسَ صَالِحٌ، إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَسْتَعْمِلُهُ نَامُوسِيًّا. 9عَالِمًا هذَا: أَنَّ النَّامُوسَ لَمْ يُوضَعْ لِلْبَارِّ، بَلْ لِلأَثَمَةِ وَالْمُتَمَرِّدِينَ، لِلْفُجَّارِ وَالْخُطَاةِ، لِلدَّنِسِينَ وَالْمُسْتَبِيحِينَ، لِقَاتِلِي الآبَاءِ وَقَاتِلِي الأُمَّهَاتِ، لِقَاتِلِي النَّاسِ، 10لِلزُّنَاةِ، لِمُضَاجِعِي الذُّكُورِ، لِسَارِقِي النَّاسِ، لِلْكَذَّابِينَ، لِلْحَانِثِينَ، وَإِنْ كَانَ شَيْءٌ آخَرُ يُقَاوِمُ التَّعْلِيمَ الصَّحِيحَ، 11حَسَبَ إِنْجِيلِ مَجْدِ اللهِ الْمُبَارَكِ الَّذِي اؤْتُمِنْتُ أَنَا عَلَيْهِ، 1 تيموثاوس 1 : 5-11.
وسارقي الناس في كل التفاسير هم تجار العبيد . وأيضًا ما قاله السيد المسيح عن نفسه في إنجيل يوحنا :  7فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ أَيْضًا:«الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنِّي أَنَا بَابُ الْخِرَافِ. 8جَمِيعُ الَّذِينَ أَتَوْا قَبْلِي هُمْ سُرَّاقٌ وَلُصُوصٌ، وَلكِنَّ الْخِرَافَ لَمْ تَسْمَعْ لَهُمْ. 9أَنَا هُوَ الْبَابُ. إِنْ دَخَلَ بِي أَحَدٌ فَيَخْلُصُ وَيَدْخُلُ وَيَخْرُجُ وَيَجِدُ مَرْعًى. 10اَلسَّارِقُ لاَ يَأْتِي إِلاَّ لِيَسْرِقَ وَيَذْبَحَ وَيُهْلِكَ، وَأَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ وَلِيَكُونَ لَهُمْ أَفْضَلُ. 11أَنَا هُوَ الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَالرَّاعِي الصَّالِحُ يَبْذِلُ نَفْسَهُ عَنِ الْخِرَافِ. 12وَأَمَّا الَّذِي هُوَ أَجِيرٌ، وَلَيْسَ رَاعِيًا، الَّذِي لَيْسَتِ الْخِرَافُ لَهُ، فَيَرَى الذِّئْبَ مُقْبِلاً وَيَتْرُكُ الْخِرَافَ وَيَهْرُبُ، فَيَخْطَفُ الذِّئْبُ الْخِرَافَ وَيُبَدِّدُهَا. 13وَالأَجِيرُ يَهْرُبُ لأَنَّهُ أَجِيرٌ، وَلاَ يُبَالِي بِالْخِرَافِ. 14أَمَّا أَنَا فَإِنِّي الرَّاعِي الصَّالِحُ، وَأَعْرِفُ خَاصَّتِي وَخَاصَّتِي تَعْرِفُنِي يوحنا 10 : 7 – 14 .

                 صورتان للسيد يسوع المسيح راعي الخراف العظيم الذي بذل نفسه لأجل البشر

    
للمزيد حول اغتصاب السبايا انظر الفصل الثاني عشر موضوعات متنوعة  > الباب الثالث :ملكات اليمين بين الإسلام والمسيحيةوأيضًا الفصل السابع – المرأة في الإسلام > الباب الخامس : اغتصاب النساء في الإسلام.

 أيضًا انظر الفصل الرابع عشر تحت باب تدمير المرأة في الإسلام  لترى التطبيق المعاصر لهذا السلوك.

3) جواز الغزو على عرب مثلهم بدون إنذار وهم غافلون وقتلهم وسبي واغتصاب نسائهم

 صحيح البخاري » كتاب العتق » باب من ملك من العرب رقيقا فوهب وباع وجامع وفدى وسبى الذرية :

2403 أخبرنا ابن عون قال كتبت إلى نافع فكتب إلي إن النبي صلى الله عليه وسلم أغار على بني المصطلق وهم غارون وأنعامهم تسقى على الماء فقتل مقاتلتهم وسبى ذراريهم وأصاب يومئذ جويرية حدثني به عبد الله بن عمر وكان في ذلك الجيش

الشرح :
وقوله : ” أغار على بني المصطلق ” ، وبنو المصطلق يقال : إن المصطلق لقب واسمه جذيمة : ” وهم غارون ” ، أي أخذهم على غرة .
قوله : ( وأصاب يومئذ جويرية ) بنت الحارث بن أبي ضرار وكان أبوها سيد قومه وقد أسلم بعد ذلك .

تعليق :

قد يعجز العقل على تصديق هذ الحديث وشرحه الرسول يغزو عرب مثله وهم غافلون  لمجرد أنهم لم يسلموا ، ويأخذ بنت كبيرهم جويرية بنت الحارث ملك يمين للمتعة الجنسية له ، ونرى الإمام النووي وهو يشرح الحديث يؤكد جواز أن تغير على عرب مثلك وهم غافلون وجواز أن تستعبدهم . ما هذه القسوة الهائلة من رسول يقولون أنه أتى ليتمم مكارم الأخلاق ! نرى هنا مصدر التعليم للمسلمين في إباحة دم ونساء كل مَن يختلف معك ، وهذا يفسر قدرة بعض المسلمين على قتل واغتصاب مَن يختلف معهم ، ويفسر كل المذابح والانتهاكات ، ويفسر تطابق موقف حسني مع المجلس العسكري أو مع القذافي أو علي عبد الله صالح أو الملك فهد أو الإخوان أو السلفيين.

صحيح البخاري > كتاب العتق > باب من ملك من العرب رقيقا فوهب وباع وجامع وفدى وسبى الذرية:
2404 قال رأيت أبا سعيد رضي الله عنه فسألته فقال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة بني المصطلق فأصبنا سبيا من سبي العرب فاشتهينا النساء وأحببنا العزل فسألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ما عليكم أن لا تفعلوا ما من نسمة كائنة إلى يوم القيامة إلا وهي كائنة

الشرح :
وقوله : ” نسمة ” أي : نفس .

تعليق :

حديث آخر يؤكد نفس القصة المؤلمة ولكن من منظور آخر ، فبعد ما هزم المسلمون بني المصطلق وقتلوا الرجال وسبوا النساء وهم عرب مثلهم بل وهم كرائم العرب على حد تعبيرهم ، واشتاقوا أن يعاشروهن جنسيًا فهن ملك يمين لهم ولكن كانوا يخافوا أن هؤلاء النساء يحملن وعندما يريدوا بيعهن لا يستطيعوا ؛ فسألوا الرسول حول رأيه في العزل وهو أن يعاشروهن جنسيًا ولكن قبل قذف السائل المنوي يوقفوا المعاشرة حتى لا يحدث حمل ، فرد الرسول (لا عليكم) بمعنى استمتعوا كما شئتم وبدون عزل فلو مشيئة الله أن نفس تخلق سوف تخلق في كلا الحالتين ، ما هذه القسوة ! ما هذا العنف ! يغزون عرب جيران مثلهم ويقتلون الرجال ويسبون ويغتصبون النساء والإمام النووي يشرح بمنتهى الوضوح عن جواز غزو عرب مثلهم وجواز اغتصاب وبيع نسائهم ، لاحظ كم التدمير الذي لحق بهؤلاء الرجال حتى يغتصبوا نساء عرب مثلهم وكل ما يقلقهم هو خوفهم أن يحملن فلا يستطيعوا بيعهن ، كيف يكون هذا دين سماوي ؟

الرسول سمح بسبي عرب مثلهم لمجرد أنهم لم يسلموا ، هل تقبل أيها المسلم أن تسبي زوجتك وتبقى عارية  مثل المرأة التي في الصورة وتباع لرجل يبقيها عارية في منزله ويغتصبها كل ما أراد ، هل هذه هي شهامة العرب أين مروءة العرب؟  أين إحترام الإنسان ؟ هل قبلت أن يغزو صدام الكويت ويغتصب نساءها ؟ إذن لماذا تقبل أن يفعل الرسول هذه الجريمة الشنعاء ؟ 

                        

للمزيد حول عزوة بني المصطلق انظر غزوة بني المصطلق >أباح الرسول استعباد العرب الذين لم يسُلموا .

4) السماح بأخذ جارية من زوجها واغتصابها

كتاب النكاح 70 باب مَا يَحِلُّ مِنْ النِّسَاءِ وَمَا يَحْرُمُ 25 :
الحديث :
وَقَوْلِهِ تَعَالَى حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالَاتُكُمْ وَبَنَاتُ الْأَخِ وَبَنَاتُ الْأُخْتِ إِلَى آخِرِ الْآيَتَيْنِ إِلَى قَوْلِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا وَقَالَ أَنَسٌ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنْ النِّسَاءِ ذَوَاتُ الْأَزْوَاجِ الْحَرَائِرُ حَرَامٌ إِلَّا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ لَا يَرَى بَأْسًا أَنْ يَنْزِعَ الرَّجُلُ جَارِيَتَهُ مِنْ عَبْدِهِ وَقَالَ وَلَا تَنْكِحُوا الْمُشْرِكَاتِ حَتَّى يُؤْمِنَّ وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ مَا زَادَ عَلَى أَرْبَعٍ فَهُوَ حَرَامٌ …..

الشرح‏:‏
قوله ‏.. الحرائر حرام إلا ما ملكت أيمانكم، لا يرى بأسا أن ينزع الرجل جاريته‏ … في قوله تعالى ‏(‏والمحصنات‏)‏ … ألا ما ملكت أيمانكم فإذا هو لا يرى بما ملك اليمين بأسا أن ينزع الرجل الجارية من عبده فيطأها،… وأن المراد بالاستثناء في قوله ‏ألا ما ملكت أيمانكم‏ المسبيات إذا كن متزوجات فإنهن حلال لمن سباهن‏.‏

شرح وتعليق:
يحكي البخاري وكذلك يفسر ابن حجر العسقلاني أن الله أحل أن تنتزع الجارية من زوجها وتعاشرها جنسيًا ، وإن الله أحل اغتصاب النساء الأسيرات .، ونحن نتساءل هل يعقل أن يكون إله الكون بهذه القسوة فيوافق على هذا العنف والاغتصاب ؟ وهذا يؤكد ذلك أن الله في الإسلام ما هو إلا أهواء محمد وشهواته ، كما قالت عائشة وكتبها البخاري في صحيحه ما أرى إلا ربك مسرع في هواك (البخاري حديث رقم 4823.)

عزيزي المسلم هل تقبل أن تأخذ زوجتك من أمامك وتسبى وتتعرى أمام الجميع كما يبيح الإسلام ذلك لأنها أصبحت مسبية ويشتريها الرجل الذي هزمك في المعركة وقد يشتريك أنت أيضًا وتراه يغتصب زوجتك أمام عينيك كل يوم ، ويحق للسيد أن يعطي زوجتك لعبد آخر ثم إذا أراد أن يغتصبها ثانيةً يحق له أن ينتزعها من العبد مرة أخرى وأنت أيضًا تتحول إلى عبد يمتلكه يفعل بك ما يشاء  

                       

نقارن ذلك بالمسيحية :  15مَنِ اعْتَرَفَ أَنَّ يَسُوعَ هُوَ ابْنُ اللهِ، فَاللهُ يَثْبُتُ فِيهِ وَهُوَ فِي اللهِ. 16وَنَحْنُ قَدْ عَرَفْنَا وَصَدَّقْنَا الْمَحَبَّةَ الَّتِي للهِ فِينَا. اَللهُ مَحَبَّةٌ، وَمَنْ يَثْبُتْ فِي الْمَحَبَّةِ، يَثْبُتْ فِي اللهِ وَاللهُ فِيهِ. 17بِهذَا تَكَمَّلَتِ الْمَحَبَّةُ فِينَا: أَنْ يَكُونَ لَنَا ثِقَةٌ فِي يَوْمِ الدِّينِ، لأَنَّهُ كَمَا هُوَ فِي هذَا الْعَالَمِ، هكَذَا نَحْنُ أَيْضًا. 18لاَ خَوْفَ فِي الْمَحَبَّةِ، بَلِ الْمَحَبَّةُ الْكَامِلَةُ تَطْرَحُ الْخَوْفَ إِلَى خَارِجٍ لأَنَّ الْخَوْفَ لَهُ عَذَابٌ. وَأَمَّا مَنْ خَافَ فَلَمْ يَتَكَمَّلْ فِي الْمَحَبَّةِ. 19نَحْنُ نُحِبُّهُ لأَنَّهُ هُوَ أَحَبَّنَا أَوَّلاً. 20إِنْ قَالَ أَحَدٌ:«إِنِّي أُحِبُّ اللهَ» وَأَبْغَضَ أَخَاهُ، فَهُوَ كَاذِبٌ. لأَنَّ مَنْ لاَ يُحِبُّ أَخَاهُ الَّذِي أَبْصَرَهُ، كَيْفَ يَقْدِرُ أَنْ يُحِبَّ اللهَ الَّذِي لَمْ يُبْصِرْهُ؟ 21وَلَنَا هذِهِ الْوَصِيَّةُ مِنْهُ: أَنَّ مَنْ يُحِبُّ اللهَ يُحِبُّ أَخَاهُ أَيْضًا.  ( رسالة يوحنا الأولى 4 : 15 – 21 ) . إذن الله محبة طبيعته محبة وحبنا له وهو رد فعل لمحبته لنا ، فكيف يكون هذا الإله الرقيق يسمح بهذه الجرائم !
للمزيد حول هذا الموضوع انظر الفصل الثاني عشر تحت باب ملكات اليمين .

