٣ – أسباب الانفصال عن الرب

الواقع أن هناك عدة أسباب تودي بالإنسان إلى الانفصال عن الرب منها:

(1) نسيان الرب:
[أ] يقول قداسة البابا شنوده الثالث: [الإنسان في الخطية في دوامة ينسى فيها روحه وينسى الرب] (اليقظة الروحية صفحة 8)

[ب] ويقول قداسته أيضا: [وفي كل هذا تُنسى الحياة الروحية، ويُنسى الرب أيضا] (اليقظة الروحية صفحة 15)

(2) الهروب من الرب:
يقول قداسة البابا شنوده الثالث عن هذا السبب الذي يقود إلى الانفصال عن الرب: [أمثال هؤلاء يرون أن اليقظة الروحية يقظة مريرة، تتعبهم وتحرمهم من لذاتهم. لذلك هم يهربون باستمرار من الرب] (كتاب اليقظة الروحية صفحة36)
(3) الاستقلال عن الرب:
وعن هذا السبب يقول قداسة الباب شنوده الثالث: [الخطية إذن هي انفصال عن محبة الرب، وعن وصاياه. هي حياة إنسان قد أعلن استقلاله عن الرب وعن ملكوته وصار يسلك حسب هواه، دون أن يضع الرب أمامه] (كتاب الرجوع إلى الله صفحة9)

(4) عدم محبة الله:
وعن ذلك السبب علق قداسة البابا قائلا: [نعم إن الخطية هي انفصال عن الرب، ترك له، ورفض له. الخاطي لا يشعر بحب نحو الرب، ولا بدالة معه. أصبح القلب يحب أشياء أخرى ، قد حلت محل الرب فيه، ولم يعد الرب في اهتمامه … ولا يشغل قلبه. ففي هذه الحالة ينفصل القلب عن الرب] (كتاب الرجوع إلى الله صفحة10)

فهرس الأسلاميات

فهرس المسيحيات