 

                                                         الله محبة


5) السماح بالدعارة لمدة ثلاثة أيام تحت ستار زواج المتعة

كتاب النكاح 70 باب نهيِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ نِكَاحِ الْمُتْعَةِ آخِرًا 32:
الحديث‏:‏
4827 حدثنَا عَلِيٌّ حَدَّثَنَا ….ِ قَالَا كُنَّا فِي جَيْشٍ فَأَتَانَا رَسُولُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ إِنَّهُ قَدْ أُذِنَ لَكُمْ أَنْ تَسْتَمْتِعُوا فَاسْتَمْتِعُوا وَقَالَ ابْنُ أَبِي ذِئْبٍ حَدَّثَ… عَنْ أَبِيهِ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُّمَا رَجُلٍ وَامْرَأَةٍ تَوَافَقَا فَعِشْرَةُ مَا بَيْنَهُمَا ثَلَاثُ لَيَالٍ فَإِنْ أَحَبَّا أَنْ يَتَزَايَدَا أَوْ يَتَتَارَكَا تَتَارَكَا فَمَا أَدْرِي أَشَيْءٌ كَانَ لَنَا خَاصَّةً أَمْ لِلنَّاسِ عَامَّةً قَالَ أَبُو عَبْد اللَّهِ وَبَيَّنَهُ عَلِيٌّ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ مَنْسُوخٌ

الشرح‏:‏
قوله ‏(‏قال عمرو‏)‏ هو ابن دينار… وإنما أخرجه البخاري ..‏.‏.‏
…‏أخرج مسلم حديث جابر من طرق أخرى…سئل عن المتعة فقال ‏”‏ فعلناها مع سول الله صلى الله عليه وسلم ‏”‏ ومن طريق عطاء عن جابر ‏”‏ استمتعنا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم …‏.‏
والمعنى أن إطلاق الأجل محمول على التقييد بثلاثة أيام بلياليهن‏.‏
قوله ‏(‏فإن أحبا‏)‏ أي بعد انقضاء الثلاث ‏(‏أن يتزايدا‏)‏ أي في المدة؛ يعني تزايدا‏.‏
ووقع في رواية الإسماعيلي التصريح بذلك، وكذا في قوله أن يتتاركا أي يتفارقا تتاركا‏.‏
متعة النساء ثلاثة أيام، ثم نهى عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏”‏‏
…وقال القرطبي‏:‏ الروايات كلها متفقة على أن زمن إباحة المتعة لم يطل وأنه حرم، ثم أجمع السلف والخلف على تحريمها إلا من لا يلتفت إليه من الروافض‏

شرح وتعليق :
أجمع علماء السُنة أن محمدا أحل زواج المتعة لمدة ثلاثة أيام ، ولكن لاحقا نسخه (ألغاه) ولكن في المقام الأول كيف يسمح رسول من الله بهذه الدعارة لمدة ثلاثة أيام بلا أي رابط أو ضابط ! كيف يسمح بهذه الدعارة المقننة ! وهذا يثبت أن الرسول لم يكن إلا قائد حربي ، بلا مبادئ سوى تحقيق النصر بأي ثمن .

قارن ذلك بما كتب في الكتاب المقدس عن الزنى :  15أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أَجْسَادَكُمْ هِيَ أَعْضَاءُ الْمَسِيحِ؟ أَفَآخُذُ أَعْضَاءَ الْمَسِيحِ وَأَجْعَلُهَا أَعْضَاءَ زَانِيَةٍ؟ حَاشَا! 16أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ:«يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 18اُهْرُبُوا مِنَ الزِّنَا. كُلُّ خَطِيَّةٍ يَفْعَلُهَا الإِنْسَانُ هِيَ خَارِجَةٌ عَنِ الْجَسَدِ، لكِنَّ الَّذِي يَزْنِي يُخْطِئُ إِلَى جَسَدِهِ. 19أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَسَدَكُمْ هُوَ هَيْكَلٌ لِلرُّوحِ الْقُدُسِ الَّذِي فِيكُمُ، الَّذِي لَكُمْ مِنَ اللهِ، وَأَنَّكُمْ لَسْتُمْ لأَنْفُسِكُمْ؟ 20لأَنَّكُمْ قَدِ اشْتُرِيتُمْ بِثَمَنٍ. فَمَجِّدُوا اللهَ فِي أَجْسَادِكُمْ وَفِي أَرْوَاحِكُمُ الَّتِي هِيَ للهِ. 1 كورنثوس 6: 15-20 .

للمزيد حول زواج المتعة انظر  الفصل السابع – المرأة في الإسلام  > الباب الثالث : زواج المتعة 

6) الرسول يشجع على جماع كامل مع السبايا

كتاب البيوع » باب بيع الرقيق :

2116 حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال أخبرني ابن محيريز أن أبا سعيد الخدري رضي الله عنه أخبره أنه بينما هو جالس عند النبي صلى الله عليه وسلم قال يا رسول الله إنا نصيب سبيا فنحب الأثمان فكيف ترى في العزل فقال أو إنكم تفعلون ذلك لا عليكم أن لا تفعلوا ذلكم فإنها ليست نسمة كتب الله أن تخرج إلا هي خارجة

تعليق :
أن رجل قال للرسول أننا سبينا سبيا ونحب أن نجامعهم فهل ممكن العزل أي علاقة جنسية بدون أن ينزل ماء الرجل في رحم المرأة ، فرد الرسول لا داعي أن تفعلوا ذلك بمعنى فلتكن علاقة جنسية كاملة
ففي جميع الأحوال لن تخرج نسمة (حمل) إلا بإرادة الله ، هنا الرسول يشجعهم على جماع السبايا
لاحظ اسم الباب { باب بيع الرقيق ) أهديها لمن يقول الإسلام حرر العبيد .

7) الرسول يسمح باغتصاب العذارى دون انتظار حيضة واحدة ويسمح بمعاشرة المسبيات الحوامل ما عدا الفرج وأما هو فيضرب عرض الحائط بكل تعاليمه المجحفة ويغتصب صفية في نفس اليوم الذي قتل فيه زوجها ولم ينتظر حيضة واحدة كما شرع هو ذلك للمسبيات المتزوجات

» صحيح البخاري » كتاب البيوع » باب هل يسافر بالجارية قبل أن يستبرئها:
باب هل يسافر بالجارية قبل أن يستبرئها ولم ير الحسن بأسا أن يقبلها أو يباشرها وقال ابن عمر رضي الله عنهما إذا وهبت الوليدة التي توطأ أو بيعت أو عتقت فليستبرأ رحمها بحيضة ولا تستبرأ العذراء وقال عطاء لا بأس أن يصيب من جاريته الحامل ما دون الفرج وقال الله تعالى إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم

2120 حدثنا عبد الغفار بن داود …. عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قدم النبي صلى الله عليه وسلم خيبر فلما فتح الله عليه الحصن ذكر له جمال صفية بنت حيي بن أخطب وقد قتل زوجها وكانت عروسا فاصطفاها رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه فخرج بها حتى بلغنا سد الروحاء حلت فبنى بها

شرح فتح الباري (ابن حجر العسقلاني) :
قوله : ( ولم ير الحسن بأسا أن يقبلها أو يباشرها ) عن الحسن قال : يصيب ما دون الفرج ، …
قوله : ( وقال ابن عمر : إذا وهبت الوليدة التي توطأ أو بيعت أو عتقت فليستبرأ رحمها بحيضة ، ولا تستبرأ العذراء )

تعليق : 

 الرسول يسمح باغتصاب العذارى دون انتظار حيضة واحدة ويسمح بمعاشرة المسبيات الحوامل ما عدا الفرج وأما هو فيضرب عرض الحائط بكل تعاليمه المجحفة ويغتصب صفية في نفس اليوم الذي قتل فيه زوجها ولم ينتظر حيضة واحدة كما شرع هو ذلك للمسبيات المتزوجات .

                                           صورة تعبر عن اغتصاب العذارى

             

8) الرسول يُجامع ماريا في خيمة حفصة فيحلف لحفصة أنه لن يجامع ماريا فينزل الله بآية تحله من ذلك

محمود سعد يتساءل حول رواية معاشرة النبي لمارية في خيمة حفصة وغضب حفصة وقسم النبي أنه لن يعاشر مارية مرة أخرى ثم تنزل آية تحل له ذلك والشيخ خالد الجندي لا يجد أي رد سوى :{النبي يشَرع ولا يُشرع له}

كتاب الطلاق 5 باب لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ 7 :

الحديث‏:
‏4965 حَدَّثَنِي الْحَسَنُ بْنُ صَبَّاحٍ… أَنَّهُ أَخْبَرَهُ أَنَّهُ سَمِعَ ابْنَ عَبَّاسٍ يَقُولُ إِذَا حَرَّمَ امْرَأَتَهُ لَيْسَ بِشَيْءٍ وَقَالَ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ .

الشرح‏:‏
وأخرج البخاري عن الحسن بن الصباح الزعفراني…
قوله ‏(‏إذا حرم امرأته ليس بشيء‏)‏ ..‏.‏
قوله ‏(‏وقال‏)‏ أي ابن عباس مستدلا على ما ذهب إليه بقوله تعالى ‏(‏لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة‏)‏ يشير بذلك إلى قصة التحريم… هل المراد تحريم العسل أو تحريم ماريه وأنه قيل في السبب غير ذلك..‏.‏
وقد أخرج النسائي بسند صحيح عن أنس ‏”‏ أن النبي صلى الله عليه وسلم كانت له أمة يطؤها، فلم تزل به حفصة وعائشة حتى حرمها، فأنزل الله تعالى هذه الآية‏:‏ يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ‏”‏ … أخرجه الطبري بسند صحيح … قال ‏”‏ أصاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أم إبراهيم ولده في بيت بعض نسائه، فقالت‏:‏ يا رسول الله في بيتي وعلى فراشي، فجعلها عليه حراما، فقالت‏:‏ يا رسول الله كيف تحرم عليك الحلال‏!‏ فحلف لها بالله لا يصيبها، فنزلت يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ‏”‏ قال زيد بن أسلم‏:‏ فقول الرجل لامرأته أنت علي حرام لغو، وإنما تلزمه كفارة يمين إن حلف‏…‏

شرح وتعليق :
لقد ذكرنا هذه القصة بالتفصيل في فصل الأخطاء القرآنية والقصة هي أن محمدا
عاشر ماريا جنسيًا وهي إحدى إماءه في بيت حفصة زوجته ، فقالت للرسول : كيف تفعل ذلك في بيتي وعلى فراشي فحلف لها الرسول بالله إنه لن يعاشرها مرة أخرى فقالت له : كيف تحرم ما أحل الله لك فنزلت يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ، واعتبر حلفانه لغو وهو ما أحله الله منه في سورة أخرى مقابل كفارة اليمين هي إطعام المساكين ، وتعليقي هو إذا سردنا هذه القصة لأي مسلم ولكن باعتبارها عن شخص يدعي النبوة في الهند مثلا ماذا سيكون حكمة على هذا الشخص غير إنه بالطبع نبي كاذب ويستغل سذاجة أصحابه .

للمزيد انظر النبي يلهو جنسياً ثم يقسم لأصلاح اللهو ثم يكسر القسم وكل ذلك بمباركة الله

9) عائشة تقول ما أرى ربك إلا يسارع في هواك

كتاب النكاح 70 باب هل للمرأة أن تهب نفسها لأحد :
4823 حدثنا محمد بن سلام … قال كانت خولة بنت حكيم من اللائي وهبن أنفسهن للنبي صلى الله عليه وسلم فقالت عائشة أما تستحي المرأة أن تهب نفسها للرجل فلما نزلت ترجئ من تشاء منهن قلت يا رسول الله ما أرى ربك إلا يسارع في هواك رواه أبو سعيد المؤدب ومحمد بن بشر وعبدة عن هشام عن أبيه عن عائشة يزيد بعضهم على بعض .

الشروح :

قوله ( باب هل للمرأة أن تهب نفسها لأحد ) أي فيحل له نكاحها بذلك ، وهذا يتناول صورتين : إحداهما مجرد الهبة من غير ذكر مهر ، والثانية العقد بلفظ الهبة … وحجة الجمهور قوله تعالى خالصة لك من دون المؤمنين فعدوا ذلك من خصائصه صلى الله عليه وسلم وأنه يتزوج بلفظ الهبة بغير مهر في الحال ولا في المآل …
…وقوله ( من اللائي وهبن ) وكذا وقع في رواية أبي أسامة المذكورة ” قالت كنت أغار من اللائي وهبن أنفسهن ” وهذا يشعر بتعدد الواهبات وقد تقدم تفسيرهن في تفسير سورة الأحزاب …
قوله ( ما أرى ربك إلا يسارع في هواك ) في رواية محمد بن بشر ” إني لأرى ربك يسارع لك في هواك ” أي في رضاك …

شرح وتعليق :
أحل الله لمحمد صلاحيات خاصة غير بقية العرب ، وهي أن من حقه أن يتزوج أي امرأة بدون مهر ، وفي الحال إذا هي وهبت نفسها له وهو رغب فيها ، وهذا ما دفع عائشة أن تقول : ما أرى ربك إلا مسرع في هواك علي عكس السيد المسيح الذي تنازل عن صلاحيته وأخلى نفسه من أجلنا : 4لا تَنْظُرُوا كُلُّ وَاحِدٍ إِلَى مَا هُوَ لِنَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ وَاحِدٍ إِلَى مَا هُوَ لآخَرِينَ أَيْضًا. 5فَلْيَكُنْ فِيكُمْ هذَا الْفِكْرُ الَّذِي فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ أَيْضًا: 6الَّذِي إِذْ كَانَ فِي صُورَةِ اللهِ، لَمْ يَحْسِبْ خُلْسَةً أَنْ يَكُونَ مُعَادِلاً للهِ. 7لكِنَّهُ أَخْلَى نَفْسَهُ، آخِذًا صُورَةَ عَبْدٍ، صَائِرًا فِي شِبْهِ النَّاسِ. 8وَإِذْ وُجِدَ فِي الْهَيْئَةِ كَإِنْسَانٍ، وَضَعَ نَفْسَهُ وَأَطَاعَ حَتَّى الْمَوْتَ مَوْتَ الصَّلِيبِ. 9لِذلِكَ رَفَّعَهُ اللهُ أَيْضًا، وَأَعْطَاهُ اسْمًا فَوْقَ كُلِّ اسْمٍ 10لِكَيْ تَجْثُوَ بِاسْمِ يَسُوعَ كُلُّ رُكْبَةٍ مِمَّنْ فِي السَّمَاءِ وَمَنْ عَلَى الأَرْضِ وَمَنْ تَحْتَ الأَرْضِ، 11وَيَعْتَرِفَ كُلُّ لِسَانٍ أَنَّ يَسُوعَ الْمَسِيحَ هُوَ رَبٌّ لِمَجْدِ اللهِ الآبِ. فيلبي 2 : 5 – 11 .

                                                        السيد يسوع المسيح صلب لأحل كل البشر 

                                            

كتاب تفسير القرآن > سورة الأحزاب » باب قوله ترجئ مَن تشاء منهن وتؤوي إليك من تشاء ومن ابتغيت ممن عزلت فلا جناح عليك
4510 حدثنا زكريا بن يحيى حدثنا أبو أسامة قال هشام حدثنا عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت كنت أغار على اللاتي وهبن أنفسهن لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأقول أتهب المرأة نفسها فلما أنزل الله تعالى ترجئ من تشاء منهن وتؤوي إليك من تشاء ومن ابتغيت ممن عزلت فلا جناح عليك قلت ما أرى ربك إلا يسارع في هواك

الشروح :
قوله : ( كنت أغار ) … ” كانت تعير اللاتي وهبن أنفسهن ” … قوله : ( وهبن أنفسهن ) هذا ظاهر في أن الواهبة أكثر من واحدة راجع لأرادته لقوله تعالى . إن أراد النبي أن يستنكحها ، وقد بينت عائشة في هذا الحديث سبب نزول قوله تعالى : ترجي من تشاء منهن وأشارت إلى قوله تعالى : وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبي …قوله : ( ما أرى ربك إلا يسارع في هواك ) أي ما أرى الله إلا موجدا لما تريد بلا تأخير ، منزلا لما تحب وتختار ….
شرح وتعليق :
عائشة كانت تغار من الذين يهبن أنفسهن للرسول ليتزوجهن ، إذا أراد؛ فأنزل الله ما يعني أن الرسول أعطى مميزات خاصة وهب أن يتزوج من يهبن أنفسهن ، ولكن تأمل معي في موقف عائشة بعد هذا التنزيل من الله إذا كانت عائشة مؤمنة أن محمدا نبي ومؤمنة أن الذي أنزل هو الله فعلا ، لكان رد فعلها مختلف ، ولكن كان رد فعلها  هو ما أرى ربك إلا يسارع في هواك ، وفسرها ابن حجر العسقلاني ما أرى الله إلا مستجيبا لما تريد بلا تأخير فأدركت عائشة أن هذا ليس الله وعبرت عنها بطريقه زكية فكيف يكون الله دائمًا متواجدا لإنزال سورة تؤكد مزيد من الصلاحيات والمتع لمحمد ! وكيف لم توجد مرة واحدة عاتب الله الرسول على سوء التصرف ؟ أو منعه من تحقيق شهوته ومراده؟ ولكن من المثير للسخرية أن المرة الوحيدة التي عاتب الله محمد هي في أنه أخفى مشاعره وشهوته تجاه زينب بنت جحش زوجة ابنه بالتبني وأكد للرسول أن هذه المشاعر مني ويجب أن يتزوجها بعد أن يطلقها زيد ، قارن ذلك بالسيد المسيح قبل الصلب:  3يَسُوعُ وَهُوَ عَالِمٌ أَنَّ الآبَ قَدْ دَفَعَ كُلَّ شَيْءٍ إِلَى يَدَيْهِ، وَأَنَّهُ مِنْ عِنْدِ اللهِ خَرَجَ، وَإِلَى اللهِ يَمْضِي، 4قَامَ عَنِ الْعَشَاءِ، وَخَلَعَ ثِيَابَهُ، وَأَخَذَ مِنْشَفَةً وَاتَّزَرَ بِهَا، 5ثُمَّ صَبَّ مَاءً فِي مِغْسَل، وَابْتَدَأَ يَغْسِلُ أَرْجُلَ التَّلاَمِيذِ وَيَمْسَحُهَا بِالْمِنْشَفَةِ الَّتِي كَانَ مُتَّزِرًا بِهَا…. ، قَالَ لَهُمْ:«أَتَفْهَمُونَ مَا قَدْ صَنَعْتُ بِكُمْ؟ 13أَنْتُمْ تَدْعُونَنِي مُعَلِّمًا وَسَيِّدًا، وَحَسَنًا تَقُولُونَ، لأَنِّي أَنَا كَذلِكَ. 14فَإِنْ كُنْتُ وَأَنَا السَّيِّدُ وَالْمُعَلِّمُ قَدْ غَسَلْتُ أَرْجُلَكُمْ، فَأَنْتُمْ يَجِبُ عَلَيْكُمْ أَنْ يَغْسِلَ بَعْضُكُمْ أَرْجُلَ بَعْضٍ، 15لأَنِّي أَعْطَيْتُكُمْ مِثَالاً، حَتَّى كَمَا صَنَعْتُ أَنَا بِكُمْ تَصْنَعُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا. 16اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ، وَلاَ رَسُولٌ أَعْظَمَ مِنْ مُرْسِلِهِ. يوحنا 13 :3 – 16 .

                                   السيد يسوع المسيح يغسل أرجل التلاميذ

                               

للمزيد حول قول عائشة ما أرى ربك إلا مسرع … انظرالفصل العاشر أخطاء صحيح مسلم > د) الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول فيما يتنافى مع كونه نبي >6)عائشة تقول للرسول ما أرى ربك إلا مسرع في هواك . والفصل الثالث – أخطاء قرآنية (أخطاء القرآن) – الجزء الثاني > 12 – أخطاء مرتبطة بسلوك محمد وشهوته ونسائه > ب)شهوته ونسائة والصلاحيات التي اعطاها لنفسه 

.

10) الرسول يعاشر جنسيًا زوجته عائشة وهي تسع سنوات

كتاب النكاح باب مَنْ بَنَى بِامْرَأَةٍ وَهِيَ بِنْتُ تِسْعِ سِنِينَ 59 :

الحديث‏:
‏4863 حَدَّثَنَا قَبِيصَةُ بْنُ عُقْبَةَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ عَنْ عُرْوَةَ تَزَوَّجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَائِشَةَ وَهِيَ بِنْتُ سِتِّ سِنِينَ وَبَنَى بِهَا وَهِيَ بِنْتُ تِسْعٍ وَمَكَثَتْ عِنْدَهُ تِسْعًا >
شرح وتعليق :
تزوج محمد عائشة وهي عمرها ست سنوات ، وبني بها بمعنى عاشرها جنسيًا وهي تسع سنوات ، ومع ذلك يقول القرآن أن محمدا قدوة حسنة ، مع أنه لو كان موجود في هذه الأيام لحوكم بتهمة اغتصاب طفلة بريئة .

للرد على الذين يدعون أن عائشة كانت بالغة ولم تكن طفله ننقل ما ذكره البخاري أن عائشة أخذتها أمها من الأرجوحة إلى حجر الرسول :

صحيح البخاري » كتاب مناقب الأنصار » باب تزويج النبي صلى الله عليه وسلم عائشة وقدومها المدينة وبنائه بها :

3681 حدثني فروة بن أبي المغراء حدثنا علي بن مسهر عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت تزوجني النبي صلى الله عليه وسلم وأنا بنت ست سنين فقدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث بن خزرج فوعكت فتمرق شعري فوفى جميمة فأتتني أمي أم رومان وإني لفي أرجوحة ومعي صواحب لي فصرخت بي فأتيتها لا أدري ما تريد بي فأخذت بيدي حتى أوقفتني على باب الدار وإني لأنهج حتى سكن بعض نفسي ثم أخذت شيئا من ماء فمسحت به وجهي ورأسي ثم أدخلتني الدار فإذا نسوة من الأنصار في البيت فقلن على الخير والبركة وعلى خير طائر فأسلمتني إليهن فأصلحن من شأني فلم يرعني إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم ضحى فأسلمتني إليه وأنا يومئذ بنت تسع سنين .

الشرح :
قوله : ( فتمزق شعري ) أي تقطع
وروى أحمد من وجه آخر هذه القصة مطولة ” قالت عائشة : قدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث ، فجاء رسول الله فدخل بيتنا ، فجاءت بي أمي وأنا في أرجوحة …، ومسحت وجهي بشيء من ماء ، ثم أقبلت بي تقودني حتى وقفت بي عند الباب حتى سكن نفسي فإذا رسول الله جالس على سريره وعنده رجال ونساء من الأنصار فأجلستني في حجره ، ثم قالت : هؤلاء أهلك يا رسول الله ، بارك الله فيهم . فوثب الرجال والنساء ، وبنى بي رسول الله في بيتنا وأنا يومئذ بنت تسع سنين “.

نفس الكتاب ونفس الباب :  

3683 حدثني عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه قال توفيت خديجة قبل مخرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة بثلاث سنين فلبث سنتين أو قريبا من ذلك ونكح عائشة وهي بنت ست سنين ثم بنى بها وهي بنت تسع سنين .

تعليق :
ما أقساك أيها الرسول تأخذ طفلة تلعب على الأرجوحة لتعاشرها جنسيًا وتفتح على طفلات أمتك أبواب الجحيم بهذه السلوك وأنت كما ذكر القرآن لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة سورة الأحزاب .

بحسب سياق القصة عائشة كانت في نفس عمر هذه الطفلة البريئة  ، فأتتني أمي وإني لفي أرجوحة ومعي صواحب لي فصرخت بي فأتيتها  فأخذت بيدي حتى أوقفتني على باب الدار وإني لأنهج حتى سكن بعض نفسي ثم أخذت شيئا من ماء فمسحت به وجهي ورأسي ثم أدخلتني الدار  فأجلستني في حجره

                                                       

كالعادة الرسول يدعي أن سبب زواجه من عائشة هو رؤيا أتت إليه وهو نائم (ورؤيا الأنبياء وحي ) أن رجل (وفي صحيح مسلم ملاك) أتى إليه وهو نائم ويقول له هذه زوجتك وإذ هي عائشة :  

صحيح البخاري » كتاب التعبير » باب كشف المرأة في المنام:

6609 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أريتك في المنام مرتين إذا رجل يحملك في سرقة من حرير فيقول هذه امرأتك فأكشفها فإذا هي أنت فأقول إن يكن هذا من عند الله يمضه

شرح فتح الباري :

قوله : ( باب كشف المرأة في المنام ) وقوله بعده :
( باب ثياب الحرير في المنام ) ذكر فيهما حديث عائشة في رؤية النبي – صلى الله عليه وسلم – لها في المنام قبل أن يتزوجها ، وساقه في الأول من طريق أبي أسامة وفي الثاني من طريق أبي معاوية كلاهما عن هشام وهو ابن عروة بن الزبير عن أبيه عنها ، وكذلك أخرجه مسلم …. ، وأن الملك المذكور هو جبريل .

تعليق :
نفس الطريقة التقليدية التي اتبعها الرسول لتبرير فظائعه .

هذا الرجل ليس الرسول ولا هذه الطفلة هي عائشة ، ولكنها صورة رجل مسلم اقتدى بالرسول وتزوج هذه الطفلة البريئة وفارق السن بينهما قريب من الفارق بين الرسول وعائشة ، قد تقرب لك الصورة الفاجعة التي فعلها الرسول بعائشة وبملايين القاصرات إلى اليوم 

                     

نعرض هنا مقطع فيديو للشيخ ياسر برهامي يؤكد أن الإسلام أحل زواج القاصرات من سن 3 سنوات ويجوز معاشرتها جنسيًا إن كانت تطيق على حد قولها ويستشهد بالآية القرآنية ويستشهد بتطييق النبي لذلك مع عائشة : 

 

فيديو للشيوخ يؤكدون فيه أن أم  عائشة أخذتها من الأرجوحة إلى حجر النبي وهي في السادسة وأن النبي  اغتصبها وهي في التاسعة : 

للمزيد حول هذا الموضوع انظر  .

أيضًا انظر الفصل الرابع عشر لترى التطبيق المعاصر لمعاشرة الرسول طفلة في المجتمعات الإسلامية تحت باب تدمير المرأة > الجنس مع الأطفال .

موضوعات ساخنة25- الأدلة المعتمدة أن النبي اغتصب طفلة

11) الرسول يحاول الإنتحار بإلقاء نقسه من شواهق الجبال

صحيح البخاري » كتاب التعبير » باب أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصالحة:

6581 عن عائشة قالت …ثم لم ينشب ورقة أن توفي وفتر الوحي فترة حتى حزن النبي صلى الله عليه وسلم فيما بلغنا حزنا غدا منه مرارا كي يتردى من رءوس شواهق الجبال فكلما أوفى بذروة جبل لكي يلقي منه نفسه تبدى له جبريل فقال يا محمد إنك رسول الله حقا فيسكن لذلك جأشه وتقر نفسه فيرجع فإذا طالت عليه فترة الوحي غدا لمثل ذلك فإذا أوفى بذروة جبل تبدى له جبريل فقال له مثل ذلك
شرح فتح الباري :
قوله : ( قال قد خشيت علي ) … ” على نفسي ” .
حزن حزنا شديدا حتى كاد يغدو إلى ثبير مرة وإلى حراء أخرى يريد أن يلقي نفسه فبينا هو كذلك عامدا لبعض تلك الجبال إذ سمع صوتا فوقف فزعا ثم رفع رأسه فإذا جبريل على كرسي [ ص: 377 ] بين السماء والأرض متربعا يقول يا محمد أنت رسول الله حقا وأنا جبريل ، فانصرف وقد أقر الله عينه وانبسط جأشه ثم تتابع الوحي .
..ويمكن أن يؤخذ مما أخرجه الطبري من طريق النعمان فذكر نحو حديث الباب وفيه : ” فقال لي يا محمد أنت رسول الله حقا قال فلقد هممت أن أطرح نفسي من حالق جبل ” أي من علوه .

تعليق :

وهذا يتعارض مع كون الذي ظهر لمحمد كان ملاك ويتعارض أيضاً أن يكون محمد نبي لأن أنبياء الله كان عندهم سلام و دعوتهم كانت واضحة، و فكرة الإنتحار هذه فكرة جهنمية ، و فكرة اكتئاب نفسي تحدث للملبوسين.

أسباب محاولات محمد للإنتحار هي :
أولاً : لأن محمدا لم يؤمن بوحي على أي طريقة فورقة احتضنه ، لابد أنه كان كل مرة عنده و يشجعه ، و يعطيه تعليمات و يوجهه للعقائد الهرطوقية ، فمحمد عنده مصادر ثانية وليمكن هناك أشخاص آخرين يدعموه ويقول له إنه نبي غير ورقة ففي تلك الفترة ولذلك كان اعتماده على ورقة كلياً قبل أنه تعرف على مصادر أخرى.
ثانياً :علم الأنتروبولوجي معروفة أنه لما الشيطان يظهر لإنسان، ويكون في عرافة سواء فلسفية أو دينية شيء خداع، فيحاول يضغط عليه بطرق مختلفة، و يولد عنده الرعب. و يكون الإنسان لا يعرف كيف يتخلص من هذا الروح فيحاول الإنتحار.

فيديو يشرح قصة فتور الوحي ومحاولة النبي الإنتحار: 

الأدلة من البخاري أن النبي حاول الإنتحار

12) الصحابة كانوا يمسحوا وجهم بنخامة الرسول (مُخاط الأنف) ويتقاتلون على الماء الذي توضأ به

كتاب الشروط » باب الشروط في الجهاد والمصالحة مع أهل الحرب وكتابة الشروط :

2583 ثم إن عروة جعل يرمق أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بعينيه قال فوالله ما تنخم رسول الله صلى الله عليه وسلم نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده وإذا أمرهم ابتدروا أمره وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه وإذا تكلم خفضوا أصواتهم عنده وما يحدون إليه النظر تعظيما له فرجع عروة إلى أصحابه فقال أي قوم والله لقد وفدت على الملوك ووفدت على قيصر وكسرى والنجاشي والله إن رأيت ملكا قط يعظمه أصحابه ما يعظم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم محمدا والله إن تنخم نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده وإذا أمرهم ابتدروا أمره وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه وإذا تكلم خفضوا أصواتهم عنده وما يحدون إليه النظر تعظيما له >

الشروح :
ونزل النبي – صلى الله عليه وسلم – الحديبية في حر شديد وليس بها إلا بئر واحدة … أخرج سهما من جعبته . …….. أنه – صلى الله عليه وسلم – جلس على البئر ثم دعا بإناء فمضمض ودعا الله ثم صبه فيها ثم قال : دعوها ساعة . ثم إنهم ارتووا بعد ذلك …. تمضمض في دلو وصبه في البئر ونزع سهما من كنانته فألقاه فيها ودعا ففارت ….

فيديو للحويني يشرح أن الصحابة كانوا يتبركوا بنخامة (افرازات الأنف) النبي ويتقاتلون على ماء الذي توضأ به :

 

شرح وتعليق :
الصحابة كانوا يدلكوا وجههم بنخامة الرسول (مُخاط الأنف) ويتقاتلوا على ماء وضوؤه وأضاف ابن حجر أن الرسول مضمض ثم صبه في إناء وقال دعوها ساعة ثم بعد الساعة ارتووا به ، كيف ذلك والرسول يقول في القرآن إنه بشر مثلهم ، ونقارن ذلك بالسيد المسيح الذي قال :  25فَدَعَاهُمْ يَسُوعُ وَقَالَ: «أَنْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ رُؤَسَاءَ الأُمَمِ يَسُودُونَهُمْ، وَالْعُظَمَاءَ يَتَسَلَّطُونَ عَلَيْهِمْ. 26فَلاَ يَكُونُ هكَذَا فِيكُمْ. بَلْ مَنْ أَرَادَ أَنْ يَكُونَ فِيكُمْ عَظِيمًا فَلْيَكُنْ لَكُمْ خَادِمًا، 27وَمَنْ أَرَادَ أَنْ يَكُونَ فِيكُمْ أَوَّلاً فَلْيَكُنْ لَكُمْ عَبْدًا، 28كَمَا أَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ لَمْ يَأْتِ لِيُخْدَمَ بَلْ لِيَخْدِمَ، وَلِيَبْذِلَ نَفْسَهُ فِدْيَةً عَنْ كَثِيرِينَ».متى 20 : 25 -27

للمزيد حول تأليه الرسول انظر الفصل الثاني عشر تحت باب تأليه الرسول.

13) الرسول يُعطي قوة أربعة آلاف رجل في الجماع ويجامع زوجاته كلهم في ساعة واحدة (مدة زمنية)

قوة الرسول تساوى 4000 أربعه آلاف رجل فى الجماع:

كتاب النكاح 70 باب من طاف على نسائه في غسل واحد 101 :

4917 حدثنا عبد الأعلى بن حماد حدثنا يزيد بن زريع حدثنا سعيد عن قتادة أن أنس بن مالك حدثهم أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يطوف على نسائه في الليلة الواحدة وله يومئذ تسع نسوة

الشروح :
– قوله ( باب من طاف على نسائه في غسل واحد )… ويرد عليه قوله في حديث أنس ” كان يطوف على نسائه في الليلة الواحدة ” ، وذكر عياض … أن الحكمة في طوافه عليهن في الليلة الواحدة كان لتحصينهن ، وكأنه أراد به عدم تشوقهن للأزواج ، إذ الإحصان له معان منها الإسلام والحرية والعفة

شرح وتعليق :
يحكي البخاري ويفسر ابن حجر العسقلاني أن الرسول كان يطوف على نسائه ، ويعاشروهن في نفس الليلة كما سيؤكده من أحاديث أخرى ، والهدف هو تحصينهن أي عدم تشوقهن للأزواج بمعنى أن الرسول كان يفعل ذلك مضحيًا لأجلهن !!!

كتاب الغسل 5 باب إذا جامع ثم عاد ومن دار على نسائه في غسل واحد

264 حدثنا محمد بن بشار …. ذكرته لعائشة فقالت يرحم الله أبا عبد الرحمن كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيطوف على نسائه ثم يصبح محرما ينضخ طيبا

الشرح
قوله : ( باب إذا جامع ثم عاد ) أي ما حكمه … عاود ” أي الجماع
قوله : ( فيطوف ) كناية عن الجماع …. يرجحه الحديث الثاني ; لقوله فيه ” أعطي قوة ثلاثين ” و ” يطوف ” في الأول مثل ” يدور ” في الثاني .

كتاب الغسل باب إذا جامع ثم عاد ومن دار على نسائه في غسل واحد :

الحديث
265 حدثنا محمد بن بشار …. كان النبي صلى الله عليه وسلم يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار وهن إحدى عشرة قال قلت لأنس أوكان يطيقه قال كنا نتحدث أنه أعطي قوة ثلاثين وقال سعيد عن قتادة إن أنسا حدثهم تسع نسوة.

الشروح
قوله : ( معاذ بن هشام ) هو الدستوائي .
قوله : ( في الساعة الواحدة ) المراد بها قدر من الزمان ….
قوله : ( أو كان ) أي ثلاثين رجلا وفي قول آخر ” أربعين ” بدل ثلاثين … في مراسيل طاوس مثل ذلك وزاد ” في الجماع ” وفي صفة الجنة لأبي نعيم … وزاد ” من رجال أهل الجنة ” ومن حديث عبد الله بن عمر ورفعه ” أعطيت قوة أربعين في البطش والجماع ” وعند أحمد والنسائي وصححه الحاكم من حديث زيد بن أرقم رفعه ” إن الرجل من أهل الجنة ليعطى قوة مائة في الأكل والشرب والجماع والشهوة “ فعلى هذا يكون حساب قوة نبينا أربعة آلاف .
وفي هذا الحديث من الفوائد غير ما تقدم ما أعطي النبي – صلى الله عليه وسلم – من القوة على الجماع وهو دليل على كمال البنية وصحة الذكورية … المراد بالزائدتين على التسع مارية وريحانة … كما تقدم فليس فيه حجة لما ادعى واستدل به ابن المنير على جواز وطء الحرة بعد الأمة من غير غسل بينهما ولا غيره والمنقول عن مالك أنه لا يتأكد الاستحباب في هذه الصورة.

شرح وتعليق : 
أحمد والنسائي قاما بعملية حسابية بحتة أن الرسول أعطى قوة أربعون رجلا ، وأن أهل الجنة أعطى قوة مائة رجل وبما أن الرسول من أهل الجنة إذن 40 في 100 = 4000 هي قوة النبي في الجماع (المعاشرة الجنسية)على حد قوله ، وهذا يفسر هوس كثير من المسلمين بالجنس تمثلا بالرسول الذي هو قدوة حسنة ، ويفسر لماذا دول الخليج أكثر دول في العالم مستوردة للملابس الداخلية الحريمي ، ويفسر لماذا في أي حارة في مصر محل {لانجيري} وهو محل بيع الملابس الداخلية المثيرة ، وللمزيد من تأثر المسلمين بالرسول في هذا الموضوع انظر الفصل الرابع عشر .

تأكيد القصة من الطبقات الكبرى لابن سعد » ذِكْرُ مَا أُعْطِيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى عَلَيْهِ …:

….عَنْ صَفْوَانَ بْنِ سُلَيْمٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” أَتَانِي جِبْرِيلُ بِقِدْرٍ فَأَكَلْتُ مِنْهَا ، فَأُعْطِيتُ قُوَّةَ أَرْبَعِينَ رَجُلا فِي الْجِمَاعِ ” .

 

نقارن ذلك بالسيد المسيح الذي رفض أن يستخدم قدرته لإشباع احتياجاته ولكن استخدمها كثيرًا لأجل شفاء المرضى وإقامة الموتى : 1ثُمَّ أُصْعِدَ يَسُوعُ إِلَى الْبَرِّيَّةِ مِنَ الرُّوحِ لِيُجَرَّبَ مِنْ إِبْلِيسَ. 2فَبَعْدَ مَا صَامَ أَرْبَعِينَ نَهَارًا وَأَرْبَعِينَ لَيْلَةً، جَاعَ أَخِيرًا. 3فَتَقَدَّمَ إِلَيْهِ الْمُجَرِّبُ وَقَالَ لَهُ:«إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ فَقُلْ أَنْ تَصِيرَ هذِهِ الْحِجَارَةُ خُبْزًا». 4فَأَجَابَ وَقَالَ:«مَكْتُوبٌ: لَيْسَ بِالْخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا الإِنْسَانُ، بَلْ بِكُلِّ كَلِمَةٍ تَخْرُجُ مِنْ فَمِ اللهِ».متى 4 :1 – 4

 كتاب النكاح 70 باب كثرة النساء 4:

الحديث‏:
‏4781 حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ زُرَيْعٍ حَدَّثَنَا سَعِيدٌ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَطُوفُ عَلَى نِسَائِهِ فِي لَيْلَةٍ وَاحِدَةٍ وَلَهُ تِسْعُ نِسْوَةٍ و قَالَ لِي خَلِيفَةُ حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ زُرَيْعٍ حَدَّثَنَا سَعِيدٌ عَنْ قَتَادَةَ أَنَّ أَنَسًا حَدَّثَهُمْ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .

للمزيد حول هذا الموضوع انظر الفصل الثالث (أخطاء قرآنية 2) تحت عنوان أخطاء مرتبطة بسلوك محمد و شهوته ونسائه >اللهو الجنسي والقسم ...، وأيضًا الفصل العاشر (صحيح مسلم)  تحت عنوان الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول فيما يتنافى مع كونه نبي>كتاب الطلاق وجوب الكفارة على من حرم امرأته).

14) الرسول يجامع زوجاته أثناء الحيض

كتاب الحيض 6 باب قِرَاءَةِ الرَّجُلِ فِي حَجْرِ امْرَأَتِهِ وَهِيَ حَائِضٌ :

الحديث‏: :
294 حَدَّثَنَا الْمَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ قَالَ … أَنَّ زَيْنَبَ بِنْتَ أُمِّ سَلَمَةَ حَدَّثَتْهُ أَنَّ أُمَّ سَلَمَةَ حَدَّثَتْهَا قَالَتْ بَيْنَا أَنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُضْطَجِعَةٌ فِي خَمِيصَةٍ إِذْ حِضْتُ فَانْسَلَلْتُ فَأَخَذْتُ ثِيَابَ حِيضَتِي قَالَ أَنُفِسْتِ قُلْتُ نَعَمْ فَدَعَانِي فَاضْطَجَعْتُ مَعَهُ فِي الْخَمِيلَةِ

الشرح‏:‏
زاد المصنف من رواية شيبان عن يحيى كما سيأتي قريبا ‏”‏ فخرجت منها ‏”‏ أي من الخميصة قال النووي كأنها خافت وصول شيء من دمها إليه، أو خافت أن يطلب الاستمتاع بها فذهبت لتتأهب لذلك، أو تقذرت نفسها ولم ترضها لمضاجعته، فلذلك أذن لها في العود‏
قوله‏:‏ ‏(‏أنفست‏)‏ ‏؟‏ قال الخطابي‏:‏ أصل هذه الكلمة من النفس وهو الدم،.‏
وقد ثبت في روايتنا بالوجهين فتح النون وضمها، وفي الحديث جواز النوم مع الحائض في ثيابها والاضطجاع معها في لحاف واحد،

كتاب الحيض 6 باب مُبَاشَرَةِ الْحَائِضِ :
الحديث‏:‏ :
295 حَدَّثَنَا قَبِيصَةُ قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ مَنْصُورٍ عَنْ إِبْرَاهِيمَ عَنْ الْأَسْوَدِ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ كُنْتُ أَغْتَسِلُ أَنَا وَالنَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ إِنَاءٍ وَاحِدٍ كِلَانَا جُنُبٌ وَكَانَ يَأْمُرُنِي فَأَتَّزِرُ فَيُبَاشِرُنِي وَأَنَا حَائِضٌ وَكَانَ يُخْرِجُ رَأْسَهُ إِلَيَّ وَهُوَ مُعْتَكِفٌ فَأَغْسِلُهُ وَأَنَا حَائِضٌ .

الشرح‏:‏:
قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا قبيصة‏)‏ ….هو ابن عقبة، وسفيان هو الثوري، ومنصور هو ابن المعتمر‏.‏
قوله‏:‏ ‏(‏فأتزر‏)‏ …. إزارها(رداء) على وسطها، وحدد ذلك الفقهاء بما بين السرة والركبة عملا بالعرف الغالب‏.‏

كتاب الحيض 6 باب مُبَاشَرَةِ الْحَائِضِ:

الحديث‏:‏ 

296 حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ خَلِيلٍ قَالَ أَخْبَرَنَا عَلِيُّ بْنُ مُسْهِرٍ قَالَ أَخْبَرَنَا أَبُو إِسْحَاقَ هُوَ الشَّيْبَانِيُّ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ الْأَسْوَدِ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ كَانَتْ إِحْدَانَا إِذَا كَانَتْ حَائِضًا فَأَرَادَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يُبَاشِرَهَا أَمَرَهَا أَنْ تَتَّزِرَ فِي فَوْرِ حَيْضَتِهَا ثُمَّ يُبَاشِرُهَا قَالَتْ وَأَيُّكُمْ يَمْلِكُ إِرْبَهُ كَمَا كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَمْلِكُ إِرْبَهُ تَابَعَهُ خَالِدٌ وَجَرِيرٌ عَنْ الشَّيْبَانِيِّ

الشرح‏:‏::
قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا إسماعيل بن خليل‏)‏ ….والإسناد أيضا إلى عائشة ….
قوله‏:‏ ‏(‏في فور حيضتها‏)‏ قال الخطابي‏:‏ فور الحيض أوله ومعظمه‏.‏
وقال القرطبي‏:‏ فور الحيضة معظم صبها، من فوران القدر وغليانها‏.‏
قوله‏:‏ ‏(‏يملك إربه‏)‏ بكسر الهمزة وسكون الراء ثم موحدة، قيل المراد عضوه الذي يستمتع به،….
وقد ثبتت رواية الكسر، وتوجيهها ظاهر فلا معنى لإنكارها، والمراد أنه صلى الله عليه وسلم كان أملك الناس لأمره، فلا يخشى عليه ما يخشى على غيره من أن يحوم حول الحمى، ومع ذلك فكان يباشر فوق الإزار (الرداء)تشريعا لغيره ممن ليس بمعصوم‏.‏
…وذهب كثير من السلف والثوري وأحمد وإسحاق إلى أن الذي يمتنع من الاستمتاع بالحائض الفرج فقط، وبه قال محمد بن الحسن من الحنفية ورجحه الطحاوي، وهو اختيار أصبغ من المالكية، وأحد القولين أو الوجهين للشافعية واختاره ابن المنذر‏.‏
وقال النووي‏:‏ هو الأرجح دليلا لحديث أنس في مسلم ‏”‏ اصنعوا كل شيء إلا الجماع ‏”‏ وحملوا حديث الباب وشبهه على الاستحباب جمعا بين الأدلة‏.‏
….ويدل على الجواز أيضا ما رواه أبو داود بإسناد قوي عن عكرمة عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان إذا أراد من الحائض شيئا ألقى على فرجها ثوبا، …‏.‏

شرح وتعليق :
لا أستطيع أن أفهم مع وجود تسع زوجات لماذا يصمم على جنس مع الحائض في قمة فوران الحيض
للمزيد حول مجامعة الرسول مع زوجاته أثناء الحيض انظر الفصل العاشر (صحيح مسلم) تحت باب (الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول فيما يتنافى مع كونه نبي>ممارسة الجنس مع الحائض).

15) الرسول في حوار غير لائق

الكلمة القبيحة المستخدمة بين عامة الشعب للتعبير عن المعاشرة الجنسية كان بستخدمها النبي 

 صحيح البخاري » كتاب الحدود » باب هل يقول الإمام للمقر لعلك لمست أو غمزت

6438 حدثنا عبد الله بن محمد الجعفي حدثنا وهب بن جرير حدثنا أبي قال سمعت يعلى بن حكيم عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال لا يا رسول الله قال أنكتها لا يكني قال فعند ذلك أمر برجمه شرح فتح الباري :   قوله : ( أنكتها ) بالنون والكاف ( لا يكني ) أي تلفظ بالكلمة المذكورة ولم يكن عنها بلفظ آخر ، وقد وقع في رواية خالد بلفظ : ” أفعلت بها ” وكأن هذه الكناية صدرت منه أو من شيخه للتصريح في رواية الباب بأنه لم يكن ، وقد تقدم في حديث أبي هريرة الذي تقدمت الإشارة إلى أن أبا داود أخرجه في ” باب لا يرجم المجنون ” زيادات في هذه الألفاظ .

كتاب النكاح 70 باب تزويج الثيبات 1

الحديث‏:‏
4791 حَدَّثَنَا أَبُو النُّعْمَانِ …. عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ قَفَلْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ غَزْوَةٍ فَتَعَجَّلْتُ عَلَى بَعِيرٍ لِي قَطُوفٍ فَلَحِقَنِي رَاكِبٌ مِنْ خَلْفِي فَنَخَسَ بَعِيرِي بِعَنَزَةٍ كَانَتْ مَعَهُ فَانْطَلَقَ بَعِيرِي كَأَجْوَدِ مَا أَنْتَ رَاءٍ مِنْ الْإِبِلِ فَإِذَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ مَا يُعْجِلُكَ قُلْتُ كُنْتُ حَدِيثَ عَهْدٍ بِعُرُسٍ قَالَ أَبِكْرًا أَمْ ثَيِّبًا قُلْتُ ثَيِّبًا قَالَ فَهَلَّا جَارِيَةً تُلَاعِبُهَا وَتُلَاعِبُكَ قَالَ فَلَمَّا ذَهَبْنَا لِنَدْخُلَ قَالَ أَمْهِلُوا حَتَّى تَدْخُلُوا لَيْلًا أَيْ عِشَاءً لِكَيْ تَمْتَشِطَ الشَّعِثَةُ وَتَسْتَحِدَّ الْمُغِيبَةُ

الشرح‏:‏
…قال بكرا أم ثيبا‏؟‏ قلت ثيبا‏.‏
…قوله ‏(‏تلاعبها وتلاعبك‏)‏ … ‏”‏ وتضاحكها وتضاحكك ‏”‏ … ‏”‏ فذكر نحو حديث جابر وقال فيه ‏”‏ وتعضها وتعضك ‏”‏ ووقع في رواية لأبي عبيدة ‏”‏ تداعبها وتداعبك ‏”‏ …، وأما ما وقع في رواية محارب بن دثار عن جابر ثاني حديثي الباب بلفظ ‏”‏ مالك وللعذارى ولعابها ‏”‏
ووقع في رواية المستملي … وفيه إشارة إلى مص لسانها ورشف شفتيها، وذلك يقع عند الملاعبة والتقبيل، وليس هو ببعيد كما قال القرطبي، …

شرح وتعليق :
أهذا هو الحوار المتوقع من نبي عندما يلتقي برجل متزوج حديثا !
للمزيد حول الرسول في حوار غير لائق انظر الفصل العاشر (صحيح مسلم) تحت باب الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول فيما يتنافى مع كونه نبي>أحاديث غير لائقة

16) الرسول يكذب ويقول كل الأنبياء كانوا رعاة غنم

كتاب الإجارة » باب رعي الغنم على قراريط :

2143 حدثنا أحمد بن محمد المكي حدثنا عمرو بن يحيى عن جده عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما بعث الله نبيا إلا رعى الغنم فقال أصحابه وأنت فقال نعم كنت أرعاها على قراريط لأهل مكة .

تعليق :
القرآن يذكر أن سليمان كان ملك في سورة النمل آية 16 وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ، وداود كان مهنته صناعة الدروع كما ذكر في سورة الأنبياء آية 80 و علمناه صنعة لبوس لكم .

17) الرسول يذكر أن إبراهيم كذب وهذا يتعارض مع عصمة الأنبياء الإسلامية

كتاب أحاديث الأنبياء » باب قول الله تعالى واتخذ الله إبراهيم خليلا :
3179 حدثنا سعيد بن تليد الرعيني أخبرنا ابن وهب قال أخبرني جرير بن حازم عن أيوب عن محمد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يكذب إبراهيم إلا ثلاثا حدثنا محمد بن محبوب حدثنا حماد بن زيد عن أيوب عن محمد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال لم يكذب إبراهيم عليه السلام إلا ثلاث كذبات اثنتين منهن في ذات الله عز وجل قوله إني سقيم وقوله بل فعله كبيرهم هذا وقال بينا هو ذات يوم وسارة إذ أتى على جبار من الجبابرة فقيل له إن ها هنا رجلا معه امرأة من أحسن الناس فأرسل إليه فسأله عنها فقال من هذه قال أختي فأتى سارة (عصمة الانبياء هي ادعاء الإسلام أن الأنبياء لم يرتكبوا أي خطية)

18) زوجات الرسول يخدعانه بأن ريح (رائحة كريهة) تخرج منه:

كتاب الطلاق » باب لم تحرم ما أحل الله لك:

الحديث‏::

‏4966 حَدَّثَنِي الْحَسَنُ بْنُ مُحَمَّدِ … قَالَ زَعَمَ عَطَاءٌ أَنَّهُ سَمِعَ عُبَيْدَ بْنَ عُمَيْرٍ يَقُولُ سَمِعْتُ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَمْكُثُ عِنْدَ زَيْنَبَ بِنْتِ جَحْشٍ وَيَشْرَبُ عِنْدَهَا عَسَلًا فَتَوَاصَيْتُ أَنَا وَحَفْصَةُ أَنَّ أَيَّتَنَا دَخَلَ عَلَيْهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلْتَقُلْ إِنِّي أَجِدُ مِنْكَ رِيحَ مَغَافِيرَ أَكَلْتَ مَغَافِيرَ فَدَخَلَ عَلَى إِحْدَاهُمَا فَقَالَتْ لَهُ ذَلِكَ فَقَالَ لَا بَلْ شَرِبْتُ عَسَلًا عِنْدَ زَيْنَبَ بِنْتِ جَحْشٍ وَلَنْ أَعُودَ لَهُ فَنَزَلَتْ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ إِلَى إِنْ تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ لِعَائِشَةَ وَحَفْصَةَ وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ لِقَوْلِهِ بَلْ شَرِبْتُ عَسَلًا

الشرح‏:‏
قوله ( حدثنا حجاج ) هو ابن محمد المصيصي .
قوله ( إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يمكث عند زينب بنت جحش ويشرب عندها عسلا ) في رواية هشام ” يشرب عسلا عند زينب ثم يمكث عندها ” … ..قوله ( فتواصيت ) … من المواصاة …
قوله ( أن أيتنا دخل ) … ” أن أيتنا ما دخل “… …قوله ( إني لأجد ريح مغافير ، أكلت مغافير ) … أكلت مغافير … والمغفور صمغ حلو له رائحة كريهة …قوله ( فدخل على إحداهما ) … وأظنها حفصة
قوله ( فقال لا بأس شربت عسلا ) … ” لا بل شربت عسلا “. ..قوله ( ولن أعود له ) … ” وقد حلفت لا تخبري بذلك أحدا ” وبهذه الزيادة تظهر مناسبة …فنزلت ياأيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك … بقوله ” حلفت ” على أن الكفارة التي أشير إليها في قوله تعالى قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم هي عن اليمين التي أشار إليها بقوله ” حلفت ” فتكون الكفارة لأجل اليمين لا لمجرد التحريم …
قوله إن تتوبا إلى الله … ” فقال لعائشة وحفصة ” أي الخطاب لهما ، ووقع في رواية غير أبي ذر ” فنزلت ياأيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك إلى قوله إن تتوبا إلى الله وهذا أوضح من رواية أبي ذر…

كتاب الطلاق » باب لم تحرم ما أحل الله لك:

الحديث‏:

‏4967 حَدَّثَنَا فَرْوَةُ بْنُ أَبِي الْمَغْرَاءِ حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُسْهِرٍ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُحِبُّ الْعَسَلَ وَالْحَلْوَاءَ وَكَانَ إِذَا انْصَرَفَ مِنْ الْعَصْرِ دَخَلَ عَلَى نِسَائِهِ فَيَدْنُو مِنْ إِحْدَاهُنَّ فَدَخَلَ عَلَى حَفْصَةَ بِنْتِ عُمَرَ فَاحْتَبَسَ أَكْثَرَ مَا كَانَ يَحْتَبِسُ فَغِرْتُ فَسَأَلْتُ عَنْ ذَلِكَ فَقِيلَ لِي أَهْدَتْ لَهَا امْرَأَةٌ مِنْ قَوْمِهَا عُكَّةً مِنْ عَسَلٍ فَسَقَتْ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْهُ شَرْبَةً فَقُلْتُ أَمَا وَاللَّهِ لَنَحْتَالَنَّ لَهُ فَقُلْتُ لِسَوْدَةَ بِنْتِ زَمْعَةَ إِنَّهُ سَيَدْنُو مِنْكِ فَإِذَا دَنَا مِنْكِ فَقُولِي أَكَلْتَ مَغَافِيرَ فَإِنَّهُ سَيَقُولُ لَكِ لَا فَقُولِي لَهُ مَا هَذِهِ الرِّيحُ الَّتِي أَجِدُ مِنْكَ فَإِنَّهُ سَيَقُولُ لَكِ سَقَتْنِي حَفْصَةُ شَرْبَةَ عَسَلٍ فَقُولِي لَهُ جَرَسَتْ نَحْلُهُ الْعُرْفُطَ وَسَأَقُولُ ذَلِكِ وَقُولِي أَنْتِ يَا صَفِيَّةُ ذَاكِ قَالَتْ تَقُولُ سَوْدَةُ فَوَاللَّهِ مَا هُوَ إِلَّا أَنْ قَامَ عَلَى الْبَابِ فَأَرَدْتُ أَنْ أُبَادِيَهُ بِمَا أَمَرْتِنِي بِهِ فَرَقًا مِنْكِ فَلَمَّا دَنَا مِنْهَا قَالَتْ لَهُ سَوْدَةُ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَكَلْتَ مَغَافِيرَ قَالَ لَا قَالَتْ فَمَا هَذِهِ الرِّيحُ الَّتِي أَجِدُ مِنْكَ قَالَ سَقَتْنِي حَفْصَةُ شَرْبَةَ عَسَلٍ فَقَالَتْ جَرَسَتْ نَحْلُهُ الْعُرْفُطَ فَلَمَّا دَارَ إِلَيَّ قُلْتُ لَهُ نَحْوَ ذَلِكَ فَلَمَّا دَارَ إِلَى صَفِيَّةَ قَالَتْ لَهُ مِثْلَ ذَلِكَ فَلَمَّا دَارَ إِلَى حَفْصَةَ قَالَتْ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَلَا أَسْقِيكَ مِنْهُ قَالَ لَا حَاجَةَ لِي فِيهِ قَالَتْ تَقُولُ سَوْدَةُ وَاللَّهِ لَقَدْ حَرَمْنَاهُ قُلْتُ لَهَا اسْكُتِي

الشرح‏:‏
‏قوله ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب العسل والحلوى ) … وذكرت عائشة هذا القدر في أول الحديث تمهيدا لما سيذكره من قصة العسل …
قوله ( وكان إذا انصرف من العصر ) … ” وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى الصبح جلس في مصلاه وجلس الناس حوله حتى تطلع الشمس ، ثم يدخل على نسائه امرأة امرأة يسلم عليهن ويدعو لهن ، فإذا كان يوم إحداهن كان عندها قوله ( دخل على نسائه ) … أجاز إلى نسائه أي مشى …قوله ( فيدنو منهن ) أي فيقبل ويباشر من غير جماع …قوله ( فاحتبس ) أي أقام …قوله ( فسألت عن ذلك ) … ” فأنكرت عائشة احتباسه عند حفصة فقالت جويرية لحبشية عندها يقال لها خضراء : إذا دخل على حفصة فادخلي عليها فانظري ما يصنع…قوله ( أهدت لها امرأة من قومها عكة عسل ) … ” أنها أهديت لحفصة عكة فيها عسل من الطائف ” . …قوله ( فقلت لسودة بنت زمعة إنه سيدنو منك ) … ” فذكرت ذلك لسودة وقلت لها : إنه إذا دخل عليك سيدنو منك ” … ” إذا دخل على إحداكن فلتأخذ بأنفها ، فإذا قال : ما شأنك ؟ فقولي : ريح المغافير ” وقد تقدم شرح المغافير قبل …قوله ( سقتني حفصة شربة عسل ) … ” إنما هـي عسيلة سقتنيها حفصة …قوله ( جرست ) … جرست النحل العسل تجرسه جرسا إذا لحسته …
قوله ( العرفط ) … وهو خبيث الرائحة . قلت … قوله ( وقولي أنت يا صفية ) أي بنت حيي أم المؤمنين … ” … وفي رواية يزيد بن رومان عن ابن عباس ” وكان أشد شيء عليه أن يوجد منه ريح سيئ … ” وكان يكره أن يوجد منه ريح كريهة لأنه يأتيه الملك …قوله ( قالت تقول سودة : فوالله ما هـو إلا أن قام على الباب فأردت أن أبادئه بالذي أمرتني به فرقا منك ) أي خوفا … ” فلما دخل على سودة قالت تقول سودة : والله لقد كدت أن أبادره بالذي قلت لي …قوله فلما دار إلي قلت نحو ذلك ، فلما دار إلى صفية قالت له مثل ذلك (فلما دار إلى حفصة ) أي في اليوم الثاني ….قوله ( لا حاجة لي فيه ) كأنه اجتنبه لما وقع عنده من توارد النسوة الثلاث على أنه نشأت من شربه له ريح منكرة فتركه حسما للمادة …قوله ( والله لقد حرمناه ) بتخفيف الراء أي منعناه . …قوله ( قلت لها اسكتي ) كأنها خشيت أن يفشو ذلك فيظهر ما دبرته من كيدها لحفصة . وفي الحديث من الفوائد ما جبل عليه النساء من الغيرة …. وفيه ما يشهد بعلو مرتبة عائشة عند النبي صلى الله عليه وسلم حتى كانت ضرتها تهابها وتطيعها في كل شيء …

تفسير وتعليق للحديثان :

القصة في الحديثان كما حكاها البخاري وشرحها ابن حجر العسقلاني أن النبي كان يتنقل بين خيام زوجاته ، وكان يطمئن عليهن وقد يبشارهن وهو نوع من أنواع المعاشرة الجنسية ، وعندما دخل عند زينب(في الحديث الأول) أو حفصة(في الحديث الثاني) جلس مدة أطول من باقي زوجاته ، فاغتاظت عائشة جدًا وأرسلت خادمتها لتتجسس ولتعرف سر هذه الإطالة ، فعرفت أن زينب (في الحديث الأول)أو حفصة (في الحديث الثاني)أطعمته عسل فأوصت عائشة سودة وصفية وقالت لهما هلما نحتال عليه ، إنه عندما يدخل الرسول ضعا يدكما على أنفهما وقولا للرسول ما هذه الرائحة الكريهة ؟ هل أكلت مغافير (وهو صمغ حلو المذاق ولكن يجعل الشخص رائحته كريهة إذا أكل منه) ؟ فحزن الرسول أن ما أكله هو مغافير وليس عسل ، وحلف أنه لن يعود لهذا الفعل مرة أخرى (وهو أكل مغافير عند زينب أو حفصة) ، فنزلت السورة التي يقول الله للنبي لا تحرم ما أحلته لك وتدعو عائشة وحفصة أن يتوبا على هذا اللهو ، وابن حجر العسقلاني في شرحه يقول أن محمدا كان يكره أن تكون رائحته كريهة خصوصًا أنه يأتيه الملاك (جبريل) ، بمعنى أن الرسول سيحرج أن يشم جبريل هذا الرائحة الكريهة ويضيف أيضًا ابن حجر العسقلاني أن الدروس المستفادة من هذه القصة هو ما يشهد بعلو مرتبة عائشة عند النبي صلى الله عليه وسلم حتى كانت ضرتها تهابها وتطيعها في كل شيء . . وتعليقي هو هل هذه يوميات طبيعية لنبي في حياته الأسرية ؟ هل سجلت السير النبوية مثل هذا النوع من الحياة الأسرية مع أي من الأنبياء قبل محمد؟ وإذا كان فعلا زوجاته يعتقدن إنه رسول من الله يعرف كل شيء فلماذا اعتقدن أنهن سيحتالان عليه ويخدعونه بهذه التمثيلية ؟ وإذا كن يعتقدن  أنه نبي من الله هل ستكون هذه المعاملة المتوقعة من زوجاته له ؟ وهل جبريل سيشم الرائحة الكريهة الخارجة من محمد ويستاء؟ ، هل الملائكة تتأثر بالروائح الكريهة ؟ وهل كل هذا الموضوع يستحق كل هذا المجهود من البخاري ومن ابن حجر العسقلاني؟ ومن غيرهم كثيرين حفظوا الحديث ودونوه ،وهل هذه دروس قيمة أن ضرة عائشة كانت تهابها؟

19) الرسول يرسل أخو كعب بن الأشرف في الرضاعة ليقتله

كتاب المغازي » باب قتل كعب بن الأشرف :
3811 حدثنا علي بن عبد الله … قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من لكعب بن الأشرف فإنه قد آذى الله ورسوله فقام محمد بن مسلمة فقال يا رسول الله أتحب أن أقتله قال نعم … فواعده أن يأتيه فجاءه ليلا ومعه أبو نائلة وهو أخو كعب من الرضاعة فدعاهم إلى الحصن فنزل إليهم فقالت له امرأته أين تخرج هذه الساعة فقال إنما هو محمد بن مسلمة وأخي أبو نائلة … فقال إذا ما جاء فإني قائل بشعره فأشمه فإذا رأيتموني استمكنت من رأسه فدونكم فاضربوه وقال مرة ثم أشمكم فنزل إليهم متوشحا وهو ينفح منه ريح الطيب فقال ما رأيت كاليوم ريحا أي أطيب وقال غير عمرو قال عندي أعطر نساء العرب وأكمل العرب قال عمرو فقال أتأذن لي أن أشم رأسك قال نعم فشمه ثم أشم أصحابه ثم قال أتأذن لي قال نعم فلما استمكن منه قال دونكم فقتلوه ثم أتوا النبي صلى الله عليه وسلم فأخبروه .
للمزيد حول اغتيالات الرسول انظر الفصل الثاني عشر تحت باب اغتيالات الرسول. 

20) الرسول يهلل فرحًا ويحمد الله عندما أحضروا له رأس أبي جهل

صحيح البخاري » كتاب المغازي » باب قتل أبي جهل:
3745 حدثنا أحمد بن يونس …. قال النبي صلى الله عليه وسلم عن أنس ضي الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم من ينظر ما صنع أبو جهل فانطلق ابن مسعود فوجده قد ضربه ابنا عفراء حتى برد قال أأنت أبو جهل قال فأخذ بلحيته قال وهل فوق رجل قتلتموه أو رجل قتله قومه قال أحمد بن يونس أنت أبو جهل

شرح فتح الباري :
… قال النبي – صلى الله عليه وسلم – يوم بدر : من يأتينا بخبر أبي جهل ؟ قال – يعني ابن مسعود – : فانطلقت ، فإذا ابنا عفراء قد اكتنفاه فضرباه ، فأخذت بلحيته الحديث .
قوله : ( فانطلق ابن مسعود ) … ” فقال ابن مسعود : أنا ، فانطلق ” .
….. وفي حديث ابن عباس عند ابن إسحاق والحاكم ” قال ابن مسعود : فوجدته بآخر رمق ، فوضعت رجلي على عنقه …. أنه قال له (أي أبي جهل قال لابن مسعود): ” لقد ارتقيت يا رويع الغنم مرتقى صعبا” (بمعني لقد ارتقيت جدا” يا ابن مسعود أنت مجرد راعي غنم) قال : ثم احتززت رأسه فجئت به رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فقلت : هذا رأس عدو الله أبي جهل . فقال : والله الذي لا إله إلا هو ؟ فحلف له وفي زيادة المغازي رواية يونس بن بكير من طريق الشعبي عن عبد الرحمن بن عوف نحو الحديث الذي بعده وفيه فحلف له ، فأخذ رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بيده ثم انطلق حتى أتاه فقام عنده فقال : الحمد لله الذي أعز الإسلام وأهله ثلاث مرات .

  هل تستطيع أن تتخيل أن الرسول الكريم حمل رأس مثل التي في الصورة أمامك وهي تقطر دم وأخذ يهلل فرحًا 

                                                       

21) الرسول يسمح بالكذب في ثلاث حالات

2546 حدثنا عبد العزيز بن عبد الله حدثنا إبراهيم بن سعد عن صالح عن ابن شهاب أن حميد بن عبد الرحمن أخبره أن أمه أم كلثوم بنت عقبة أخبرته أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ليس الكذاب الذي يصلح بين الناس فينمي خيرا أو يقول خيرا

نذكر هنا ما جاء في صحيح البخاري» كتاب الصلح » باب ليس الكاذب الذي يصلح بين الناس

2546
انظر الفصل الثاني عشر باب الكذب في الإسلام.

22) الرسول كان يطيل شعره

كتاب اللباس » باب الجعد : 5565 ، 5563

حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ أَخْبَرَنَا حِبَّانُ حَدَّثَنَا هَمَّامٌ حَدَّثَنَا قَتَادَةُ حَدَّثَنَا أَنَسٌ أَنَّ النَّبِيَّ .. كَانَ يَضْرِبُ شَعَرُهُ مَنْكِبَيْهِ .
تعليق :

لماذا السلفيين لا يطيلوا شعرهم مثل الرسول ؟ فالقصة ليست سنة بل تمثيلية منهم .

 انظر  (الفصل العاشر) صحيح مسلم تحت عنوان الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول …>الرسول كان يطيل شعره  

23) الرسول يخطط ويتساهل لخيانة المرأة لزوجها

الرسول يمنع الرجال إذا طال غيابهم أن يطرق أهله ليلا” :

صحيح البخاري كتاب النكاح باب لا يطرق أهله ليلا إذا أطال الغيبة مخافة أن يخونهم أو يلتمس عثراتهم :
4946 حدثنا محمد بن مقاتل أخبرنا عبد الله أخبرنا عاصم بن سليمان عن الشعبي أنه سمع جابر بن عبد الله يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أطال أحدكم الغيبة فلا يطرق أهله ليلا

الشروح:
وقوله في طريق عاصم عن الشعبي عن جابر … ” قال ابن أبي جمرة نفع الله به: فيه النهي عن طروق المسافر أهله على غرة من غير تقدم إعلام منه لهم بقدومه ، والسبب في ذلك ما وقعت إليه الإشارة في الحديث قال: وقد خالف بعضهم فرأى عند أهله رجلا فعوقب بذلك على مخالفته اهـ . وأشار بذلك إلى حديث أخرجه ابن خزيمة عن ابن عمر قال ” نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تطرق النساء ليلا ، فطرق رجلان كلاهما وجد مع امرأته ما يكره ” وأخرجه من حديث ابن عباس نحوه وقال فيه ” فكلاهما وجد مع امرأته رجلا ” … لأن الشارع راعى ذلك بين الزوجين مع اطلاع كل منهما على ما جرت العادة بستره
شرح وتعليق:
لماذا حذر الرسول على الرجلان أن يدخلا بيوتهما ليلا ، ولماذا حدد إذا أطال الغيبة؟ وهل مصادفة أن يجد الرجلان اللذان خالفا تعليمات الرسول رجلان مع زوجتهما؟وعندما تربط ذلك بمدة الحمل في الإسلام وهي أربع سنوات، وعندما تربط ذلك بتشريع الرسول {أن الولد للفراش} بمعنى إذا حملت امرأة فالولد للزوج بغض النظر إذا كان مسافر لسنوات ، ومن الممكن أن تستنج مما سبق أن الرسول تساهل مع خيانة الزوجة وفي قولا آخر خطط لها كتعويض جنسي للحرس الباقون في المدينة للحراسة وهل يعقل أن الزوجة التي تعلم أن زوجها سيتسرى بكل هؤلاء النساء وستكون راغبة في البقاء مخلصة وما هو تعويض الحراس؟
نترك معكم هذا الشاهد: أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ: «يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 1 كورنثوس 6: 16 – 17

الرسول مع علمه أن الصبي ابن زنى يلحقه بالزوج وليس بالزاني :
صحيح البخاري » كتاب الفرائض » باب الولد للفراش حرة كانت أو أمة :
6368 حدثنا عبد الله بن يوسف …. عن عائشة رضي الله عنها قالت كان عتبة عهد إلى أخيه سعد أن ابن وليدة زمعة مني فاقبضه إليك فلما كان عام الفتح أخذه سعد فقال ابن أخي عهد إلي فيه فقام عبد بن زمعة فقال أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فتساوقا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال سعد يا رسول الله ابن أخي قد كان عهد إلي فيه فقال عبد بن زمعة أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه فقال النبي صلى الله عليه وسلم هو لك يا عبد بن زمعة الولد للفراش وللعاهر الحجر ثم قال لسودة بنت زمعة احتجبي منه لما رأى من شبهه بعتبة فما رآها حتى لقي الله
شرح فتح الباري :
[قوله : ( أن ابن وليدة زمعة ) … ابن أمة زمعة ” ، والوليدة في الأصل المولودة ، وتطلق على الأمة ،
قوله : ( فلما كان عام الفتح أخذه سعد فقال ابن أخي ) … ” فلما كان يوم الفتح رأى سعد الغلام فعرفه بالشبه فاحتضنه وقال : ابن أخي ورب الكعبة ” ، وفي رواية الليث ” فقال سعد : يا رسول الله ، هذا ابن أخي عتبة بن أبي وقاص عهد إلي أنه ابنه ”
قوله : ( فقام عبد بن زمعة فقال : أخي وابن وليدة أبي ولد على فراشه ) … : ” فجاء عبد بن زمعة فقال : بل هو أخي ولد على فراش أبي من جاريته ” ، وفي رواية يونس : ” يا رسول الله ، هذا أخي هذا ابن زمعة ولد على فراشه ” ، زاد في رواية الليث : ” انظر إلى شبهه يا رسول الله ” ، وفي رواية يونس : ” فنظر رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فإذا هو أشبه الناس بعتبة بن أبي وقاص ” ، وفي رواية الليث : ” فرأى شبها بينا بعتبة ” .
…… أصابها عتبة سرا من زنا وهما كافران ، فحملت وولدت ولدا يشبهه فغلب على ظنه أنه منه ، فبغته الموت قبل استلحاقه ، فأوصى أخاه أن يستلحقه ، فعمل سعد بعد ذلك تمسكا بالبراءة الأصلية .
…والذي يظهر من سياق القصة ما قدمته أنها كانت أمة مستفرشة لزمعة ، فاتفق أن عتبة زنى بها كما تقدم … احتمال أن يكون النبي – صلى الله عليه وسلم – اطلع على ذلك بوجه من الوجوه كاعتراف زمعة بالوطء ، ولأنه إنما حكم بالفراش ; لأنه قال بعد قوله : هو لك الولد للفراش لأنه لما أبطل الشرع إلحاق هذا الولد بالزاني لم يبق صاحب الفراش .
…وعن الحنفية يكفي مجرد العقد فتصير فراشا ويلحق الزوج الولد
قوله : ( الولد للفراش وللعاهر الحجر … وقيل : المراد بالحجر هنا أنه يرجم .
قوله : ( ثم قال لسودة احتجبي منه ) …. … ووجه الدلالة أمر سودة بالاحتجاب بعد الحكم بأنه أخوها لأجل الشبه بالزاني .
شرح وتعليق :
خلاف حول أحقية غلام بين طرفين الطرف الأول هو سعد بن أبي وقاص يَدعي أن الغلام ابن أخيه عتبة بن أبي وقاص من امرأة تدعي زمعة من علاقة غير شرعية ، والطرف الثاني هو عبد ابن زمعة الذي يَدعي أن الغلام أخيه ، فاحتكموا للرسول الطرف الأول قال أنه أحق بالغلام لأن أخيه سعد أوصاه أن يأخذ الطفل لأنه ثمرة علاقة زنى مع أمه زمعة والطرف الثاني يقول أن الغلام أخيه لأن زمعة أمه ولدته أثناء زواجها من أبيه وعلى فراش أبيه ، فحسم الرسول القضية بمقولة {الولد للفراش} بمعنى هو للزوج الشرعي بغض النظر هل هو نتاج العلاقة الزوجية أم نتيجة علاقة زنى ، وهذا يؤكده أن الرسول لاحظ أن الغلام يشبه عتبة الزاني لأن الرسول كان يعرفه ولذلك قال لسودة وهي أخت الغلام وأخت عبد ابن زمعة الذي ادعي أن الغلام أخيه احتجبي منه ، بمعنى أن الرسول يعلم أن الغلام نتيجة علاقة الزنى وبالتالي هو يشبه سعد الزاني وبالتالي سودة ليست أخت الغلام محل الخلاف ولكنه يقيموا في نفس المنزل لذل طلب الرسول منها أن تحتجب عنه وأضاف أيضًا الرسول {وللعاهر الحجر} بمعنى من سيصمم على أن الولد ابنه من علاقة غير شرعية فيجب أن يرجم
تعليق :
لاحظ الطبيعية والعفوية التي يُدار بها الحديث مع الرسول مما يؤكد أن الزنى والعلاقات الغير الشرعية كان أمر معتاد وقتها ومقبول من الرسول وأن خيانة الزوجة للزوج كان أمر مقبول من الرسول أيضًا ، ولاحظ أن الرسول أدرك أن الغلام ابن علاقة زنى ولكن تغاضى عن ذلك حتى لا تتعقد الأمور في أمته ، لأنه لو أعطى الابن للزاني سيفتح باب لن يستطيع إغلاقه على أمته لكل الأطفال الذين نتاج علاقات غير شرعية ، فقد اكتفى بتوجيه أخت الغلام محل الخلاف لهذه الحقيقة ونقارن ذلك بما ورد في الكتاب المقدس : 28وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَنْظُرُ إِلَى امْرَأَةٍ لِيَشْتَهِيَهَا، فَقَدْ زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ. 29فَإِنْ كَانَتْ عَيْنُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْلَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. 30وَإِنْ كَانَتْ يَدُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْطَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. متي : 28 -30 وأيضا” 15أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أَجْسَادَكُمْ هِيَ أَعْضَاءُ الْمَسِيحِ؟ أَفَآخُذُ أَعْضَاءَ الْمَسِيحِ وَأَجْعَلُهَا أَعْضَاءَ زَانِيَةٍ؟ حَاشَا! 16أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ مَنِ الْتَصَقَ بِزَانِيَةٍ هُوَ جَسَدٌ وَاحِدٌ؟ لأَنَّهُ يَقُولُ:«يَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا». 17وَأَمَّا مَنِ الْتَصَقَ بِالرَّبِّ فَهُوَ رُوحٌ وَاحِدٌ. 18اُهْرُبُوا مِنَ الزِّنَا. كُلُّ خَطِيَّةٍ يَفْعَلُهَا الإِنْسَانُ هِيَ خَارِجَةٌ عَنِ الْجَسَدِ، لكِنَّ الَّذِي يَزْنِي يُخْطِئُ إِلَى جَسَدِهِ. 19أَمْ لَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَسَدَكُمْ هُوَ هَيْكَلٌ لِلرُّوحِ الْقُدُسِ الَّذِي فِيكُمُ، الَّذِي لَكُمْ مِنَ اللهِ، وَأَنَّكُمْ لَسْتُمْ لأَنْفُسِكُمْ؟ 20لأَنَّكُمْ قَدِ اشْتُرِيتُمْ بِثَمَنٍ. فَمَجِّدُوا اللهَ فِي أَجْسَادِكُمْ وَفِي أَرْوَاحِكُمُ الَّتِي هِيَ من للهِ 1 كورنثوس 6 : 15 -20 .
للمزيد حول موضوع عدم طرق المنزل ليلا انظر الفصل الثاني عشر تحت باب أقوال الرسول > أقوال دالة على تساهل الرسول مع الخيانة الزوجية ومع الزني والفصل الثالث (أخطاء قرآنية 2) > القرآن يحدد مدة الحمل بعدة سنوات مما يؤكد ما ذكرناها في الفصل الثاني عشر حول تساهل الإسلام مع خيانة الزوجة .

شاهد مقطع فيديو للمفتي يؤكد تمامًا كل ما ذكرناه وأن هدف عدم الطرق ليلا هو إن كان هناك رجل مع الزوجة يخرج ويؤكد هذا أيضًا موضوع الولد للفراش :

لمزيد حول موضوع عدم طرق المنزل ليلا انظر موضوعات ساخنة50- أقوال دالة على تخطيط وتساهل الرسول مع خيانة الزوجة ومع الزنى

24 الرسول لا يعنيه مقتل النساء والأطفال ويقول تعليقًا على مقتل الأطفال هم من آبائهم

من الشيوخ الرسول لا يعنيه مقتل النساء والأطفال ويقول تعليقًا على مقتل الأطفال هم من آبائهم

 صحيح البخاري » كتاب الجهاد والسير » باب أهل الدار يبيتون فيصاب الولدان والذراري:

  2850 حدثنا علي بن عبد الله حدثنا سفيان حدثنا الزهري عن عبيد الله عن ابن عباس عن الصعب بن جثامة رضي الله عنهم قال مر بي النبي صلى الله عليه وسلم بالأبواء أو بودان وسئل عن أهل الدار يبيتون من المشركين فيصاب من نسائهم وذراريهم قال هم منهم وسمعته يقول لا حمى إلا لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم وعن الزهري أنه سمع عبيد الله عن ابن عباس حدثنا الصعب في الذراري كان عمرو يحدثنا عن ابن شهاب عن النبي صلى الله عليه وسلم فسمعناه من الزهري قال أخبرني عبيد الله عن ابن عباس عن الصعب قال هم منهم ولم يقل كما قال عمرو هم من آبائهم   الشرح لابن حجر :  قوله : ( هم منهم ) أي في الحكم تلك الحالة ، وليس المراد إباحة قتلهم بطريق القصد إليهم ، بل المراد إذا لم يمكن الوصول إلى الآباء إلا بوطء الذرية فإذا أصيبوا لاختلاطهم بهم جاز قتلهم .

25) قول للرسول يدل على عدم قبوله دين آخر غير الإسلام

أُمِرتُ أن أُقاتِلَ الناسَ حتى يشهدوا أن لا إلهَ إلا اللهُ وأن محمدًا رسولُ اللهِ ، ويقيموا الصلاةَ ، ويؤتوا الزكاةَ ، فإذا فعلوا ذلك عَصَموا مني دماءَهم وأموالَهم إلا بحقِّ الإسلامِ ، وحسابُهم على اللهِ.
الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 25 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] | شرح الحديث

26)النبي يقطع الأيدي والأرجل ويخزق العيون ثم يتركهم ليموتوا في الصحراء من العطش ثم يحرق جثثهم

صحيح البخاري» كتاب الوضوء» باب أبوال الإبل والدواب والغنم ومرابضها

باب أبوال الإبل والدواب والغنم ومرابضها وصلى أبو موسى في دار البريد والسرقين والبرية إلى جنبه فقال ها هنا وثم سواء

231 حدثنا سليمان بن حرب قال حدثنا حماد بن زيد عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس بن مالك قال قدم أناس من عكل أو عرينة فاجتووا المدينة فأمرهم النبي صلى الله عليه وسلم بلقاح وأن يشربوا من أبوالها وألبانها فانطلقوا فلما صحوا قتلوا راعي النبي صلى الله عليه وسلم واستاقوا النعم فجاء الخبر في أول النهار فبعث في آثارهم فلما ارتفع النهار جيء بهم فأمر فقطع أيديهم وأرجلهم وسمرت أعينهم وألقوا في الحرة يستسقون فلا يسقون قال أبو قلابة فهؤلاء سرقوا وقتلوا وكفروا بعد إيمانهم وحاربوا الله ورسوله

 

فتح الباري شرح صحيح البخاري:

[ ص: 406 ] قوله : ( فأمر بقطع ) كذا للأصيلي والمستملي والسرخسي وللباقين فقطع أيديهم وأرجلهم قال الداودي : يعني قطع يدي كل واحد ورجليه .
…..

قال : والسمر لغة في السمل ومخرجهما متقارب . قال : وقد يكون من المسمار يريد أنهم كحلوا بأميال قد أحميت . قلت : قد وقع التصريح بالمراد عند المصنف من رواية وهيب عن أيوب ومن رواية الأوزاعي عن يحيى كلاهما عن أبي قلابة ولفظه ” ثم أمر بمسامير فأحميت فكحلهم بها ” فهذا يوضح ما تقدم ولا يخالف ذلك رواية السمل ; لأنه فقء العين بأي شيء كان كما مضى .

قوله : ( وألقوا في الحرة ) هي أرض ذات حجارة سود معروفة بالمدينة وإنما ألقوا فيها ; لأنها قرب المكان الذي فعلوا فيه ما فعلوا .

قوله : ( يستسقون فلا يسقون ) زاد وهيب والأوزاعي ” حتى ماتوا ” وفي رواية أبي رجاء ” ثم نبذهم في الشمس حتى ماتوا ” وفي رواية شعبة عن قتادة ” يعضون الحجارة ” وفي الطب من رواية ثابت قال أنس ” فرأيت الرجل منهم يكدم الأرض بلسانه حتى يموت ” ولأبي عوانة من هذا الوجه ” يعض الأرض ليجد بردها مما يجد من الحر والشدة ” . وزعم الواقدي أنهم صلبوا والروايات الصحيحة ترده .

لكن عند أبي عوانة من رواية أبي عقيل عن أنس ” فصلب اثنين وقطع اثنين وسمل اثنين ” كذا ذكر ستة فقط فإن كان محفوظا فعقوبتهم كانت موزعة . ومال جماعة منهم ابن الجوزي إلى أن ذلك وقع عليهم على سبيل القصاص ; لما عند مسلم من حديث سليمان التيمي عن أنس ” إنما سمل النبي – صلى الله عليه وسلم – أعينهم ; لأنهم سملوا أعين الرعاة ” وقصر من اقتصر في عزوه للترمذي والنسائي وتعقبه ابن دقيق العيد بأن المثلة في حقهم وقعت من جهات وليس في الحديث إلا السمل فيحتاج إلى ثبوت البقية . قلت : كأنهم تمسكوا بما نقله أهل المغازي أنهم مثلوا بالراعي وذهب آخرون إلى أن ذلك منسوخ قال ابن شاهين عقب حديث عمران بن حصين في النهي عن المثلة : هذا الحديث ينسخ كل مثلة .

وتعقبه ابن الجوزي بأن ادعاء النسخ يحتاج إلى تاريخ . قلت : يدل عليه ما رواه البخاري في الجهاد من حديث أبي هريرة في النهي عن التعذيب بالنار بعد الإذن فيه وقصة العرنيين قبل إسلام أبي هريرة وقد حضر الإذن ثم النهي . وروى قتادة عن ابن سيرين أن قصتهم كانت قبل أن تنزل الحدود ولموسى بن عقبة في المغازي : وذكروا أن النبي – صلى الله عليه وسلم – نهى بعد ذلك عن المثلة بالآية التي في سورة المائدة وإلى هذا مال البخاري وحكاه إمام الحرمين في النهاية عن الشافعي واستشكل القاضي عياض عدم سقيهم الماء للإجماع على أن من وجب عليه القتل فاستسقى [ ص: 407 ] لا يمنع وأجاب بأن ذلك لم يقع عن أمر النبي – صلى الله عليه وسلم – ولا وقع منه نهي عن سقيهم . انتهى . وهو ضعيف جدا ; لأن النبي – صلى الله عليه وسلم – اطلع على ذلك وسكوته كاف في ثبوت الحكم .

وأجاب النووي بأن المحارب المرتد لا حرمة له في سقي الماء ولا غيره ويدل عليه أن من ليس معه ماء إلا لطهارته ليس له أن يسقيه للمرتد ويتيمم بل يستعمله ولو مات المرتد عطشا وقال الخطابي : إنما فعل النبي – صلى الله عليه وسلم – بهم ذلك ; لأنه أراد بهم الموت بذلك وقيل : إن الحكمة في تعطيشهم ; لكونهم كفروا نعمة سقي ألبان الإبل التي حصل لهم بها الشفاء من الجوع والوخم ولأن النبي – صلى الله عليه وسلم – دعا بالعطش على من عطش آل بيته في قصة رواها النسائي فيحتمل أن يكونوا في تلك الليلة منعوا إرسال ما جرت به العادة من اللبن الذي كان يراح به إلى النبي – صلى الله عليه وسلم – من لقاحه في كل ليلة كما ذكر ذلك ابن سعد والله أعلم

) قوله : ( قال أبو قلابة فهؤلاء سرقوا ) أي لأنهم أخذوا اللقاح من حرز مثلها وهذا قاله أبو قلابة استنباطا .

 

هذه الآية (المائدة 5: 33) هي أساس تطبيق حد الحرابة في الإسلام مثل قطع يد السارق وهذه الصور هي لضحايا تطبيق حد الحرابة  في الإسلام ، وهناك سؤال يطرح نفسه الآن ماذا لو تبين براءة السارق بعد قطع يده؟!

 

 

 

 

للمزيد حول شخصية وسلوك الرسول انظر الفصل الثالث تحت عنوان  أخطاء مرتبطة بسلوك محمد و شهوته ونسائه ، وأيضًا  الفصل العاشر – أخطاء صحيح مسلم > د) الأخطاء المرتبطة بسلوك الرسول فيما يتنافى مع كونه نبي 
للمزيد حول التطبيق المعاصر لهذا السلوك انظر الفصل الرابع عشر .

 

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات